المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

حصاد مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل.. كيف علق الأزهر على الخلاف بين الشرائع

الأربعاء 24/أكتوبر/2018 - 04:32 م
شيماء اليوسف
طباعة
تنتهي اليوم فعاليات مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل الذي نظمته مكتبة الأزهر الجديدة وقد انطلقت أولى فعالياته خلال الاثنين الماضي، حيث ناش المؤتمر العديد من القضايا الهامة والحساسة على الصعيد العالمي وما يربط العالم الإسلامي بالدول  الغربية، وقد حرص المؤتمر على توضيح ونقل الصورة الحقيقية عن الإسلام والمسلمين، إلى جانب تحسين الصورة الذهنية عن المفاهيم الإسلامية الخاطئة المنتشرة. 

قام مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل بفتح حوار فكري على الساحة الحوارية بين العالم الإسلامي والغرب، كما عرض المؤتمر القضايا المعاصرة المطروحة على الساحة الدولية ضمن القضايا التي طرح استهدافها على مائدة النقاش، وقد استضاف المؤتمر العديد من الدول الأوروبية والآسيوية بغرض فتح نوافذ فكرية حوارية على مستوى عال، فقد دعم هذا استضافة العديد من الشخصيات السياسية والفكرية والدينية ضمن ضيوف المؤتمر. 

كلمة الدكتور عباس شومان في مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل
الدكتور عباس شومان
الدكتور عباس شومان
جاء مؤتمر الإسلام والغرب تعاون وتكامل بغرض البحث حول الرؤى المشتركة بين العالم المسيحي والغرب، التي من شأنها تسهم في معالجة القضايا الدولية الكبرى، بما يرعى مصالح الاندماج الايجابي لكافة المواطنين المسلمين داخل مجتمعاتهم وأوطانهم وبما يحقق الحفاظ على الهوية الدينية والإسلامية لهم، ولأكد المؤتمر على ضرورة مد جسور الفكر والمحبة والتعاون بين مصر والعالم بصفة خاصة والعالم الإسلامي والغرب بشكل عام، إلى جانب دراسة القضايا بين الجانبين. 


وفي إطار ختام فعاليات مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل قال الدكتور عباس شومان، الأمين العام لهيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، لقد شاركت في العديد من الموائد الحوارية بين الشرق والغرب داخل جمهورية مصر العربية وخارجها، لافتا ملاحظته لرجال الدين لمختلف الشرائع السماوية المعترف بها، مشيرا أن هناك العديد من الملاحظات التي يجب الوقوف عليها والتي تنقسم بين الملاحظات السيئة والجيدة. 

الموائد الحوارية بين العالم الإسلامي والغرب 
مؤتمر الإسلام والغرب
مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل
وأوضح شومان أن المتحدثين بجميع اللقاءات الحوارية الفكرية الدينية مهما اختلفت دياناتهم وثقافاتهم يتحدثون حديثا طيبا، مشيرا إلى أثناء كل متحدث عن أتباع الديانات المخالفة ويجتهد في بيانه أن دياناته أو ثقافته يستوعب الأخر ويقبل ثقافته، والذي يعتبره شومان شيء جيد، وعلى الجانب الأخر لفت إلى الملاحظة السلبية التي تنوي على أطر هذه الموائد الحوارية حيث قال أن هذه المناقشات تبتعد عن التعرض لنقاط الخلاف التي توجد بعض الحساسية وبعض الآثار في النفوس المتحدثون. 

مؤتمر الإسلام والغرب
مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل
وأوضح الأمين العام لهيئة كبار العلماء بالأزهر خلال كلمته بمؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل، أن المتحدين في الحوارات النقاشية الدينية والفكرية تخشى التوضيح على جانب الخلاف والاختلاف بين العقائد الفكرية والديانات يقع المتحدثون في المشكلات والقلائل التي تثير البلبلة في نجال السياسية أو في العلاقات بين البشر، وقد اعتبر شومان أن هذا الملاحظة تعد خطأ كبيرا. 
مؤتمر الإسلام والغرب
مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل
وذكر شومان أنه قام بإيضاح مخاطر هذه الملاحظة بإحدى حلقات النقاش الدينية التي عقدت بالعاصمة التجارية الأمريكية " نيويورك" بالولايات المتحدة، وكان ذلك اللقاء ضمن حوار حضاري بين المسلمين والولايات المتحدة الأمريكية، منبها خلالها إلى أبعاد أحاديث المجاملات والثناء على الأخر دون التعرض للمشكلات والملاحظات التي يلاحظها كل فريق على الأخر لا يجدي كثيرا ولن يجعل من خلفه ممن يمثلونهم يصدقون رؤوس الحوار. 
مؤتمر الإسلام والغرب
مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل
وأكد الأمين العام لهيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، على ضرورة وضع وطرح أوجه الخلاف والملاحظات على رأس الموائد الحوارية إلى جانب الاعتراف بجوانب القصور التي تقع من بعض ممن ينتمون إلى الأديان السماوية، وأوضح شومان أن الأزهر في الحوارات الدينية والفكرية يخرج عن إطار المألوف في مثل هذه اللقاءات الحوارية التي تحدث في مسقط رأس الأزهر وفي غيرها من البلاد.
مؤتمر الإسلام والغرب
مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل
وأثنى شومان على دور شيخ الأزهر فضيلة الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، الذي يساهم بنصيب كبير في دحر الملاحظات السلبية التي تعقد من أجل الحوارات الدينية بين العالم الإسلامي والغرب، لاسيما الملاحظات التي يقع فيها أبناء الدين الإسلامي، مؤكدا الجهود الكبيرة التي يبذلها الإمام الأكبر في التقريب بين الشرق والغرب. 


وشملت الفعاليات الأخيرة من مؤتمر الإسلام والغرب تنوع وتكامل، جلستين بحضور قرابة ثلاثة عشر رئيسا ووزيرا من قارتي آسيا وأوروبا، وقد تناولت الجلسة الأولى قضية نقاط الاختلاف والاتفاق وقام بإدارة الجلسة رئيس قسم الشريعة الإسلامية بكلية الحقوق بجامعة الإسكندرية الدكتور محمد كمال إمام، وكذلك مديرة التواصل الوطني والدولي في مكتبة الكونجرس جاين ماكوليف. 

أخبار تهمك

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي
ads
ads
ads
ads
ads
ads