المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

صور| الإسكندرية تتأهب لاستقبال أعياد الربيع والأقباط بتأمينات مشددة.. وحدائق للقادرين فقط

الأربعاء 04/أبريل/2018 - 05:29 م
الإسكندريه – تقرير – محمد جمعه
طباعة
أنهت محافظة الإسكندرية استعداداتها لاستقبال أعياد الأقباط وشم النسيم من الأجهزة الأمنية بالإسكندرية والمحليات والصحة، حيث استعدت أجهزة المحليات بغرفة عمليات المحافظة والتى تقوم بالمتابعة الدورية واللحظية لكافة مرافق أنحاء المدينة من المياه والكهرباء والصرف الصحى والغاز والأسواق والمرور والصحة.

وفى نطاق أحياء الإسكندرية التسعة شهدت تواجد ميدانى وحملات رقابية ودوريه من جانب أجهزة الأحياء من إشغال الطريق والتموين والرقابة الميدانية.

فيما شهدت شواطئ المدينة هى الأخرى استعدادات ولكن على استحياء فى ظل انكماش الشواطئ المجانية للسكندرين والتى لم تتجاوز 5 شواطئ بأنحاء المحافظة وتواجد قرابة 22 شاطئ أخرى بطول المحافظة وعرضها بتذاكر دخول تصل حتى 50 جنيها للتذكرة.

وعلى النقيض تماما شهدت حدائق المنتزة هى الأخرى زيادة فى أسعار تذاكرها من 12 جنيها حتى 15 و25 جنيها للفرد وظلت تذاكر حديقة حيوان الإسكندرية وانطونيادس كما هى لم تتجاوز العشر جنيهات.

هذا واتخذت الأجهزة الأمنية إجراءاتها الكاملة لتأمين الكنائس، قبل وبعد وأثناء عيد القيامة وأعياد الربيع وشم النسيم من خلال خطط أمنية أشرف عليها اللواء مجدي عبدالغفار، وزير الداخلية، وقيادات الوزارة.

وشهدت الإسكندرية إلغاء جميع الراحات والإجازات للضباط والأفراد والمجندين خلال فترات الأعياد، وكذلك رفع الحالة الأمنية للدرجة القصوى "ج" والوجود الأمني بالشوارع والميادين ومحيط المنشآت المهمة والحيوية ودور العبادة، وتعزيز قوات الحماية المدنية، والخدمات الأمنية الطارئة.

وتشمل الخطة تكثيف التمركزات الأمنية الثابتة والمتحركة بدائرة كل قسم بأقسام المدينة من أبو قير وحتى برج العرب بالإضافة إلى الأقوال الأمنية المكونة من مجموعات الأمن المركزي، ورجال المباحث الجنائية، وكذلك وحدات التدخل السريع، وذلك لضمان التدخل الفوري في حالة حدوث أي شيء يهدد الأمن.

كما تم التنسيق مع جميع الكنائس، للتأكد من جاهزية كاميرات المراقبة، وربطها مع غرفة التحكم بالكاميرات بمديرية الأمن، بالإضافة إلى توجيه إدارة الحماية المدنية بنشر قواتها على جميع مداخل دور العبادة المسيحية، والمنشآت المهمة والسياحية، للكشف عن أي مفرقعات أو متفجرات، والتمشيط المستمر والدوري لمحيطها عن طريق استخدام كلاب الكشف عن المفرقعات.

وتعتمد خطة التأمين على أجهزة وزارة الداخلية بنسبة 25% بينما تعتمد على المواطنين بنسبة 75%، فى ظل تعاون المواطنين في هذه المناسبات، وعدم التردد في الإبلاغ عن أشخاص يشتبه بهم أو وجود أجسام غريبة.

يذكر أنه هناك مجموعات كبيرة من الشباب تم تنظيمها لتتولى تأمين المصلين، وتنظيم عملية الدخول والخروج والتفتيش، وذلك تحسبا لاندساس أي عناصر إرهابية قد ترتكب أعمال عنف داخل الكنائس.

وقالت عزة الفناجيلى وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية أنه تم رفع حالة الاستعداد بمديرية الشئون الصحية بالإسكندرية والمستشفيات والوحدات التابعة لها فى بمناسبة عيد القيامة للأقباط وأعياد الربيع وشم النسيم.

وأضافت أنه تم مضاعفة أطقم العمل بأقسام الطوارئ من أطباء وتمريض بجميع المستشفيات وكذلك أطباء الجراحة والعظام والتخدير والتأكد من توافر كافة المستلزمات والأدوية بكميات إضافية وكذلك أكياس الدم ومشتقاته والتأكيد على تواجد مدير كل مستشفى أو نائبه على مدار الـ24 ساعة يوميا.

كما تم التأكيد على جاهزية فرق الانتشار السريع بالمديرية، لمساعدة أي مستشفى تتعرض لضغط غير معتاد وتحتاج قوى بشرية إضافية أو تخصصات نادرة.

وأشارت إلى أن هذا علاوة على استعداد المديرية عيادات طوارئ ميدانية جاهزة للتحرك فورا إلى مكان داخل المحافظة عند الاحتياج بالتنسيق مع إدارة القوافل العلاجية بوزارة الصحة.

وتابعت أنه تم اتخاذ الإجراءات الوقائية المعتادة للتأكد من نظافة الحدائق والمنتزهات ورشها ضد الحشرات.

كما تم توجيه إدارة مراقبة الأغذية لمتابعة وأخذ عينات لتحليلها من أماكن تداول الأغذية والمشروبات وخاصة الفسيخ والأسماك المملحة وأماكن بيع الخمور مع ضرورة التحفظ على الأغذية التي أخذت عينات منها لحين ظهور نتائج التحاليل، مع تأجيل إجازات مراقبة الأغذية في غير الأحوال الطارئة.


وشهدت حدائق الإسكندريه إستمرار أعمال التجميل ورفع كفاءة الحدائق استعدادا لأعياد الربيع.

حيث قامت إدارة الحدائق بتقليم الأشجار والستائر والنخيل بشارع أحمد يحيى وحديقة زهراء زيزينيا وأمام قصر المجوهرات وقص المسطحات الخضراء النجيل بحديقة 14 مايو وزهران أسفل كوبرى 14 مايو وتقليم وتهذيب الأشجار بشارع زكى رجب عزبة سعد سموحة.

هذا وقد تم ورفع المخلفات الناتجة عن هذه الأعمال حفاظا علي المظهر العام وعلي الطبيعة الخلابة التي تحظى بها الإسكندرية.

جدير بالذكر أنه تستقبل محافظات مصر ومنها عروس البحر المتوسط الإسكندرية خلال الأيام القليلة القادمة أعياد الربيع والتي تعد بروفة لإستقبال فصل الصيف خاصة بالإسكندرية، كما تشهد المحافظات أعياد الإخوة الأقباط من عيد السعف والقيامة وأسبوع الآلام.

أخبار تهمك

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي
ads
ads
ads
ads
ads
ads