المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

"أمن القاهرة" يكشف غموض واقعة اختطاف طفل في المعادي

السبت 29/يوليو/2017 - 01:21 م
عمار محمد وأحمد حمدي
طباعة
تمكنت الأجهزة الأمنية بالقاهرة، من كشف غموض واقعة اختطاف طفل وطلب فدية مليون جنيه لإطلاق سراحه بمنطقة المعادي، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة تشكيل عصابي تتزعمه سيده وتم ضبطهم.

وتلقى قسم شرطة المعادي بلاغًا من "عبدالله.ع"، 55 سنة، رئيس وردية بشركة أسمنت، باختطاف نجله ويدعى "بدر"، يبلغ من العمر سنتان ونصف حال لهوه أمام مسكنه، وفي وقت لاحق ورد إليه اتصال هاتفي من محمول "محدد"، أقر خلاله المتصل بتواجد نجله بصحبته وطلب منه دفع مبلغ مالي مليون جنيه نظير إطلاق سراحه.

وبعمل التحريات دلت أن وراء ارتكاب الواقعة كل من عمرو مصطفى، 30 سنة، عامل ومسجل خطر، شقيق زوجة شقيق المجني عليه، وأسامة فوزي، 29 سنة، سائق، وأحمد محمود، 32 سنة، عامل، وإيمان مصطفى، 20 سنة، ربة منزل، زوجة شقيق المجني عليه، ويدعى حمادة عبد الله، ومحمد أشرف، 28 سنة، موظف بشركة المياه.

وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة، أسفرت عن ضبطهم وأمكن تحرير الطفل المختطف من مكان احتجازه بمسكن المتهم الخامس.

وبمناقشتهم، اعترفت الرابعة "زوجة شقيق المجني عليه" بالاشتراك مع الأول في ارتكاب الواقعة، حيث قامت بإرسال نجل شقيقتها ويدعى "زياد تامر"،7 سنوات، لاستدراج المجني عليه بحجة شراء بعض المشروبات الغازية، وعند تأكدها من خروجه من المنزل أبلغت الأول والذي قام باصطحاب الطفل داخل "توك توك" وتقابل مع الثاني والثالث، وقاموا باحتجاز الطفل بمسكن المتهم الخامس، وأضاف المتهم الثالث بقيامه بالاتصال بوالد المجني عليه لمساومته على إعادة نجله مقابل مبلغ مالي مليون جنيه، بمواجهة باقي المتهمين بما جاء بأقوال الأولي أيدوها، وبسؤال والد المجني عليه اتهمهم باختطاف نجله. 

تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق.
هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads