المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

شهود عيان من باريس يكشفون لـ "بوابة المواطن" حقيقة مظاهرات فرنسا

الإثنين 03/ديسمبر/2018 - 12:05 ص
مظاهرت فرنسا
مظاهرت فرنسا
سيد مصطفى - شيماء اليوسف - أسماء حامد
طباعة
اشتعلت فرنسا خلال الأيام الماضية بسبب المظاهرات التي جابت أرجاء عاصمتها باريس للإحتجاج على رفع أسعار المحروقات، والتي انتهت بأحداث عنف دامية، ويبقى السؤال الأخطر فرنسا أين وإلى أين.

باحث كردي لـ"بوابة المواطن": تظاهرات الشانزليزيه تمتد لألمانيا 
شهود عيان من باريس
قال إبراهيم كابان، الباحث الكردي ورئيس موقع الجيوإستراتيجي، المقيم في ألمانيا، أن الوضع في فرنسا امتد إلى بلجيكا وهولندا واحتمال يمتد إلى ألمانيا بحكم إن مسألة أجور المواصلات عالية جدًا في هذه الدول.

وأكد كابان في تصريحات خاصة لـ"بوابة المواطن"، أن أصحاب السترات الصفراء، سيحاولون أن يتمددوا نحو عدة دول للضغط على الحكومات الغربية من أجل إيجاد حلول لهذه المعضلة.

وأضاف الباحث الكردي ورئيس موقع الجيوإستراتيجي في تصريح خاص لـ "بوابة المواطن" أن لأحزاب اليمين يد في هذه التحركات، بحكم أنها هي أيضًا تريد ممارسة الضغوطات على الحكومات في هذه الدول، وخاصة أن أحزاب الاحزاب اليمين نشطة جدًا في هذه الدول.

وأوضح كابان، أن الحالة حتى اللحظة هو تراجع من قبل المتظاهرين بعد اصطدامات فرنسا، إلا أن المظاهرات سوف تستمر في ظل عدم الاستجابة المباشر من قبل الحكومة الفرنسية لمطالب المتظاهرين.

وبين أن التحركات دخلت في مواجهات وهناك إصابات داخل صفوف الشرطة الفرنسية وهو ما أخاف الكثير من المدنيين وتسبب في إبعادهم عن هذا الحراك ضد الحكومة، لأن المواجهة مع الشرطة يعطي الشرعية للجهات المسؤولة في اعتقال المتسببين بهذه المواجهات.

وأضاف الباحث الكردي، أنه لا يستبعد وجود دور قطري بحكم أن المواقف الفرنسية ربما ليست لصالح قطر، مبينًا أن هناك لوبي قطر موجود في أوروبا وهذا واضح.

أكاديمي سوري بفرنسا لـ"بوابة المواطن": التخريب ليس ثورة أو حرية رأي
شهود عيان من باريس
قال إبراهيم مسلم الباحث والأكاديمي الكردي السوري المقيم بفرنسا، أن غالبية الفرنسيين متضامنين مع الشكل السلمي للمظاهرات، لكن مع ظهور مخربين وركوب البعض الموجة أصبح هناك انقسام في جمهور المتضامنين لكن الأغلبية مع الشكل السلمي دون حدوث أضرار في الممتلكات العامة والخاصة.

وأكد مسلم في تصريحات خاصة لـ "بوابة المواطن"، أن أحد أصحاب السترات الصفراء قال إنهم يطالبون قوات مكافحة الشغب بوضع حد المخربين وعقابهم.

وأضاف الباحث والأكاديمي الكردي السوري المقيم بفرنسا، أن تمدد المظاهرات لدول أخرى سيعتمد على مدى استجابة الحكومة لمطالب المتظاهرين، وبحسب تصريح ماكرون فإنه سيستجيب لمطالبهم لكن بالمقابل سيحدد المخربين ويتم تحويلهم إلى المحاكم.

