المواطن

حق المواطن

مسنين دار"السعادة" بالإسكندرية يستغيثون بـ"التضامن" وجميع المسئولين

الأربعاء 11/يناير/2017 - 12:18 م
غادة والي
غادة والي
طباعة
داليا محمد
أرسلت إحدى المواطنات عبر خدماتنا التفاعلية على موقع التواصل الاجتماعي، استغاثة عاجلة إلى الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، وجميع المسئولين.

وقالت القارئة: "إن دار "السعادة" للمسنين، في كفر عبده بالإسكندرية، أسوأ من دار الهدايا للمسنين، من ناحية الفساد، والإهمال في النظافة، مشيرًا إلى أن عند وفاة أي مسن يقوموا باستخراج شهادة الوفاة دون كشف طبي".

وأشارت إلى أن أغلب المسنين الذين يتوفون، يرجع سببه للتعذيب والضرب داخل الدار، وكأن قسوة الحياة والمآسي التي عانوها خلال سنوات عمرهم السابقة لم تكن كافية، وألقى بهم في نهاية المطاف نزلاء في انتظار الموت بدار للمسنين، لا يعرف أحد بداخلها معنى الرحمة.

يناشد موقع "المواطن" الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، وجميع المسئولين، بسرعة التوجه إلى الدار، واتخاذ الإجراءات القانونية ضد مسئولين الدار.

شاركونا في تحرير المواد الصحفية بإرسال الصور، والفيديوهات والأخبار الموثقة،والمقالات والشكاوى لنشرها بالموقع، عبر خدمة، "واتس آب" المواطن برقم 01012754111، أو عبر البريد الإلكتروني "[email protected]"، أو عبر رسائل "فيس بوك"، على أن تنشر الأخبار المصورة، الفيديوهات باسم القراء.

إرسل لصديق

تصويت

هل ينجح قانون المرور الجديد فى ضبط الشارع المصرى

هل ينجح قانون المرور الجديد فى ضبط الشارع المصرى

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

المواطن