المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

اجتماع الخارجية العرب.. لقاء لحل الأزمة الفلسطينية.. وخطة محكمة لمواجهة المؤامرة الأمريكية

الخميس 17/مايو/2018 - 11:42 م
عواطف الوصيف
طباعة
قرر وزراء خارجية العرب، أن تشهد الجامعة العربية اجتماعًا اليوم الخميس، وتحت مظلة القاهرة، وذلك بعد التطورات التي شهدها قطاع غزة، يوم مسيرات العودة، والتي تأتي ردا على عملية نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، تلك الخطوة التي كان لابد منها.

سبب هذه الخطوة
كان لابد من خطوة وزراء خارجية العرب، وعقدهم لإجتماع طاريء، وذلك لما شهده قطاع غزة من مجزرة حقيقية، ارتكبتها قوات الإحتلال، ضد الأبرياء من أبناء غزة، لذلك سنحاول تقديم لمحة عن أهم النقاط، التي من المقرر أن تقدمها الجامعة العربية، وما هي الموضوعات التي سيناقشها وزراء خارجية العرب.
الجامعة العربية
الجامعة العربية

أمور وقضايا

تناقش الجامعة العربية، اليوم الخميس، على مستوى وزراء الخارجيّة، مشروع قرار عربي يتضمن 15 بندًا لمواجهة أمرين، أولهما: نقل واشنطن سفارتها من تل أبيب للقدس، والثاني مرتبط بوقف المجازر الإسرائيلية بحق المظاهرات السلمية الفلسطينية.

قطع العلاقات
من أهم النواحي التي من المقرر أن يتم تناولها، في الإجتماع، قطع أو تخفيض العلاقات مع الدول التي ستحذو حذو واشنطن في نقل سفاراتها للقدس، ومطالبة مجلس الأمن بمنع قيام الدول بإنشاء بعثات دبلوماسية في القدس، والمطالبة بتشكيل لجنة تحقيق دولية بمجزرة غزة الأخيرة والتوجه للمحاكم الدولية ضد جرائم إسرائيل.

دونالد ترامب وتحالفه
دونالد ترامب وتحالفه الصهيوني

تحذير واشنطن

لابد من الإلتفات، إلى أنه من أكثر الأمور التي من المقرر، أن يشدد عليها وزراء خارجية العرب، هو توجيه التحذير من أن قيام واشنطن بنقل سفارتها يعتبر سابقة خطيرة تخرق الإجماع الدولي حول القدس وتشكل انتهاكًا فاضحا للقانون الدولي، علاوة على إعادة التأكيد على رفض وإدانة قرار الولايات المتحدة الأمريكيّة الاعتراف بالقدس عاصمةً لإسرائيل، باعتباره قرارًا باطلا ومطالبتها بالتراجع عنه، والتأكيد على أن نقل السّفارة الأمريكيّة للقدس في ذكرى نكبة فلسطين عدوان على حقوق الشعب الفلسطيني، واستفزاز لمشاعر الأمة العربية الإسلاميّة والمسيحيّة وزيادة في توتير وتأجيج للصراع.

السفارة الأمريكية
السفارة الأمريكية
دعم قرارات فلسطين
يعد من أهم النقاط التي لابد من التركيز عليها، خلال إجتماع وزراء العرب، في الجامعة العربية بالقاهرة، هو دعم
قرارات القيادة الفلسطينية بما في ذلك الانضمام إلى المعاهدات والمنظمات الدولية وإحالة الجرائم الإسرائيلية إلى المحاكم الدوليّة، بما في ذلك ملف الاستيطان الاستعماري الإسرائيلي، فضلا عن مطالبة المجتمع الدولي، بما في ذلك مجلس الأمن بعدم الاعتراف بأي قرارات أو إجراءات تهدف إلى تغيير طابع مدينة القدس ودعوة جميع الدول للامتناع عن إنشاء بعثات دبلوماسية في القدس.
اجتماع الخارجية العرب..
تشكيل لجنة
لا شك أن اجتماع وزراء العرب، سيتضمن مطالبات توجه مباشرة إلى كل من مجلس الأمن والأمم المتحدة، حيث المطالبة بضرورة تشكيل لجنة تحقيق دولية في أحداث غزة الأخيرة، في إطار زمني محدّد ومحاكمة المسؤولين الإسرائيليين عن هذه الجريمة ومطالبة المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لحماية المدنيين.

مواجه القرار الأمريكي
يمكن القول، بأن الوزراء الذين يمثلون الأمة العربية، سيعملون على إعداد خطة تشمل الوسائل والطرق المناسبة، بما في ذلك الوسائل والطرق القانونية والاقتصادية لمواجهة القرار الأمريكي والمجزرة الإسرائيلية على أن يتم تعميم هذه الخطة، وإبقاء مجلس الجامعة في حالة انعقاد والعودة للاجتماع في أقرب وقت ممكن لتقييم الأوضاع.
هل تتوقع تألق إمام عاشور مع الأهلي هذا الموسم....؟

هل تتوقع تألق إمام عاشور مع الأهلي هذا الموسم....؟
ads
ads
ads
ads
ads