المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

9 أفلام حزينة تحكي واقع ملموس.. "بنتين من مصر" واجهن أفكار المجتمع.. "مصري" اصطدم بالشارع المصري.. "الشوق" التي امتهنت التسول.. و"ساعة ونص" في قطار العياط

الثلاثاء 18/أكتوبر/2016 - 10:23 م
المواطن
بيجاد سلامة
طباعة
بخلاف الفن الترفيهي الذي تقدمه السينما، والفن الإبداعي والروائي، إلى غير ذلك من الفنون، إلا أن السينما تقدم أيضًا جانب بائس يؤثر على الحالة النفسية والمزاجية للمشاهد.

ونرصد في هذا التقرير الذي أعده "المواطن" أهم 9 أفلام بائسة تحوّل مود المشاهد من الفرح إلى الحزن الشديد.

"بنتين من مصر"

من أشد الأفلام المصرية كآبة على الإطلاق، القصة تحكي كفاح فتاتين تواجهان أحداثًا عدة في إطار دراماتيكي مشوق، يناقش قضايا نسائية فكرية وعاطفية واجتماعية، من خلال مجموعة من النساء العوانس، وكيف يواجهن المجتمع، الفيلم من تأليف وإخراج محمد أمين، بطولة "صبا مبارك، زينة، طارق لطفي، نهال عنبر، رامي وحيد، إياد نصار".

"678"

تدور أحداث الفيلم حول ظاهرة التحرش الجنسي التي تتعرض لها الفتيات، التي أصبحت ظاهرة منتشرة في الفترة الأخيرة في مصر والمجتمعات العربية بشكل عام، من خلال 6 سيدات، يتعرضن للتحرش بشكل قاسي وعنيف محاولين مقاومته، والفيلم ﺗﺄﻟﻴﻒ وإخراج محمد دياب، بطولة "بشرى، مروة مهران، نيللي كريم، ماجد الكدواني، أحمد الفيشاوي، سوسن بدر".

"عسل أسود"
"مصري سيد العربي" الذي يجسده الفنان "أحمد حلمي" ترك مصر وهاجر لأمريكا مع والديه، وهو في العاشرة من عمره، وبعد 20 عام يعود لبلده رغبة في الاستقرار بها بعد وفاة والديه، ويواجه العديد من المفارقات الناتجة عن اختلاف الزمن والثقافات، حيث يحمل جواز سفر أمريكي، ما يجعل الجميع يتعامل معه معاملة حسنة، إلى أن يتعرض لحادث يفقد فيه هذا الجواز، فتتغير معاملة الجميع معه إلى النقيض، فيقرر التمرد على هذا الوضع، والفيلم ينتمي لنوع الكوميديا السوداء، ﺗﺄﻟﻴﻒ وإخراج خالد دياب، بطولة: "أحمد حلمي، إدوارد، إنعام سالوسة، يوسف داوود، لطفي لبيب، جيهان أنور".

"الشوق"

تدور أحداث الفيلم من خلال أسرة فقيرة في مدينة الإسكندرية، وبعد معرفة الأم "فاطمة" باحتياج ابنها الأصغر لغسيل كلى أسبوعي يحتاج 300 جنيهًا، وعدم امتلاك الأسرة أموال كافية لذلك، تسافر للقاهرة كي تتسول بعيدًا عن موطنها الأصلي، وبعد أن تجمع أموالًا كافية تعود لتكتشف وفاة الإبن، فتقرر حماية ابنتيها "شوق" و"عواطف" من الفقر فتعود للقاهرة مستمرة في التسول لتجمع لهم مزيدًا من الأموال، كي تبتعد بهم عن الحارة المليئة بالفساد، والفيلم من ﺗﺄﻟﻴﻒ سيد رجب، إخراج عزة شعبان، وبطولة: "سوسن بدر، روبي، ميريهان مجدي، أحمد عزمي، محمد رمضان، دعاء طعيمه".

"ساعة ونص"

هي مدة عرض الفيلم، نتعرف على شخصيات الركاب التي كانت على متن قطار العياط والحكايات الإنسانية المختلفة التي كانت تدور فيه قبل وقوع الكارثة، وتشتعل النيران في القطار لتلتهمهم جميعًا قرب منطقة العياط، الفيلم تأليف أحمد عبد الله، ﺇﺧﺮاﺝ حسام الجزار، تأليف "أحمد بدير، كريمة مختار، يسرا اللوزي، سمية الخشاب، فتحي عبدالوهاب، ماجد الكدواني".

"أحلام هند وكاميليا"

واحد من أهم كلاسيكيات الكآبة في مصر، "هند" أرملة شابة، تعمل في خدمة البيوت، وتنحصر أحلامها في العثور على الرجل المناسب، الذي ينشلها من حياتها البائسة، تلتقي مع "عيد"، النصاب، خفيف الدم، الذي يحبها فعلًا، ويورطها معه في عدة مشاكل ومصائب بسبب انحرافه.
يدخل "عيد" السجن ويترك في أحشائها جنينا دون أن يتزوجها، أما "كاميليا" فهي مطلقة حسناء، تعمل خادمة أيضًا، وتعول شقيقها العاطل وزوجته وأطفاله، مقابل أن يسمح لها بالمبيت في شقته، وتتمرد "كاميليا" دائمًا على وضعها المشين، وتتمنى أن تقفز إلى حياة أفضل من واقعها.
تتزوج "كاميليا" عجوزًا بخيلًا تضطر إلى سرقته بين الحين والآخر، تتوسط بين "عيد وهند" حتى يتم زواجهما، وتنجب "هند" طفلة جميلة تطلق عليها اسم أحلام، "عيد" يسرق، لكن يضبط ويسجن، "هند وكاميليا" تعثران على المال الذي سرقه "عيد" وأخفاه، فيأخذان أحلام ليحققا بعضًا من أحلامهما الصغيرة.

الفيلم من تأليف مصطفى جمعة، إخراج محمد خان، بطولة: "أحمد زكي، نجلاء فتحي، عايدة رياض، حسن العدل، محمد كامل، عثمان عبدالمنعم".

"فيلم ثقافي"

خميرة الإحباط من خلال قصة 3 شباب "فتحي عبد الوهاب، أحمد رزق، أحمد عيد" يريدون مشاهدة أحد الأفلام الإباحية سويًا، تدور أحداث الفيلم في إطار كوميدي حول محاولتهم تجميع عناصر المشاهدة الأساسية "الفيلم، الفيديو، المكان"، والفيلم من تأليف وإخراج محمد أمين، بطولة: "فتحي عبدالوهاب، أحمد رزق، أحمد عيد، طارق عبدالعزيز، يسرا، إحسان القلعاوي".

"المواطن مصري"

الفيلم يرصد قصة "عبدالرازق الشرشابي" عمدة القرية، ويُطلب ابنه الأصغر "توفيق" للتجنيد فترفض زوجته، ويقترح عليه أحد الأشخاص إرسال من ينتحل صفة ابنه للتجنيد بدلًا منه، وبالفعل بعد ترهيب وترغيب يقنع "عبد الموجود" بإرسال ابنه "مصري" للتجنيد بالرغم من أنه هو وحيد أمه وأبيه، مقابل أن يعطيه 5 أفدنة، وبالفعل يذهب "مصري" للجيش باسم ابن العمدة.

والفيلم من تأليف يوسف القعيد، إخراج صلاح أبو سيف، وبطولة: "عمر الشريف، عزت العلايلي، صفية العمري، عبدالله محمود، حسن حسني، إنعام سالوسة".

"يوم مر ويوم حلو"

"عائشة" أرملة، توفى زوجها، وترك لها 5 أبناء، "سناء، سعاد، لمياء، أسماء والصغير نور"، "سناء" تزوجت "عرابي" النجار، وأقاموا بمنزل العائلة المتواضع، وأصبح يتصرف كأنه صاحب البيت، إلى أن يقوم بعد فترة بالتحرش بـ"لمياء" ويقيم معها علاقة آثمة، وعندما ينكشف أمرها تقدم على الانتحار بحرق نفسها، وتتصاعد الأحداث.

والفيلم ﺗﺄﻟﻴﻒ فايز غالي، وﺇﺧﺮاﺝ خيري بشارة، وبطولة: "فاتن حمامة، محمد منير، عبلة كامل، حنان يوسف، محمود الجندي، سيمون".
ads
ads
أفضل ممثلة

أفضل ممثلة
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads