المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

حسام غالى يفتح خزائن أسراره: لم ألعب بالواسطة أو المحسوبية مع «يول».. أنا «جامد ومبخفش» وصعب أتكسر.. بركات أذكي اللاعبين في العالم داخل الملعب.. وهذه نصائحي لرمضان صبحي

الخميس 06/أكتوبر/2016 - 02:00 م
عمرو مكى
طباعة
عندما يتحدث حسام غالى كابتن النادي الأهلي عن الحاضر والماضي والمستقبل فلابد وأن يكون لهذا الحديث أهميته من واقع خبرته الكبيرة وتجربته الثرية سواء داخليا أو خارجيا لهذا تحدث غالى بكل مصداقية وصراحة وفى كل الاتجاهات سواء ما يخص الأهلي أو مستقبله بعد الاعتزال مؤكدا أن الأهلي هو البداية والنهاية فقد بدأ حياته ناشئا فيه وسوف يعتزل أيضا وهو مرتديا قميصه الأحمر ومن هنا بدا الحوا وتوالت الأسئلة.

وأجري حسام غالي، حوار عبر الموقع الرسمي للنادي الأهلي، ويستعرض لكم «المواطن» أبرز الأسئلة:

-في البداية نود أن نعرف رأيك في تولي كابتن حسام البدري مهمة قيادة الأهلي الفنية من جديد هذا الموسم؟

كابتن حسام البدري من الشخصيات التي أحبها في كرة القدم واحترمه للغاية في كل الأوقات وكنت دائم الاتصال به منذ رحيله في المرة الأخيرة وحتي عاد وأتمنى له التوفيق الدائم وأن يحقق كل ما يتمناه مع الأهلي ووتكرر ما حققه من انجازات مع النادي في هذا التوقيت.

-وما أكثر بطولة حزنت لضياعها وتتمنى تعويضها مع الأهلي هذا الموسم؟

كنت حزين للغاية علي خسارة بطولة أفريقيا هذا الموسم وكم تمنيت الفوز بالبطولة والاحتفال بأجواءها واللعب في كأس العالم للأندية ولكننا سنحققها الموسم المقبل مع كابتن حسام مثلما حققتها من قبل معه.. وبالمناسبة فدائما ما تنجح محاولتي الثالثة.

-بالنسبة لشخصية الكابتن حسام البدري الصارمة.. هل يعترض علي توجيهك للاعبين أو حديثك معهم داخل الملعب في المباريات؟ وماذا عن رد فعلك؟

بالفعل يعترض وهذا حقه لأنه المسئول الأول عن توجيه اللاعبين ومن بعده أفردا الجهاز المعاون لكن المشكلة ان هذا الأمر متعلق بشخصيتي فدائما ما أتخذ قرار بعدم التدخل في الحديث مع لاعبين وتوجيههم داخل الملعب لكن أجد نفسي داخل الملعب غير متذكر لهذا القرار وأقوم تلقائيًا بتوجيه زملائي وأتقبل توجيههم في نفس الوقت أيضا.. واعتقد أن هذا الشعور يصل في معناه الصحيح للكابتن حسام.

-وكيف ترى مواجهة مصر والكونغو المرتقبة في تصفيات كأس العالم 2018؟

أتمنى التوفيق للمنتخب طبعا في مهمته تحت قيادة هيكتور كوبر سواء في البطولة الأفريقية أو مشوار الصعود لكاس العالم لأن الكرة هي مصدر سعادة للجماهير وسيكون الوصول لكاس العالم هو مصدر لتغيير المناخ العام في مصر ولذلك يجب أن يقف الجميع خلف المنتخب.

-هل تحدثت خلال الفترة الماضية بالفعل حول تفكيرك في اعتزال اللعب الدولي؟

نعم تحدثت من قبل حول رغبتي في اعتزال اللعب الدولي وأدرس هذا الأمر بشكل جاد حتي الآن وأستشير بعض المقربين مني في هذا القرار وأعتقد أني سأعلن عن موقفي قريبا في هذا الشأن سواء بالاعتزال أو التراجع.

-هل توقعت رد فعل مختلف لجهاز المنتخب بقيادة كوبر حينما أعلنت تفكيرك في الاعتزال الدولي.. وهل ستندم حال اتخاذ القرار؟

كوبر حر في أي رأي يطلقه فتعليقه لا يعنيني حتى لو كان على قرار يخص اعتزالي.. وتعليقه بالسلب أو بالإيجاب لم أتابعه من قبل لأنه لا يفيدني في شيء ولن ينقص من قيمتي أو يضيف شيء لأي قرار أفكر في اتخاذه.. فأنا لم أعلن عن التفكير في الاعتزال لكي يتمسك بي أحد أو يطالبني أحد في المنتخب بالاستمرار "أنا مش بتاع حواديت" وتفكيري في الاعتزال الدولي ليس قرار عاطفي.. وإنما قرار درسته فنيا وبدنيا قبل اتخاذه.. فقط أفكر في هذا الأمر لعدة عوامل أهمها السن والبحث عن راحة جزئية والتركيز في مكان واحد وهو النادي وأن يكون عطائي في مكان واحد لاسيما وأني في ال35 من عمري ومن الصعب التواصل هنا وهناك دون دوافع حقيقية.. خاصة أننا أيضا لا نحصل علي راحة كلاعبين في الأهلي لمشاركتنا في بطولات كثيرة.. لن أندم علي القرار.

-وماذا عن الاعتزال نهائيا.. هل حددت موعد لإنهاء مسيرتك مع كرة القدم؟

بالنسبة للاعتزال المحلي.. سأقوم بتقييم نفسي هذا الموسم جيدا.. خاصة وأنه الموسم الأخير المتبقي لي في عقدي مع الأهلي وأنا بالفعل أتمني الاستمرار في الأهلي والختام هنا فالأهلى هو البداية والنهاية.. وخلال تقييمي لنفسي إذا رأيت أني قادر علي العطاء من الممكن أن أكمل هنا وعموما الاعتزال أولا وأخيرا سنة الحياة.

-هناك جماهير اتهمتك بالهروب حينما تركت الفريق ورحلت للدوري البلجيكي مع اعتزال جيل كبير من اللاعبين وربما يتكرر الأمر إذا قررت الرحيل؟

لم أهرب من الأهلي من قبل.. حينما رحلت لم يكن هناك بطولة دوري ولا أي مسابقة منتظمة محليا وكنت في حاجة للمشاركة بانتظام لاسيما وأني كنت عائد من إصابة.. وحساباتي كلها كانت السفر موسم واحد والعودة للأهلي بعدها من جديد.

-البعض يقول انك وعاشور تشاركان في مركز خط الوسط مهما كانت حالتكما.. ما تعليقك؟

غير صحيح وحفاظي أنا وعاشور علي مكانا بالعطاء والاجتهاد في التدريب والمباريات مش بالعافية.

-خلال السنوات الماضية.. تعرض الأهلي لتغيير في صفوف الأجهزة الفنية لم يشهده النادي من قبل.. فما تعليقك على هذه الفترات وما حجم الاستفادة التي تحققت؟

خلال المراحل الماضية صعب تقييم تجارب المدربين مع الأهلي وتقييم مدى استفادة الأهلي الفنية من هؤلاء المدربين بسبب قصر المدة التي يتولى فيها المدربين للمهمة لا تتجاوز الموسم وهذا أمر غير منطقي لأي مدير فني أو نادي وفي النهاية الأهلي هو المظلوم في التقييم.

-هل كانت لديك معلومة بشأن رحيل مارتن يول عن الأهلي بنهاية الموسم الماضي؟

لا.. فوجئت برحيل مارتن يول عن الأهلي.. لم أصدق رحيله حتى أن غادر بالفعل لاسيما وانه جلس معنا بعد أحداث مدينة نصر وطالبنا بنسيان الموسم كاملا لكني فوجئت بقراره بعد مغادرة الملعب.
-البعض اتهمك انك كنت قريبا منه نظار للعلاقة القوية التي تربطك أثناء احترافك الأوروبي وأنه يمنحك صلاحيات أكبر من كونك لاعب بالفريق؟

لم ألعب بالواسطة أو بالمحسوبية مع مارتن يول.. أنا أشارك أساسيا مع أي مدير فني وهذه مجرد اجتهادات في غير محلها.. وبالمناسبة تناثرت الأخبار قبل مجيئه أنه سيقوم بالاستغناء عني.
-كيف يحافظ حسام غالي على مكانته في الأهلي إذا؟

أنا دائما أؤدي ما عليا.. واجتهد دائما في الملعب.. ولدي ثقة عمياء في الله سبحانه وتعالى أنه يكرمني دائما قدر تعبي.. كنت دائما أحرم نفسي من كل شيء من اجل كرة القدم وأعطيها ما تستحق وكانت دائما أهم أولوياتي منذ أن كنت ناشيء في الأهلي وحتى الآن.. احرم نفسي من الأكل والشرب والسهر والخروج التزاما بموقفي كلاعب محترم.. تعودت ان أعطي كل ما لدي في الملعب وفي التدريب أعطي في المران 100% إلي أن تعودت علي ذلك.. يول كان يطالبني بعض الوقت ألا أتحامل علي نفسي خوفا من الإرهاق وحينما أنزل إلي الملعب أتناسى كل شيء وأقاتل كأنني في مباراة هامة.
-وهل منحك هذا الالتزام وهذه الضوابط ما تمنيته؟

طبعا الالتزام جعل كرة القدم تعطيني أكثر ما أتمني فأنا كنت أحلم فقط أن ألعب في الأهلي.. وحدث.. وأن احترف وقد كان.. ويكفي عليا هذه المكانة التي وصلت إليها في النادي لم أكن أحلم بها.. ويكفي أي استقبال أتلقاه من جمهور أو مشجع في أي مكان.. وان يعتبرني البعض شيء بالنسبة له هو أمر يدعو للفخر والسجود لله شكرا.. لأني أشعر وقتها بقيمة جهد بذلته لسنوات وسنوات ولم أجد مقابله وقتها.. لكي أري هذا الجهد ونتاجه في نهاية المشوار.. بصراحة هذه حلاوة الدنيا والمشوار لي بني أدم.

-وماذا عن شائعة التدخل في التشكيل أثناء قيادة يول للفريق؟

لا يوجد شيء في الأهلي اسمه أن يتدخل لاعب في التشكيل أو ما شابه ذلك فكل شخص يعلم حدوده جيدا.. أنا هنا منذ التسعينات ولم أرى اي احد يتدخل في التشكيل علي مر التاريخ في الأهلي ومن سيفعلها سيفشل هو ومن حوله.

-هل تمنيت استمرار الهولندي في قيادة الفريق؟

حزنت جدا برحيل مارتن يول فوجوده كان يعمل مهام لوضع استراتيجية لتعليم المصريين كثيرا منت عادات الكرة الأوروبية لاسيما وانه اسم كبير للغاية ومعه مدرب أحمال علي أعلي مستوي كانا يعملان معا لافادة النادي بشكل عام بخلاف تدريب الفريق.. وكان يجب الاستفادة منهم بالشكل الأمثل.

-هل تتواصل مع يول حتى الآن؟

لازلت علي اتصال حتى الآن بمارتن يول.. هو محب جدا لمصر ويهنئ كل اللاعبين الذين يحرزون أهداف مع الأهلي وكان محب جدا للاستمرار في مصر.. كنت أطالبه دائما بالراحة قبل رحيله ولكنه كان يتمسك بي دائما إلا فترة الراحة.

-حدثت أزمة بنهاية الموسم الماضي بينك وبين قلة من الجماهير.. هل تأثرت بها كثيرا؟

بالنسبة للجمهور.. هذا ليس جمهور الأهلي الذي صدر منه هذا التصرف.. هؤلاء كانوا أفراد معدودين علي أصابع اليد الواحدة وجماهير الأهلي بالملايين لا يصدر منهم مثل هذه التصرفات إطلاقا في أي وقت من الأوقات.. وبالمناسبة أنا جامد ومبخفش وصعب أتكسر ولا تؤثر في هذه المواقف لأني أعلم من هو جمهور ومشجع الأهلي الحقيقي.. فجمهور الأهلي مستحيل يعتدي علي حسام غالي.. وبالمناسبة أن أقبل الانتقاد بصدر رحب.

-كيف يعيد الأهلي بناء شخصية اللاعبين الناشئين علي النحو الأمثل للاعب كرة القدم الذي يهدف إليه الكيان وتتمناه الجماهير؟

لكي تعيد هذا النموذج.. أنت في حاجة فقط للتوجيه وبناء الشخصية منذ الصغر وقطاع الناشئين لصناعة شخصية الناشئ الأهلي منذ الصغر.. رمضان صبحي أقرب نموذج لشخصية الأهلي التي تربينا عليها.. لاعب مميز لديه قلب ولديه غل ويحب التدريب ويجيد التركيز في مشواره.

-هل تحزن حينما ترى لاعب موهوب ويفتقد لهذه الشخصية التي تصنع الفارق في مستقبل لاعب الكرة.. علي حد تعبيرك؟

أكثر شيء يزعجني كلاعب كرة أن أرى لاعب مقصر في حق نفسه.. وأحاول كثيرا لنصح هذه النوعية..لأن التقصير بداية ضياع أي لاعب.. ودائما ما تتسبب نصائحي في عمل مشاكل مع اللاعبين.. وأي لاعب يشعر بالزهق مني لا اشعر بملل منه.. لأني أعلم أنه سيشكرني في النهاية.

-من أكثر لاعب قمت بتوجيهه واستجاب لتعليماتك.. ولماذا تتبني هذا الدور وهل هو طابع بداخلك؟

أنا كنت قاسي جدا علي رمضان صبحي وتمنيت استجابته لنصائحي وقد كان واستفاد.. أنا بـ100 عين علي فكرة ودي مشكلتي بركز مع كل الناس حوليا في الكرة لأني عايزهم في أفضل حال وتجاربي الكثيرة وخبراتي جعلتني أتمني أن انصح اللاعبين الصغار من الابتعاد عن أخطاء ياما دمرت لاعبين سلوكيا وفنيا.. وميهمنيش غير مصلحة اللي حوليا.. الموهبة ليست شرط النجاح.. والاستمرارية هي الأساس.

-وبالنسبة لبركات تحديدا.. هل كان يتقبل هذا التوجيه؟

أنا عمري ما وجهت بركات في الملعب فهو من أذكى اللاعبين التي شاهدتهم في حياتي.. حينما تفكر في التمرير له تجده مكان ما ترغب.. هو من أذكي اللاعبين في العالم داخل الملعب.
-وهل أثر مانويل جوزيه في شخصية هذا الجيل؟

جوزيه اثر كثيرا في شخصيات جيل أبو تريكة وبركات ومتعب، لأن اللاعب يستمد شخصيته من القدوة والمعلم وهو كان كذلك.

-ومن هم خلفاء هذا الجيل في الأهلي؟
لا يوجد خلفاء لهذا الجيل.. لا يجب مقارنة لاعب بلاعب فلا يوجد لاعب شبه أخر أو البحث لأخر عن خليفة هذا غير منطقي في كرة القدم.

-بمناسبة رمضان صبحي.. هل تمنيت استمراره في الأهلي.. وما هي أهم النصائح التي وجهتها إليه مع رحيله للاستفادة من تجربتك وأبرز الأخطاء التي وقعت فيها؟

كان نفسي رمضان يستمر في الأهلي موسم واحد إضافي ونصحته بذلك ولكنه اختار الأصلح بالنسبة له.. وبالمناسبة نصحته بثلاث خطوات يتبعها في الدوري الانجليزي لكي يستفيد من أخطاء وقعت فيها حتى لا يقع فيها وهي الصبر والالتزام والتفكير في التدريب جديا بشكل مستمر.

-وهل رحيله إلي الدوري الانجليز ورمضان قريب إلي قلبك كلاعب.. جعلك تفكر في واقعة إلقائك قميص توتنهام وتمنيت أنك لم ترتكب هذه الواقعة؟

نعم تذكرت والواقعة وهي كانت خطأي الوحيد في انجلترا ولكن كان سببه الرئيسي أني تعرضت للظلم وهو اكثر شيء لا أطيقه علي نفسي.. ولو تعرضت لنفس الظروف وعاد بي الزمان كان سيكون لي نفس رد الفعل وربما أسوا.. وبالمناسبة انا مصري ومن أصول فرعونية وهذا يدعو للفخر حتى لو كنت لاعبا في الدوري الانجليزي ويجعلك لا تقبل أي ظلم بكل أشكاله.

-هل واجهت عنصرية في مشوارك الاحترافي؟

بالطبع هناك عنصرية وهذا لا يمنح اللاعب المصري الأولوية إلا إذا فرض نفسه علي الساحة والدليل ما يحدث مع صلاح بداية هذا الموسم حينما تعرض لعدم التوفيق زادت عليه الانتقادات وهذا أمر يدفع للتركيز بنسبة مليون% طوال الوقت لكي يظل علي القمة لأنه يتعجبون دائمة من نجومية أي مصري اذا لم يحافظ عليها حتى ولو للحظة.

-لو لم تلقي بقميص توتنهام.. أين كان سيصبح حسام غالي الآن؟

لو لم ألقي بالقميص في واقعة توتنهام لم يكن مكاني هنا الان في الأهلي وكنت سأفتقد أن اشعر بهذه المتعة من الناس والجماهير والحفاوة بي الدائمة وأن أصل الي هذه المكانة مع الاهلي.. ولهذا دائما أرى أن الله يسبب الاسباب لكي يرزقنا الافضل.. فانا هنا في مكانة لا أحلم بها كلاعب مهم وكابتن للأهلي.

-هل شعرت بالندم لغايبك عن أمم أفريقيا 2008 من أجل الاحتراف؟

لم أشعر بالندم لغيابي عن أمم أفريقيا 2008.. فوقتها اخترت ما هو أنسب لي ولمستقبلي.

-ما تقييمك لتجربة صلاح والنني الاحترافية؟

تجربة محمد صلاح والنني شرف للكرة المصرية فكلاهما يلعب لأثنين من أكبر أندية العالم.

-ما هي وجهتك بعد الاعتزال.. هل تحددت؟

بعد الاعتزال أحب مجال الإدارة والجانب الفني للغاية ولم أقرر مصيري حتى الآن.. وان كنت أميل في بعض الوقت إلي الجانب الفني لكني لم أحسم القرار بعد حتى الآن لأني أعلم أنه عمل مرهق ويتحكم في مصير أي مدير فني عناصر أخري وهم اللاعبون لذلك فهو قرار صعب لم أحسمه الآن وبين هذا وذلك أنا في حاجة للراحة والدراسة بعد الاعتزال لمدة موسم على الأقل لحسم هذا الأمر.

-من يعرفك جيدا يقول أنك شخصية مختلفة تماما بعيدا عن كرة القدم؟

نعم أنا أكثر هدوءا خارج الملعب وفي حياتي الطبيعية وأعتقد أن انفعالي داخل الملعب هو حب وخوف على مصلحة عامة للجميع.

ما هي المباريات الأهم في تاريخك مع كرة القدم سواء مع الأندية التي احترفت بها او المنتخب المصري؟

خضت الكثير من المباريات الممتعة في حياتي وأهمها في مسيرتي كانت مواجهة توتنهام وتشيلسي في تشيلسي وفينورد أمام شالكه وفينوورد وأياكس والأهلي والترجي في مصر والأهلي والإفريقي التونسي والأهلي والزمالك في السوبر المحلي ومع المنتخب مباراة مصر والجزائر في 2010 قبل النهائي لأننا استطعنا رد اعتبار لما حدث في السودان.

-هل يتمني غالي أن يصبح أولاده لاعبي كرة قدم؟

نعم أتمني أن يكون أولادي سليم ومحمود لاعبي كرة قدم وكلاهما لديه موهبة صغيرة.

-كثيرا تردد وجود خلاف في الفترة الماضية بينك وبين متعب وإكرامي بالرغم من كونهما أكثر زاملك في الملاعب ما حقيقة هذا الأمر؟

لم يكن هناك مشكلة بيني وبين شريف إكرامي أو عماد متعب يوما ما ولا أجرؤ على انتقاد أي منهما.. ونادرا ما يحدث خلافا بيننا.
هل تتوقع فوز الأهلي على فريق سياتل ساوندرز الأمريكي بكأس العالم للأندية

هل تتوقع فوز الأهلي على فريق سياتل ساوندرز الأمريكي بكأس العالم للأندية
ads
ads
ads
ads
ads
ads