المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

في الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو .. "بوابة المواطن" تجري حوار مع الأمين العام للاتحاد العام للجالية المصرية في فرنسا

الجمعة 29/يونيو/2018 - 07:31 م
الأمين العام للاتحاد
الأمين العام للاتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا
دعاء جمال
طباعة

يوم واحد يفصلنا عن الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو، تلك الثورة التي قلبت الموازين ووضعت الدول الكبرى أمام صدمة وترقب مما سيحدث في مصر، لذا أجرت "بوابة المواطن" حوار شيق مع عبد الحميد نقريش الأمين العام للاتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا بخصوص تلك الثورة.

ووجهت "بوابة المواطن" العديد من الأسئلة لـ "نقريش" والتي أجاب عليها بصدر رحب، وكانت الأسئلة كالآتي:

-         ما دوركم في ثورة 30 يونيو ، وإنجاحها ؟

أجاب الأمين العام للاتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا وممثل فرنسا للاتحاد العالمي للمصريين بالخارج، قائلا :"إن الجالية المصرية في فرنسا شاركت بكل قوة في ثورة 30 يونيو، وذلك للمطالبة برحيل حكم جماعة الإخوان المسلمين".

وتابع نقريش في تصريحات خاصة لـ "بوابة المواطن":" طالبنا برحيل جماعة الإخوان وأقمنا لذلك المظاهرات والندوات والمؤتمرات، وكنا سند ثورة مصر في الثلاثين من يونيه  في الخارج".

-         ما الدور الذي تقوم به الجالية لجذب الاستثمارات لمصر؟

أوضح نقريش أن الجالية المصرية تعمل على جذب الاستثمارات لمصر، وذلك بالتأكيد الدائم أن مصر تتمتع بالأمن والأمان كنوع من مواجهة شائعات الإخوان، التي يزعمون فيها أن مصر لا تتمتع بالأمن والأمان، وهذا يصب في صالح الاستثمار الأجنبي الذي يهمه بالدرجة الأولى أن ينعم بلد الاستثمار بالأمن.

-         ما هو دوركم في دعم الدولة المصرية ؟

قال الأمين العام للاتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا :"نقوم بمساندة الدولة في كل ما تتخذ من قرارات كما نقوم بشرح الأوضاع الحقيقية عن مصر، كما نواجه الدعايات المغرضة التي تنشرها الدول المعادية لمصر مثل تركيا وقطر، كنا ندعم القوات المسلحة في حربها ضد الإرهاب".

-         ما هي الصورة الذهنية عن مصر في الخارج ، وهل تغيرت بعد 30 يونيو؟

أجاب نقريش:" كانت جماعة الإخوان المسلمين رسم صورة عن مصر أنها تحت حكم العسكر، وأن الجيش اختطف الحكم بالانقلاب على الرئيس المنتخب، ولكن بعد المجهود الكبير الذي بدأناه في الخارج فإن الصورة قد تحسنت كثيرا وبدأ الغربيون ينظرون لمصر نظرة إيجابية".

-         ما هي الخطورة التي كانت تهدد مصر قبل 30 يونيو ؟

فقال نقريش:"قبل ثورة 30 يونيو كانت يهدد مصر حكم فاشي، لا يحترم الشعب المصري، ولا يعمل من أجله، ولكنه كان حكم فاشي تعمل لمصلحتها ولمصلحة كل من يدور في فلكها، والحمد لله لقد تخلصنا من هذه الجماعة وحكمها".

-         كيف تتصدون لإدعاءات الإخوان في الخارج والتي تسيئ لمصر ؟

فأجاب نقريش :"نقف لجماعة الإخوان المسلمين في الخارج بالمرصاد، ونواجه كل إشاعاتهم عن مصر بإظهار الحقيقة، كما ندعو الفرنسيين لزيارة مصر للتعرف على حقيقة الأوضاع بأنفسهم".

-         ماذا تحقق من ثورة 30 يونيو؟

أما عما تحقق من ثورة 30 يونيو، فقال نقريش :"يكفي ثورة الثلاثين من يونيو أنها حافظت على مصر وحمت الشعب المصري، وما يفعله الآن الرئيس عبد الفتاح السيسي من إنجازات وبناء إنما هو نتيجة لثورة 30 يونيو".

-         ما هي خطتكم للاحتفال بثورة 30 يونيو ؟

فقال ممثل فرنسا للاتحاد العالمي للمصريين بالخارج :"سنقيم احتفالية في أحد ميادين العاصمة الفرنسية باريس وذلك رسالة منا للفرنسيين بمدى التفافنا حول القائد والزعيم عبد الفتاح السيسي الذي حمى الشعب في ثورته المجيدة في 30من يونيو".

-هل تريد توجيه كلمة ما للمصريين في الداخل في ذكرى الثورة؟

فقال نقريش :"نعم، أريد أن أقول لهم حافظوا على مصر العظيمة، فليس هناك وطن في العالم مثلها فهي أم الدنيا".

أخبار تهمك

ads
ads
ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟

ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads