المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

بعد تصاعد الحديث عن «تعويم الجنيه».. خبراء الاقتصاد يختلفون.. مدحت نافع: يساعد في حل أزمة الدولار.. عمرو عادلي: يفقد الدولة السيطرة على سوق العملة.. وخالد الشافعي: القرار خاطئ

الإثنين 03/أكتوبر/2016 - 09:57 م
منى عزازي
طباعة
وسط حالة من القلق تداولت تقارير صحفية، أنباء عن اقتراب صدور قرار رسمي بـ«تعويم الجنيه»، وأن هناك موافقة من القيادة السياسية على القرار، فيما أبدى بعض الخبراء الاقتصاديين تخوفاتهم من تنفيذ القرار ووصفه البعض بالخاطئ وأنه سيؤدي لتدهور الاقتصاد، ويعكس عدم سيطرة البنك المركزي والدولة على أسواق العملة والصرف.

مدحت نافع
وأكد الدكتور مدحت نافع، الخبير الاقتصادي، أنه لابد من تعويم الجنيه في الوقت الحالي لتضييق الفجوة بين السعر الأساسي للدولار والسعر المتداول، ناصحًا الحكومة بالبحث عن حلول أخرى غير التعويم.

وأضاف «نافع»، في تصريح خاص لـ«المواطن»، أنه إذا تم شراء الدولار غدًا أو خلال الأيام المقبلة بسعر أعلى سيكون تأكيدًا على وجود تعويم جزئي للجنيه، لافتًا أن التعويم الكلي أو المدار للجنيه سيكون من المستحيل تطبيقه.

وأشار الخبير الاقتصادي، إلى أنه لابد من وجود احتياطي للعملة الأجنبية، وتزويد الصادرات، والعمل على تقليل الواردات، لمواجهة مخاطرة التعويم، متابعًا أن الحكومة لا تمتلك خطة لاستيعاب تداعيات التعويم.

وأوضح «نافع»، أن هناك نية لتعويم الجنيه، مشيرًا إلى أنه إذا حدث ذلك سيقل الطلب على الدولار من أجل تخزين قيمته.

عمرو عادلي
ومن جانبه، قال الدكتور عمرو عادلي، الخبير الاقتصادي، إنه لا توجد نية لدي البنك المركزي لتعويم الجنيه المصري، مشيرًا إلى أنه بذلك بفقد السيطرة على سوق العملة والصرف.

وأضاف «عادلي»، في تصريح خاص لـ«المواطن»، أن قرارات التعويم شائعة ولم يصدر قرار رسمي بذلك من قبل الجهات المختصة، قائلًا«إنه مجرد كلام يتداوله البعض في وسائل الإعلام ».

وتوقع الخبير الاقتصادي، لجوء البنك المركزي لتخفيض قيمة الجنيه بنسبة تتراوح من 20 إلى 40 %، مؤكدًا أن التعويم لم يكن خيارها الأول للقضاء على السوق السوداء.

وفي السياق ذاته، قال الدكتور وائل النحاس، الخبير الاقتصادي، إن تعويم الجنية، قد يسبب إنهيار الاقتصاد المصري، وزيادة ارتفاع سعر الدولار، مؤكدًا أنه لا بد من إدارة الملفات الاقتصادية للخروج من تلك الأزمة.

وأكد النحاس أن الحديث عن ارتباط الاستثمارات الأجنبية بتعويم الجنيه خاطئ، موضحًا أن التعويم يعمل لصالح مدخرين الدولار، لتحقيق مكاسب أكثر على حساب المتاجرة بالمواطن المصري.

ولفت «النحاس»، إلى أن الدخول في موجة التضخم تسببت في ارتفاع الدولار إلى 13.40 جنيه.

خالد الشافعي
كما أكد الدكتور خالد الشافعي، الخبير الاقتصادي، أن الحكومة المصرية غير قادرة على النهوض بالاقتصاد المصري والحفاظ على عملتها، واصفها بالحكومة الفاشلة الجاهلة، وذلك بداية من فرض قانون القيمة المضافة حتى لتعويم للجنيه.

وتابع«الشافعي»، أن البنك المركزي فقط السيطرة على العملة والصرف، لذلك لجأ لقرار التعويم كي تتحرك الأسعار حسب قانون العرض والطلب.

وأضاف الخبير الاقتصادي، أن الحكومة لن تستطيع التحكم في السوق السوداء خاصة في ظل المعاناة التي يعانى منها الشارع المصري بسبب الارتفاع الفادح في الأسعار.
هل تتوقع تألق برونو سافيو مع الأهلي؟

هل تتوقع تألق برونو سافيو مع الأهلي؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads