المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

في ذكرى ميلاد أب السينما المصرية.. بدأ مشواره بالمدرسة وانتهي بـ"القصر"

الإثنين 20/فبراير/2017 - 04:24 م
المواطن
ريم محمد
طباعة
تحل اليوم ذكرى ميلاد الفنان القدير الراحل جمال إسماعيل، الذي برع في تقديم دور "الأب" في السينما والدراما المصرية، ولد جمال الدين إسماعيل في عام 1933، بمدينة القاهرة، حصل على ليسانس آداب، من جامعة عين شمس، التحق بعدها بالمعهد العالي للفنون المسرحية.

نشأ في عائلة فنية الأصل، والده كان الموسيقار إسماعيل أفندي خليفة، وشقيقه الفنان الشهير أنور إسماعيل، الذي لعب أشهر أدواره في فيلم "النمر والأنثى" وهو "المعلم عبده القماش".

جاءت بدايته الفنية عندما شارك في مسرح المدرسة الخديوية، والتحق بعد ذلك بالفرق النموذجية بالمسرح الشعبي، وتم تعيينه مفتشًا للمسرح بمحافظة الإسكندرية، وترك الوظيفة، وكون فرقة خاصة به تدعى "الثغر المسرحية"، وقام بإخراج عروض الفرقة المدرسية والجامعات وحفلات الشركات، كما أشرف أيضًا على تكوين فرقة الفنون بالشعر.

وانضم إلى فرقة التلفزيون، حيث اشترك في مسرحية "شيء في صدري"، وكانت بداية انطلاقته الحقيقية في عالم الفن عندما اسند له الفنان الكوميدي عبد المنعم مدبولي دور في مسرحية "المفتش العام"، وبرع من خلالها في تقديم دور كوميدي، وقدم بعدها دور حسب الله بعضشي الحرامي في مسرحية "سيدتي الجميلة".

وتوالت بعد ذلك أدواره الصغيرة في العديد من الأفلام والمسلسلات، واخترق الدراما المصرية وبقوة من خلال مسلسل "ليالي الحلمية"، الذي قدم من خلاله دور "الأب" الذي اشتهر به بعد ذلك، وشارك في مسلسل "ألف ليلة وليلة"، وتألق في تقديم دور "المعلم" في فيلم "الأسطى المدير".

كما قدم دور "الأسطى عسقلاني" في مسلسل "عائلة الأستاذ شلش"، وشارك في فيلم "جزيرة الشيطان" الذي جسد من خلاله دور "الريس حامد"، وظهر كضيف شرف خفيف في فوازير "عجايب صندوق الدنيا"، وتألق في تقديم معلم القهوة في نفس العام الأولى كانت في فيلم "حصل يا سعادة البيه"، والثانية في فيلم "اللعب مع الكبار" مع الزعيم عادل إمام والفنان حسين فهمي.

وتوالت بعد ذلك أعماله في الدراما والسينما من بينهم: فيلم "أقوى الرجال"، ومسلسل "الفرسان" وظهر بشخصية المعتصم بالله، وفي فيلم "حسن اللول"، ومسلسل "الحارة المحروسة"، وهو الأمير سليم في مسلسل "السيرة الهلالية" مع الفنان يوسف شعبان، كما شارك في فيلم "عرق البلح".

كما شارك في مسلسل "أم كلثوم"، ومسلسل "أوبرا عايدة"، ومسلسل "ليلة مقتل العمدة"، وتعاون مع الفنان أحمد السقا في فيلم "مافيا" الذي قدم من خلاله دور "الأب" أيضًا، وظهر في مسلسل "العميل 1001"، وفي فيلم "حرب ايطاليا" ظهر بدور والد أحمد السقا.

وتعاون مع الفنانة القديرة يسرا في مسلسل "قضية رأي عام"، وظهر في فيلم "التوربيني" مع الفنان شريف منير، وهو والد مي كساب في مسلسل سيت كوم "تامر وشوقية"، وظهر بدور الوزير في مسلسل "الملك فاروق"، وشارك بدور صغير في مسلسل "لحظات حرجة"، كما شارك محمد هنيدي في فيلم "رمضان مبروك أبو العلمين حمودة".

وجسد دور طباخ الرئيس في فيلم "طباخ الريس"، وشارك في مسلسل "أدهم الشرقاوي"، وغيرهم من المسلسلات والأفلام السينمائية، وكانت آخر أعماله في مجال الدراما التليفزيونية في مسلسل "سلسال الدم، وخلف الله، وأدم وجميلة، والقاصرات، ومكان في القصر".

ورحل عن عالمنا الفنان الكبير في 18 ديسمبر عام 2013، عن عمر ناهز 80 عام، بعد صراع دام 6 أشهر مع مرض القلب.
برأيك هل ستنتصر العادات والتقاليد والعُرْف على دعوات السوشيال ميديا ؟

برأيك هل ستنتصر العادات والتقاليد والعُرْف على دعوات السوشيال ميديا ؟
ads