المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

عمرو الليثى يكشف كيف تم منح لقب "بك" ليوسف وهبي

الجمعة 06/أبريل/2018 - 12:56 م
ندى محمد
طباعة
يواصل الإعلامي عمرو الليثى، الحديث عن المنتج الكبير جمال الليثي، وأسرار وكواليس خاصة حول أهم الأعمال الدرامية له ومشاركته كبار نجوم السينما المصرية.

ويُشير الليثى، إلى أن فنان الشعب يوسف بك وهبى، الذى كان مؤهلًا منذ شبابه لهذا اللقب، فوالده كان يحمل لقب باشا أصيل، وكان هو يحمله بمرسوم ملكى بعد عرض فيلمه "غرام وانتقام" عام 1940، والذي أخرجه بنفسه، حيث ماتت المطربة الكبيرة أسمهان قبل أن تصور لقطات نهايته، فأنهاه يوسف وهبى بمشهد درامي شهير، حيث يظهر فى مستشفى الأمراض العقلية وهو يعزف على الكمان ويواجه الجماهير الله".

واستقال جمال الليثى من الجيش واستقال رمسيس نجيب من استوديو نحاس وكونا شركة للإنتاج السينمائى، ولكنهما انتجا ثلاثة أفلام فقط لهذه الشركة قبل انفصال جمال الليثى عن رمسيس نجيب وتكوين شركته الخاصة للإنتاج السينمائى، وفى أفلامه الأولى لم يكن هناك دور يناسب يوسف وهبى، إلى أن بدأ جمال الليثى يجهز لإنتاج فيلم من إخراج المخرج الكبير نيازى مصطفى، وهو فيلم "البحث عن فضيحة"، الذي ضم العديد من النجوم الجدد.

ووضع جمال الليثى، يوسف وهبى على رأسهم لكى يساندهم فى رحلة الصعود إلى البطولة، على الرغم من شهرة يوسف وهبى فى تمثيل أدوار التراجيديا والصبغة الدرامية التى لصقت به دائمًا واشتهر بها فى أفلام مثل "أولاد الشوارع" و"سفير جهنم" و"راسبوتين" و"كرسى الاعتراف"، وغيرها من الميلودراما الاجتماعية، ولكن كان جمال الليثى لديه قناعة خاصة بأنه عبقرى.
هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads