المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

مدير الإعلام بهيئة الأسرى: سلطات الاحتلال استجابت بعد تيقنها أن الأسرى لن يتراجعوا

السبت 27/مايو/2017 - 12:48 م
المواطن
أ ش أ
طباعة
قال ثائر شريتح مدير دائرة الإعلام في هيئة شؤون الأسرى والمحررين" إن الإضراب الذي خاضه الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي كان الأقسى على الإطلاق في تاريخ الحركة الأسيرة وفي ظل حكومة إسرائيلية يمينية متطرفة هددت كثيرا على مدار الأربعين يوما لتنتقم من هؤلاء الأسرى، إلا أن الأسرى استطاعوا بصمودهم تحقيق إنجاز بطولي والانتصار على السجان".

وأوضح شريتح ـ في تصريح صحفي ـ أنه تم التفاوض بقيادة الأسير القائد مروان البرغوثي في سجن عسقلان، وتكلل بالنصر وننتظر تفاصيل هذا الاتفاق، وتم إبلاغنا بشكل رسمي أن الأسرى علقوا إضرابهم عن الطعام، وانتصروا على السجان ويتكلل هذا الانتصار في التغلب على رفض السجان الإسرائيلي التجاوب مع مطالب الأسرى".

وأضاف" وفقا للمعلومات التي لدينا حتى الآن فمعظم مطالب الأسرى سوف تتحقق إلا أن هناك بعض المطالب المعلقة التي سيتم مناقشتها في وقت لاحق وأن تفاصيل الاتفاق لم تتضح بعد خصوصا مع التعتيم الإسرائيلي ومنع التواصل مع الأسرى".

وأكد شريتح" أن قيادة الإضراب في سجن عسقلان بكل أسمائها قاموا بالتفاوض لمدة 20 ساعة، وتم تجميع الأسرى في سجن عسقلان منذ ظهر أمس واستمرت حتى الساعة الخامسة من فجر اليوم، مشيرا إلى أن الجانب الإسرائيلي تعهد أن يكون إيجابيا خصوصا بعد أن توصل إلى يقين تام بأن الأسرى لن يتراجعوا عن الإضراب حتى لو وصل الأمر لسقوط العديد من الشهداء، في ظل مخاوف من أن الشعب الفلسطيني على وشك انتفاضة جديدة".

يذكر أن رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين عيسى قراقع، ورئيس نادي الأسير قدورة فارس، أعلنا عن تعليق الأسرى لإضرابهم المفتوح عن الطعام بعد التوصل لاتفاق بين مصلحة السجون الإسرائيلية ولجنة الإضراب بقيادة الأسير مروان البرغوثي يقضي بتلبية مطالبهم الإنسانية.
ads
ads
أفضل ممثلة

أفضل ممثلة
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads