المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

خبراء دوليين: لا نتمنى التصعيد ضد قطر.. واجتماع المنامة "تحصيل حاصل"

السبت 29/يوليو/2017 - 04:32 م
فتحي المصري - سمية عبدالراضي
طباعة
في إطار تصعيد الدول العربية الأربعة "مصر، السعودية، الإمارات، البحرين" ضد دولة قطر، يجتمع وزراء خارجية الدول في المنامة غدًا الأحد؛ لبحث الإجراءات التي سيتم اتخاذها الفترة المقبلة للضغط على قطر وإيقاف دعمها للإرهاب، وفيما رأى آخرون يجب على الدول المقاطعة تهدئة الوضع الحالي لعدم الدخول في أزمة حقيقة.

وفي سياق متصل، قال المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، في بيان صحفي، إن تلك الاجتماعات تعكس اهتمام الدول الأربع بتنسيق مواقفها والتأكيد على مطالبها من دولة قطر، وتقييم مستجدات الوضع ومدى التزام قطر بالتوقف عن دعم الإرهاب والتدخل السلبي في الشئون الداخلية للدول الأربع.

اجتماع تشاوري.. والأفضل عدم التصعيد
من جانبه، قال الدكتور مختار غباشي، نائب رئيس المركز العربي للدراسات الإستراتيجية، والخبير الدولي، أن اجتماع وزراء الخارجية الدولة المقاطعة لقطر في المنامة عاصمة البحرين، مجرد اجتماع تشاوري بينهم دارس للمرحلة السابقة وخطواتها التي اتخذت، ودارس أيضًا للمرحلة القادمة.

وأضاف "غباشي"، في تصريحات خاصة لـ"المواطن": "أتمنى عدم التصعيد ضد قطر في هذا الاجتماع، ومن الحكمة عدم التصعيد لأجل عدم خلق تعقيد للأمور أكثر، ويجب عمل حساب الواسطات الموجودة في هذه الأزمة ووجود الجانب الأمريكي القوي في هذه الأزمة ومعها على نفس الخط روسيا، وأيضًا الوساطة الكويتية التي لازالت مطروحة على طاولة الأزمة.

وتابع الخبير الدولي، قد يكون هناك قرارات مفاجأة لهذا الاجتماع ولكن حديث البعض عن سحب الودائع البنكية الخليجية في قطر غير صحيح.

المعارضة القطرية شأن داخلي
وأكد النائب طارق رضوان، وكيل لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن المؤتمر الرباعي لوزراء الخارجية العرب "مصر والإمارات والبحرين والسعودية"، والمُنعقد بالمنامة، يأتي في إطار اتخاذ إجراءات قوية؛ للتصعيد ضد قطر.

وأوضح "رضوان"، في تصريح خاص لموقع "المواطن"، أن مصر لا تبحث عن معارضة داخل قطر لدعمها في محاربة الإرهاب؛ لأنها تُعد شأن قطري يخص الدولة، مضيفًا: "نحن لم نعتاد أن نتدخل في شئون الدول الداخلية".

وأضاف وكيل لجنة العلاقات الخارجية، أننا نحارب الإرهاب، ونُقَوِم من الخريطة الإرهابية الموجودة في الشرق الأوسط.

وأعلن البرلماني، تأييده للمعارضة القطرية لتغيير نظام الحكم؛ مؤكدًا أنه لا يوجد عداء بين الشعوب، فالعداء بين الحكومات فقط، قائلًا: "حكومة قطر اتخذت موقف عدائي من الحكومة المصرية في محاولة لقيادة المنطقة".

تعارض في سياسة أمريكا تجاه قطر
وعن موقف الولايات المتحدة من الاجتماع الرباعي، أكد "رضوان"، أن أمريكا ليست لها إضافات بالإيجاب أو بالسلب لأن هناك تعارض بين سياسة الرئيس دونالد ترامب، ووزير خارجيته ريكس تريلسون، مضيفًا: "تريلسون كان له علاقات بالنظام القطري وبالتالي فهو يلعب وفق سياسة منتصف العصا"، بينما موقف "ترامب" كان قاطعًا عندما أعلن أنه مع الحرب على الإرهاب.

دول المقاطعة "تسلقت الشجرة"
وعلق السفير معصوم مرزوق، مساعد وزير الخارجية الأسبق، على اجتماع وزراء الخارجية الأربع، للدول المقاطعة لقطر بالمنامة، أن دول المقاطعة "تسلقت الشجرة في إنشاء هذه الأزمة وعليها الآن الرضوخ لعدة خطوات لتهدئة الوضع الحالي والوصول إلى حلول ترضي جميع الأطراف".

وتابع "مرزوق"، في تصريحات خاصة لـ"المواطن": "الصراع الحالي سوف يستمر مع المزيد من الصدمات والتصعيد الحالي بعمل عقوبات على قطر، مؤكدًا المستفيد الوحيد من هذا الأمر هو عدو الأمة مشيرًا إلى "إسرائيل"، متابعًا، على وزراء الخارجية إيجاد حلول لهذا الأزمة لأن هذا هو طبيعة عملهم".

وأضاف، مساعد وزير الخارجية الأسبق، أن قطر دولة صغيرة ولكن لديها الكثير من المال ولديها اتصالات مع دول كثيرة مثال إيران وأمريكا، محذرًا يجب ألا تستمر هذه الأزمة لعدم الدخول في صراعات حقيقة نبعد عنها كل البعد في الوقت الحالي ولن نكون قادرين على تحملها كأمة عربية.

أخبار تهمك

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي
ads
ads
ads
ads
ads
ads