المواطن

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

تقارير وتحقيقات

الدكتور محمد هاني يقدم لـ"بوابة المواطن" 13 نصيحة للتغلب على مشاكل أرتفاع الأسعار

الإثنين 25/يونيو/2018 - 04:30 م
أرتفاع الأسعار
أرتفاع الأسعار
طباعة
أسماء حامد
الدكتور محمد هاني
الدكتور محمد هاني
تعتبر أزمة أرتفاع الأسعار، هي الأكثر جدلا، وخاصة بعد ما شهدته السلع من أرتفاع جنوني في أسعارها، ما أثر بالسلب على كل فئات وطبقات المجتمع، التي باتت تشكو ليلا نهارا، وتحولت الشكوى إلى أسلوب حياة لـ "المواطن المصري"، والدخول في حلقات مغلقة من الحزن والأكتئاب والضغط النفسي الذي لا ينتهي، وفي المقابل كثرة المشاكل والمشاجرات العنيفة بين أفراد المجتمع والأسرة الواحدة، فضلا عن انتشار الأمراض النفسية والعضوية.
 
لذلك توجهت "بوابة المواطن"، إلى الدكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية والعلاقات الزوجية، من أجل إيجاد حلول لتلك الأزمة.

حيث أكد الدكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية والعلاقات الزوجية، أن موضوع غلاء الاسعار يسيطر على الجميع، الصغير والكبير، من يعملون ومن لا يعملون، المتزوجون وغير متزوجون، حتى الطبقات الغنية تشتكي من أرتفاع الأسعار، والطبقات المتوسطة تراجعت، فأرتفاع الأسعار يؤثر على الجميع، لإنهم في دائرة واحدة.
وأضاف في حديثه لـ" بوابة المواطن": علينا أن لانستسلم، لليأس، فالضغط المادي من أشد أنواع الضغوط التي يمكن أن تؤثر على الإنسان نفسيا.
وأوضح إن قلة الفلوس، تسبب الكثير من المشاكل، مشاكل أسرية، ومهنية ، وحياتية، أومشكلة مع الأولاد، فالضغط النفسي هو المحور، وخاصة عندما يصل ارتفاع الاسعار إلى السلع الاساسية التى نحتاجها كل ثانية مثل الطعام والشراب، ومن هنا بيدأ الاكتئاب.



الدكتور محمد هاني
لذلك يقدم الدكتور محمد هاني، بعض النصائح والوصايا، من خلال بوابة المواطن، للتغلب على مشاكل أرتفاع الأسعار.

-التقنين في الشراء
نصح الدكتور محمد هاني، من أهم الأمور للتغلب على أرتفاع الأسعار، هي أهمية التقنين، في الشراء، وشراء السلع الأساسية واللازمة فقط، ومحاولة الاستغناء عن السلع غير ضرورية.

- التعايش مع المقابل المادي للأسرة

كما أوصى بأهمية تقبل المقابل المادي الموجود، والتعايش معه، والتكاتف سويا، 
وكل طرف من الطرفين يراعي ظروف الاخر، ويقدر تعبه حتى يستطيع توفير المصاريف التى يحتاجها المنزل.



الدكتور محمد هاني
-ثقافة التوفير واستبدال الأشياء الغالية بسلع أقل ثمنا
وأوصى بضرورة استبدال بعض السلع المرتفعة الثمن، بسلع أخرى أقل ثمنا، ومتوسطة، يمكن تحملها، والتعامل بثقافة التوفير و التقليل من تناول الأطعمة الجاهزة، وصنع الطعام في المنزل بميزانية بسيطة.

- النظرة الايجابية

كما شدد الدكتور محمد هاني، على أهمية أن نحاول التفكير بنظرة إيجابية لحال البلد، انشاء الله البلد تكون أفضل، بالفعل هناك غلاء في الأسعار وهذا يؤثر على الجميع، 
ولكن عندما، ننظر إلى الامام، مع قدر من التفائل، وبلدنا تعبر الأزمة، ما يعود علينا.


الدكتور محمد هاني
- نبطل نسمع السيئ

ونصح، عن ضرورة أن نكف عن سماع النقد المستمر، والالفاظ الخارجة، والتذمر، من حقك النقد، ولكن بطريقة جيدة، وفي هدوء، حتى لانعكر صفو بعضنا.

- النظر إلى الجيد في حياتنا

كما أشار، إلى أهمية النظر إلى الأشياء الإيجابية في حياتنا، مثل الآمن والأمان، والاستقرار، برغم غلاء الأسعار.


الدكتور محمد هاني
- تخفيف حدة المشاكل في الأسرة وتهيئة الأولاد

ونصح الدكتور محمد هاني، الأسر، من التقليل من المشاكل، وحدة الخلافات بسبب الماديات وعلى الطرفين أن يتقبلوا هذا الوضع، ويعودوا أولادهم على هذا الشئ، والتماشي مع الظروف، وما هو متاح، وموجود.


-الحذر من التأثير النفسي 

وحذر الدكتور محمد هاني، من التأثير النفسي السيئ، الذي يمكن أن نستسلم له بسبب أرتفاع الأسعار، ما يؤثر على طاقتنا في العمل، ولكن علينا أن نشجع أنفسنا دائما.



الدكتور محمد هاني
- لاتترك العمل بسبب الظروف المادية

حيث أشار إلى بعض من هم يفكرون في ترك العمل، بسبب قلة العائد مقابل أرتفاع الأسعار، مشددا على الحذر من ترك العمل ، بسبب الظروف المادية، ولكن علينا الأقبال أكثر على العمل والاجتهاد، لأن كل منا لديه أسرة وأولاد وهدف يسعى من أجله.



الدكتور محمد هاني
-تأخر الزواج

كما نوه الدكتور محمد هاني، إلى أن أرتفاع الاسعار، قد يسبب مأزق أكبر، وهو زيادة العنوسة، أوتأخر وتأجيل الزواج للمقبلين على الزواج، وتعتبر هذه المشكلة من الصعب حلها، في ظل أرتفاع السلع والتجهيزات، لإن هناك بعض المواقف سهلة الحل ولكن هذا من أصعب المواقف، لإن التجهيزات وصل ثمنها للضعف، ولكن علينا إيض أن نجد حل، أبأن أهل الولد وأهل البنت، يساعدوا أولادهم، ويتكاتوفوا، من أجل أن يصل أبنائهم إلى بر الأمان، مع ضرورة التساهل في الطلبات.



الدكتور محمد هاني
- الحذر من الطلاق وخراب البيوت بسبب الماديات
كما أشار الدكتور محمد هاني، إلى أن زيادة الأسعار يمكن أن تسبب الطلاق، حيث حذر النساء من أن تخرب البيوت، بسبب الماديات، مشيرا أن "الست الأصيلة، تقف بجانب زوجها في المحنة، وتتقبل ظروفه، وتصنع المفاجأت بأقل التكاليف، وتجعلة لايتحمل فوق طاقته، ولا تكن له مصدر إزعاج في الماديات.


الدكتور محمد هاني
- تخلص من الاكتئاب
وأكد الدكتور محمد هاني، :" يعتبر الاكتئاب من أكثر الأمراض المنتشرة حاليا، بسبب الاحباطات، والظروف المعيشية الصعبة.
ونصح::" الدنيا لاتستحق كل العناء الذي نعيشه، علينا أن نستمتع بكل ثانية رغم الظروف، الدنيا ستستمر، لإن الحزن واليأس يؤثر على صحتنا العضوية دون مقابل، ولا أحد يشعر بنا، موضحا :" من أصعب انواع الوجع، هو الوجع النفسي، فعلى كل إنسان، يحافظ على قوته النفسية، ويتقبل الحياة بحلوها ومرها".

-الظروف لن تتغير نحن من نتغير لنتوافق معها

واختتم الدكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية والعلاقات الزوجية،  حديثه للأ" بوابة المواطن"، :"الظروف لن تتغير، نحن من نتغير حتى نتوافق مع الظروف، وعلينا أن نقتنع أنه طالما هناك حياة المشاكل لاتنتهي، ولكن عندما نبحث عن حلول بسيطة، نستطيعأن نجتاز ونمر تلك الظروف، فتقبلوا الحيا كما هي".

وأشار إلى قول الله تعالى :" لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي كَبَدٍ".

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

هل تعتقد أن صلاح سيتجاوز أزمته الأخيرة مع ليفربول ويعود للتهديف؟

هل تعتقد أن صلاح سيتجاوز أزمته الأخيرة مع ليفربول ويعود للتهديف؟
ads
ads

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

ads
ads
ads
ads
ads