عضو مفوضية اللاجئين في أوروبا لـ "بوابة المواطن": التخريب ثقافة وافدة على فرنسا 
ريم الشاذلي
ريم الشاذلي
قالت ريم الشاذلي عضو مفوضية اللاجئين في أوروبا، حول احتجاجات الفرنسيين ضد سياسة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في تصريحات خاصة لـ "بوابة المواطن" أن الوضع الحالي في فرنسا مأساوي للغاية، كما وصفت الشعب الفرنسي بالمتحضر والراقي، مؤكدة أن ثقافة التخريب والحرق لاسيما ممتلكاته الخاصة تعد ثقافة جديدة على المجتمع الفرنسي، فهل تحترق مدينة العطور والأزياء العالمية؟ 

من ناحية أخرى أرجعت عضو مفوضية اللاجئين في أوروبا، أسباب مظاهرات السترات الصفراء، إلى الأحزاب المتطرفة سواء أقصي اليمين أو أقصي الشمال إلى جانب تراجع الوضع الاقتصادي لافتا إلى صعوبة هذا الوضع على المواطنون الفرنسيون متوسطي الدخل، مشيرة إلى شعورهم بالظلم تجاه سياسة ماكرون التي وصفوها بإنصافها للأغنياء فقط وهو ما نتج عن القرارات الاقتصادية التي أتخذها الرئيس وكان فتيل شعلتها ارتفاع أسعار المحروقات، إضافة إلى ارتفاع أسعار الضرائب. 

وتقول الشاذلي، لـ"بوابة المواطن" أن مظاهرات السترات الصفراء في فرنسا سوف تمتد تطوراتها خاصة بعد أن علت أصوات المظهرات من داخل بلجيكا ومن المتوقع جدا أن تمتد إلى إيطاليا خلال الفترة القليلة المقبلة، وقد لفتت إلى حديث الصحف الفرنسية عن تحليل شكل الاحتجاجات الفرنسية أنها تمثل بداية لنشوب الربيع الغربي في الدول الأوروبية.


جيهان جادو
جيهان جادو

وقالت الدكتورة جيهان جادو عضو مجلس حي فرساي بفرنسا، ورئيسة الرابطة الدولية للإبداع والثقافة، :" بعد الأحداث الدامية التي حدثت في محيط الشانزليزيه وصور العنف التي وجدناه في وسائل الإعلام المختلفة، كان من الطبيعي أن تتم طمأنة الشعب بعضا من الشئ، وطمأنة فرنسا التي تم إهانتها من قبل المخربين الذين طمسوا الحضارة الفرنسية، بدخلوهم وتدنيسهم لقوس النصر الذي يعتبر رمز حضاري كبير جدا، من حضارة فرنسا".

كما وصفت جادو في تصريحات خاصة لـ " بوابة المواطن" :" رد فعل رئيس فرنسا بالجيد، حيث جاء من المطار على الفور لزيارة هذا المكان الذي تعتبره فرنسا رمز للدولة، فكانت هذه الوقفة سواء من قبل المحافظة أوالأطفال أوبعض الرجال العسكرين، تبث رسالة هامة تعبيرا منهم لرد الصورة التي نقلها المخربين، فكان على فرنسا الدولة أن تعيد لها حضارتها، فجاءوا جميعا إلى محيط الشانزليزيه تحديدا أمام قوس النصر". 

وتابعت :" وأيضا للرد اعتبار فرنسا وطمأنة السياح اللذين أتوا في مثل هذا التوقيت من كل اأنحاء العالم لزيارة هذا الشارع الحيوي"، مضيفة :" ولكن اليوم بخلاف أمس هناك هدوء وحركة السير جيدة والأضواء المعروفة بها الشانزليزيه في أعياد الميلاد، كل هذا تعبيرا منهم بحب بلادهم و إنهم لم يسمحوا لإى مخرب أن يطمس حضارتهم، وتاريخهم". 

كما كشفت جادو :" وأيضا كان هناك اجتماع طارئ،  يعقده ماكرون ، وأعضاء حكومته حتى يصلون لوضع حل لمثل هذه الأعمال التخريبية".

أخبار تهمك

ads
ads
ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟

ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads