المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

في خلية "وجدي غنيم".. الدفاع يطلب إخلاء سبيل "بحر" ويتعهد بحضوره الجلسات

الأحد 20/نوفمبر/2016 - 12:06 م
ياسين سليم
طباعة
استمعت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة خلال جلسة محاكمة 5 متهمين محبوسين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"خلية وجدي غنيم" في اتهامهم بتأسيس جماعة على خلاف أحكام القانون.

وطالب الدفاع علاء علم الدين، المحامي، فض الأحراز باعتبارها دليل على المتهمين كما إلتمس سماع شهود الإثبات وعددهم 5 شهود.

وقال "علم الدين" إنه بالنسبة للمتهم الخامس محمد عصام بحر وهو محامي، زميل ولا يوجد أي دليل على صحة التهم المنسوبة إليه وطالب بإخلاء سبيله والتعهد بحضوره في الجلسات القادمة وذلك لتوقف عمله داخل مكتبه الخاص به.


كانت النيابة العامة قد اتهمت كل من عبد الله هشام محمود حسين "22 سنة" طالب محبوس، وعبد الله عيد فياض "21 سنة"، طالب بالمعهد العالى للدراسات والتكنولوجيا، محبوس، وسعيد عبد الستار محمد سعيد 32، "هارب"، ومجدى عثمان جاه الرسول "40 سنة"، هارب، ومحمد عصام الدين حسن بحر عبد المولى "25 سنة"، محامي، محبوس، ومحمد عبد الحميد أحمد عبد الحافظ "34 سنة"، مالك مطبعة، محبوس، وأحمد محمد طارق حسن الحناوي 29 سنة، تاجر محبوس، ووجدي عبد الحميد غنيم، 64 سنة، حاصل على بكالوريوس تجارة.

وأسندت النيابة العامة للمتهمين بأنهم في الفترة من عام 2003 وحتى أكتوبر 2015، قاموا بتأسيس جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة لتعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، بأن أنشئوا وأسسوا الجماعة، وتولى المتهم الأول زعامة جماعة تدعو لتكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشأتها واستباحة دماء المسيحيين ودور عبادتهم واستحلال أموالهم وممتلكاتهم بهدف إخلال النظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.
هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads