المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

أشهر ساحات صلاة الترويح في الإسكندرية

الأربعاء 03/مايو/2017 - 04:34 م
المواطن
شيماء الدالي
طباعة
أيام ويهل علينا شهر رمضان المبارك، ولا شك أن عروسه البحر المتوسط العاصمة تتميز بطابع حضاري وثقافي وتاريخي وسياحي مميز ومختلف عن باقي المحافظات، ويأتي شهر رمضان من كل عام لتتميز الإسكندرية برونقه الخاص من الروحانيات والتعاملات والزينة والأنوار التي تغطى المنازل والميادين، ولعل أهمها ساحات المساجد لصلاة التراويح ورصدت عدسة "المواطن" أهم المساجد التي يتردد عليها المواطنين خلال الشهر الكريم.

مسجد القائد إبراهيم

يعد مسجد القائد إبراهيم من أشهر المساجد التي بنيت بالإسكندرية في منطقة محطة الرمل ، ويشتهر الجامع بمئذنته الطويلة الرشيقة و أيضا جذبه للمصلين من جميع أحياء الإسكندرية خصوصا في شهر رمضان .

ويعود تاريخ بنائه إلى عام 1948يعتبر المسجد من أشهر المساجد ،إذا لم يكن أشهرها على الإطلاق، في إقامة صلاة التراويح والتهجد في شهر رمضان بالمدينة . حيث يأتيه المصلين من جميع مناطق و إحياء الإسكندرية ومن مسافات بعيدة وتصل ضخامة عدد المصلين في رمضان وخصوصا في العشرة الأواخر إلى مئات الإلف ويلتف المصلون من حول المسجد إلى ميدان محطة الرمل و ميدان صفية زغلول و الكورنيش وحتى إلى مناطق بعيدة عن مكان المسجد وحتى بجانب مكتبة الإسكندرية و منطقة الشاطبى و تتعطل حركة المرور نهائيا وتغلق بعض الشوارع لضخامة عدد المصلين خصوصا في العشرة الأواخر من شهر رمضان منذ منتصف الليل وحتى الساعات الأولى من الفجر وتأتى بعد ذالك مساجد أخرى تنظم صلاة التهجد والتراويح في المدينة مثل جامع المرسى أبو العباس و جامع يحي ولكنها لا تحصل على ضخامة عدد المصلين مثل جامع القائد إبراهيم

مسجد النبي دانيال

ينسب الجامع إلى أحد العارفين بالله وهو الشيخ محمد دانيال الموصلي أحد شيوخ المذهب الشافعي وكان قد قدم إلى مدينة الإسكندرية في نهاية القرن الثامن الهجري واتخذ من مدينة الإسكندرية مكانا لتدريس أصول الدين وعلم الفرائض على نهج الشافعية وظل بمدينة الإسكندرية حتى وفاته سنة 810 هـ فدفن بالمسجد وأصبح ضريحه مزارا للناس ويقع جامع النبي دانيال في الشارع المعروف باسمه.

ويتكون تخطيط الجامع من مساحة مستطيلة يتقدمها صحن مكشوف أو زيادة يوجد بالناحية الشمالية الغربية منها دورة المياه والميضأة ، وللجامع واجهة رئيسية واحدة هي الواجهة الجنوبية الغربية ويقع بها المدخل الرئيسي للجامع حيث يؤدي هذا المدخل إلى بيت الصلاة وينقسم إلى قسمين القسم الأول وهو مصلي للرجال أما القسم الثاني فخصص لصلاة النساء.

مسجد سيدي بشر

ينسب مسجد سيدي بشر إلى الشيخ بشر بن الحسين بن محمد بن عبيد الله بن الحسين بن بشر الجوهري، وهو من سلالة آل بشر الذين وفدوا إلى الإسكندرية في أواخر القرن الخامس الهجري أو أوائل القرن السادس الهجري مع من جاء من علماء المغرب والأندلس في تلك الفترة، وفي عام 1945 تم توسعة المسجد وأضيف إليه ما جعل مساحته أربعة أمثال ما كانت عليها.

وفي عام 1947 أنشئ أمام المسجد ميدان فسيح وحديقة تجاور شاطئ البحر ليصبح حي سيدي بشر أحد أشهر أحياء الإسكندرية، وفي شهر يونيه عام 2000م وفي عهد المحافظ السيد اللواء محمد عبد السلام المحجوب.. تم تجديد واجهات مسجد سيدي بشر وتطوير الميدان المواجه له من قبل إحدى شركات القطاع الخاص التي يملكها أحد رجال الأعمال الأقباط تعبيراً عن روح التسامح والوحدة الوطنية التي تتميز بها الإسكندرية .

جامع يحي

يعتبر المسجد أحد المساجد العريقة بالإسكندرية ، ويرجع إنشاؤه إلي العصر الملكي ، حيث تشير اللافتة إلي تاريخ تأسيسه ، وهو عام 1920ويحمل اسم أحد الشخصيات التي تنتمي إلي هذا العصر.

مسجد المرسي أبو العباس

جامع أبو العباس المرسي أو كما يسميه أهل الإسكندرية "جامع المرسي أبو العباس"، أحد أقدم وأشهر المساجد التي بنيت في الإسكندرية في مصر، حيث يتميز بقبابه المميزة الشكل، وهو من أهم ما يميز منطقة أبو العباس في منطقة بحري بالمدينة.

ويضم ضريح الشيخ شهاب الدين أبو العباس أحمد بن حسن بن على الخزرجى الأنصاري المرسي، الذي يتصل نسبه بالصحابي سعد بن عبادة. ولد الشيخ أبو العباس المرسي عام 616 هـ الموافق 1219م.

أخبار تهمك

ads
ads
ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟

ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads