المواطن

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

تقارير وتحقيقات

"على درب التفكير خارج الصندوق" محمد المصري.. الحب كان طريقه للترويج للسياحة المصرية

الجمعة 14/سبتمبر/2018 - 01:31 م
محمد المصري
محمد المصري
طباعة
شيماء اليوسف
الحب دائما ما يأخذنا لطرق غير التي درجت خطانا الأولى فيها.. نهوى أشياء و نبعد عن أخريات، قد يراها من حولنا أنها عبث و تعبير عن فوضوية الفراغ بينما نحن نعتبرها هواية، فمنا يهوى الترحال و غيره يهوى الوحدة و هناك من يهوى الزحام أو السفر من بلاد لأخرى عبر الدراجة.. هل فكرت يوما أن تسافر من دولة لغيرها عبر الدراجة ؟ 
السفر عبر الدراجة : 
الحب يبدأ برحلة
الحب يبدأ برحلة
قد يكون بوسعك أن تقود دراجتك لمسافة تقدر ب 8 كيلو مترات، و لكنك لن تغامر بالسفر عبرها لآلاف الكيلو مترات، لكن محمد المصري فعلها، و قطع رحلات استمرت نصف شهر، رغم الانتقادات اللاذعة التي لاحقته، في جملة سخيفة تناقلها بعضهم " أنت بتعمل حاجة ملها أي 30 لازمة " لكنه لم يلق بالا لهؤلاء و كل ما شغله أن يفعل ما يحبه فقط، ما هذا الحب الذ علق فؤاده بالدراجة ؟ 

الترويج للسياحة المصرية : 
الترويج للسياحة المصرية
الترويج للسياحة المصرية
في بداية الأمر، فكر المغامر الحرفي، في كيفية الترويج للسياحة المصرية بطريقة خارج الصندوق، رحالا على دراجته الصغيرة  يتنقل من محافظة لأخرى موثقا هذه الرحلات بالصورة، لأكثر من عامين و هو يجول بين المناطق الأثرية المصرية دافعه الوحيد الحب و الرغبة في تذوق هذه المتعة، التي لا يفهمها إلا المغامرون أمثاله . 
بداية المغامرات من طنطا للقناطر : 
الرحالة محمد المصري
الرحالة محمد المصري
جميعنا منذ طفولته و روحه تتعلق بلعبة معينة وبالكاد جميعنا كان لديه دراجة و ربما لازال محتفظا بها حتى لحظتنا هذه، حتى المغامر المصري، كان واحدا من كلنا، أحب الدراجة منذ صغره،  وكان يتنقل بها من مكان لمكان في بيئته المحيطة، الحب وحده يكفكف على قلبه و يدفعه للاستمرار،  بعد ذلك قرر أن يسافر من محافظة لأخرى عبر دراجة سباق، و سافر من طنطا للإسكندرية و منها للقناطر الخيرية و منها للقاهرة. 
كيفية التجهيز للمهمة : 
معبد مصري أثري
معبد مصري أثري
  بعد مرور الوقت تعرف على أشخاص من خلال السوشيال ميديا، أكثر مغامرة حيث  يسافرون عبر دراجاتهم من دولة لدولة، أعجبته الفكرة الجنونية، زادةه حبا و تعلقا للفكرة، فتواصل معهم و تعرف على مجمل الأدوات التي يستخدمونها في سفرهم، و بدأت الفكرة تأخذ مسارا جديدا في حياته .
من الغربية لأسوان بالعجلة : 
الرحالة ونهر النيل
الرحالة ونهر النيل
قرابة ستة عشر يوما سفر بالدراجة قضاها خلال رحلته من مدينة " بسيون " بالغربية حيث أسوان على طريق أكتوبر مرورا بالواحات البحرية و الفرافرة و أسيوط إلى سوهاج و قنا و الأقصر حتى النوبة، و رغم تعلقه الشديد بالسفر إلا أن ذلك لا يجعله يتكاسل عن وظيفته فهو يمتلك ورشة لصناعة الموبليا، و في نفس الوقت حريص على عائلته الصغيرة سخي العطاء لها يغمر حياتهم الحب و الحميمة، لديه طفلين قد تعلقت حبائل حبهما برياضة ركوب الدراجة، كما أبيهما. 

حب الوطن و تجربة السفر لروسيا بالدراجة : 
الإسكندرية
الإسكندرية
في الواقع بدأت فكرته للسفر بالدراجة لما أحب أن يروج للأماكن السياحية في وطنه، و لما سافر المنتخب المصري  لروسيا لنهائي بطولة كأس العالم لكرة القدم، فكر بطريقة مختلفة أن يشجع منتخب وطنه، فكان صاحب فكرة السفر بالدراجة لدولة روسيا
متعة السفر بالدراجة لا يعرفها إلا من جربها : 
العين السخنة
العين السخنة
فكرة أن تأخذ دراجتك في جولات شبه غريبة و غير مألوفة للعصر الحالي، فتمر على طرق و بيوت و ثقافات و أماكن و أشخاص لم تراهم من قبل، تلاقي معاناة بسيطة، فتمنح نفسك قسطا من الراحة و تعيد من جديد مواصلة جهدك، الرغبة و الحب في المعرفة يقودك للطرق التي لا تعرفها، فتصل لمكان جديد لم يخطر ببالك يوما أن تراه فيخالجك إحساس من نوع أخر، شيء عظيم يدق فؤادك ، لأنه بالطبع هدف ناتج مجهود فمتعة السفر بالدراجة لا يعرفها إلا من جربها. 
اكتشف العالم بالدراجة :
مغامرة أسوان
مغامرة أسوان
متعة من نوع أخر، ملتفة بالحب و الشغف، تجارب و خبرات تكتسب عادات وتقاليد في أماكن كثيرة تجعل المسافر عبر الدراجة يشعر بمزيد من الثقة بالنفس و الاعتماد على الذات و القدرة على التخطيط و التعامل مع الآخرين بحسب ثقافتهم، إضافة إلى المرونة في التعامل و يضيف محمد المصري ل " بوابة المواطن " : " اكتشف اكتر إن الموضوع عادى و موجود و مهواش حاجة مبتحصلش أو مش معقولة لا بالعكس اكتشفت إن في ناس بتلف العالم كله بالعجلة منهم البنت الكورية اللى لفت العالم بالعجلة في 5 سنين و عدت على بلدنا الجميلة مصر" . 
الرحالة محمد المصري
الرحالة محمد المصري

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

هل تعتقد أن صلاح سيتجاوز أزمته الأخيرة مع ليفربول ويعود للتهديف؟

هل تعتقد أن صلاح سيتجاوز أزمته الأخيرة مع ليفربول ويعود للتهديف؟
ads
ads

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

ads
ads
ads
ads
ads