طباعة

امرأة في مشهد | ابنك انا اللي عملته كدا بفلوسي واقدر اشتري سيد سيده

الأربعاء 06/03/2019 05:02 م

أمل عسكر

امرأة في مشهد

تعتبر السينما ملجأ لكثير من الأفراد الذين يذهبون إليها لأنها تعبر عن أشياء بداخلهم وذلك من خلال كلمات بعض المشاهد، وبالأخص امرأة في مشهد .

امرأة في مشهد
تتأثر السيدات كثيرًا بكلام بعضهن وخاصة إذا كان الحديث من امرأة مثلهن، ويوجد بعض المشاهد المؤثرة لبعض الفنانات التي لا زالت عالقة في أذهاننا حتى هذا الوقت، لقوم معانيها وصدق الحديث فيها.

و امرأة في مشهد اليوم من فيلم شباب امرأة، و الذي تم إنتاجه في عام 1956، و يعتبر من الأفلام الإجتماعية التي ناقشت أمور إنسانية واجتماعية، وخاصة السيدة التي تمتلك النفوذ و الفلوس، و العمل من بطولة الفنانة تحية كاريوكا و الفنان شكري سرحان، و دلوعة السينما المصرية شادية، و غيرهم من النجوم.

ومشهد اليوم، من فيلم شباب إمرأة، من المشاهد الأقوى خلاله، وهو الماستر، كما يقال عنه في السينما، وكان بين تحية كاريوكا، وشكري سرحان، شادية ، وسراج منير، وفردوس محمد وهو من المشاهد المؤثرة الحزينة في الفيلم، وكان كالآتي:

بقي اسمعوا انا مستحملاكم علشان عيون سي عماد جوزي

جوزك

ايوه جوزى وهنا بيته، واللي عايز يجيلو يقعد باحترامه و بأدبه له و للبيت و لصاحبة البيت

طلقها يابني

يا تطلقها وتمسح العيبة دي لا متبرية منك ليوم القيامة يا ابني

ابنك ايه عجبك منظرك و عجباكي هيئته انا اللي عملته كدا بفلوسي واقدر اشتري سيد سيده بفلوسي برضو

روحي ياشيخة منك لله حسبي الله ونعم الوكيل

ابنك ده اقدر اشتريه هو واللي زيه
سبيني اخرج

مش هتخرج

هخرج

اقرأ أيضًا: امرأة في مشهد| أنا كفّرت حتى عن ذنوب معملتهاش أنت عارف إنها ظلم