المواطن

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

تقارير وتحقيقات

محمد رمضان.. فنان الـ copy and paste

الأحد 20/مايو/2018 - 07:30 م
الأسطورة ونسر الصعيد
الأسطورة ونسر الصعيد
طباعة
محمد فهمي
وقع محمد رمضان بمسلسلة نسر الصعيد في فخ استنساخ مسلسل الأسطورة والذي نجح به محمد رمضان نجاحًا منقطع النظير.

وليس المقصود بالاستنساخ هو استنساخ القصة ذاتها ولو أن إطارات القصتين واحدة، وهذا هو أهم ما استنسخه محمد رمضان من الأسطورة إلى نسر الصعيد.

إصراره على تمثيل الدورين..
قرر محمد رمضان أن يمثل الدورين الرئيسين وهما الحاج صالح القناوي وابنه، كما مثل الدورين في مسلسل الأسطورة وهما رفاعي الدسوقي وناصر الدسوقي.

جاء ذلك بسبب الشعبية والنجاح التي حققها بشخصية "رفاعي"، ولكن ليس شرطًاً أن يصبح النجاح بوجوب تمثيل شخصيتين.
محمد رمضان.. فنان
رفاعي وقناوي..
لم يقف الأمر فقط عند تمثيل شخصيتين كمسلسل الأسطورة ولكن حتى إطار شخصية رفاعي كإطار شخصية الحاج صالح القناوي، وتتمثل في كونه شخص قوي، مقدام، لا يخشي أحدًا كما يمتاز بالمروءة والرجولة وتنفيذ الأصول والأعراف. 

وما يعتمد عليه رمضان هو الاستحواذ على تعاطف الجمهور تجاه شخصية "الكبير" وبعد 5 حلقات أو أكثر قليلًا يموت الشخصية وتكمل الشخصية المصغرة منه باقي المسلسل، وفي الغالب هذا ما سيحدث، سيموت الحاج صالح القناوي بعد فترة قليلة جدًا لن تكمل 15 حلقة على الأكثر.
رفاعي وقناوي
رفاعي وقناوي
لأ ده انت تمسك الشيشة..
كرر محمد رمضان نفس المشهد الذي ذاع صيته من مسلسل الأسطورة وهو مشهد "لأ ده انت تمسك الشيشة بقي"، كررها في مسلسل نسر الصعيد في مشهد مواجهته مع رجالة هتلر، حينما قال له مساعد رجل هتلر : "يا رااااجل" رد زين القناوي: "يااا مره".
لا دانت تمسك الشيشة
لا دانت تمسك الشيشة بقي

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

هل تتوقع نجاحا للجهات المعنية في مصر على مواجهة السيول ؟

هل تتوقع نجاحا للجهات المعنية في مصر على مواجهة السيول ؟
ads
ads
ads

تابعنا على فيسبوك

ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads