المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

اتهامات لجماعات سلفية بإطلاق صواريخ تجاه إسرائيل

السبت 18/مارس/2017 - 12:23 م
شريهان أشرف
طباعة
سلطت الصحف الإسرائيلية، الضوء اليوم السبت على عدد من القضايا، جاء أبرزها الغارات الإسرائيلية داخل سوريا، بالإضافة إلى الصواريخ التي اطلقت من جانب غزة إلى عسقلان، كما سلطت الضوء على الجانب المصري من خلال تناول الفاعليات التي تجري في مدينة الأقصر.

العاشرة الإسرائيلية تعلن عن حقيقة الغارات الإسرائيلية تجاه سوريا

سلطت القناة العاشرة الإسرائيلية، الضوء اليوم السبت، الضوء على الغارات الإسرائيلية التي يقوم بها القوات الجوية الإسرائيلية على مواقع عسكرية داخل العمق السوري وتحديدًا في تدمر.

حيث أوضحت القناة، أن الجيش الإسرائيلي شن عدد من الغارات التي استهدفت قافلة سلاح لحزب الله غرب مدينة حمص، فيما صرح وزير الدفاع الإسرائيلي افيجدور ليبرمان، أن ما حدث في سوريا، أن مضادات أرضية سورية أطلقت عدة صواريخ باتجاه المقاتلات الإسرائيلية من دون إصابتها.

ونقلت القناة ذاتها خبر تحت عنوان "منظومة حيتس هي الأقوى في اعتراض سوريا"، واستعرضت الدور الذي تقوم به تلك المنظومة حيث تحظي "حيتس" بأهمية كبيرة في منظومة الدفاع متعدد المنظومات في سلاح الجو الإسرائيلي، وتعتبر منظومة "حيتس 3" إحدى منظومات اعتراض الصواريخ الأفضل في العالم من هذا النوع. منظومة "حيتس 3" قادرة على إطلاق صواريخ تصل إلى مسافات أبعد واعتراض صواريخ باليستية في الجو على مستوى أعلى مقارنة بمنظومة "حيتس 2".، وفقًا للعاشرة الإسرائيلية

هآارتس تتهم جماعات سلفية في غزة باطلاق صواريخ نحو عسقلان»

في الوقت الذي اتهمت فيه صحيفة هاارتس الإسرائيلية جماعات سلفية في غزة، بإطلاق صاروخين من شمال قطاع غزة نحو ساحل العسقلان، دون وقوع أي إصابات مادية.

وقام الجيش الإسرائيلي بالرد على تلك الهجمات، من خلال اطلاق ثلاث قذائف على موقع في منطقة أرض الغول شمال غرب مدينة غزة، إضافة إلى استهداف موقع آخر وأرض فارغة غرب بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في صفوف المواطنين، فيما أحدثت حالة من الخوف في صفوف الأطفال بالمنطقة.

معاريف تسلط الضوء على الأقصر واهميتها في الوقت الحالي

وعلى جانب آخر سلطت صحيفة معاريف الإسرائيلية الضوء على انطلاق فعاليات الاحتفال بعاصمة الثقافة العربية في محافظة الأقصر، مؤكدة إلى أن مصر تسعى إلى أن تكون الدول العربية الأولى الرائدة في الثقافة العربية لذلك تولت القيام بفعاليات عاصمة الثقافة العربية بدلًا من تونس.

وأكدت الصحيفة، أن محاولة الجانب المصري للسعي من أجل نشر مفاهيم القيم السامية والتآخي والتسامح في الدول العربية سيجعلها الرائدة بالفعل في مجال الثقافة، مشيرة إلى أن وزير الثقافة حلمي النمنم، بالتأكيد سوف يستغل ما يحدث من تلك الفاعليات بالتعاون مع وزارة السياحة المصرية من أجل تنشيط السياحة في مصر.

وأوضحت الصحيفة، أن محافظة الأقصر المصرية تحظي باهمية كبيرة في مصر في الوقت الحالي، لاستضافتها لفاعليتن في غاية الاهمية مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية وفعاليات الثقافة العربية.

أخبار تهمك

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي
ads
ads
ads
ads
ads
ads