المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

تقرير للاستعلامات: نشاط مكثف للرئيس السيسي في يوليو الماضي

الخميس 04/أغسطس/2016 - 10:23 ص
السيسي
السيسي
طباعة
واصل الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال شهر يوليو الماضي متابعته للأداء الحكومي، حيث أصدر الرئيس توجيهات بشأن العديد من الملفات الهامة، من بينها توفير السلع الغذائية بأسعار مناسبة بالأسواق، وتعزيز خطوط وشبكات نقل الكهرباء، وتكثيف جميع الجهات الرقابية لمجهوداتها لرصد أي تجاوزات وعدم التهاون مع أي تجاوز لاسيما في ضوء حرص الدولة على إعلاء مبدأ دولة القانون والمؤسسات، وتيسير إجراءات الاستثمار.
وأشار تقرير للهيئة العامة للاستعلامات ، إلى أن الرئيس السيسي عقد عدة اجتماعات خلال الشهر الماضي لمتابعة تحسين الخدمات الجماهيرية والأداء الاقتصادي، وقال التقرير إنه لجذب الاستثمارات عقد الرئيس السيسي اجتماعا مع رئيس الوزراء شريف إسماعيل ووزيرة الاستثمار داليا خورشيد، حيث وافق الرئيس السيسي على إنشاء مجلس أعلى للاستثمار برئاسته للإشراف على السياسات الاستثمارية للدولة في جميع القطاعات والمحافظات، بناء على اقتراح قدمته وزيرة الاستثمار.
ولتحسين خدمة الكهرباء وجه الرئيس السيسي خلال اجتماعه برئيس الوزراء شريف إسماعيل ووزير الكهرباء محمد شاكر بأهمية الاستمرار في جهود تعزيز خطوط وشبكات نقل الكهرباء بما يسهم في تحسين ورفع مستوى الخدمة المقدمة للمواطنين، ووجه الرئيس أيضا بضرورة الاستمرار في حملة توعية المواطنين بأهمية ترشيد استهلاك الكهرباء، مشيدا بتجاوب المواطنين مع جهود الحملة، كما وجه بزيادة تعريف المواطنين بمزايا العدادات مسبقة الدفع سواء الكودية أو الذكية.
وفيما يختص بتطوير مجال السياحة، أكد الرئيس السيسي أهمية مواصلة الجهود للنهوض بقطاع السياحة في مصر بالإضافة إلى توفير المساندة اللازمة للعاملين في هذا القطاع، وذلك خلال اجتماعه برئيس الوزراء ووزيري السياحة والطيران، وخلال الاجتماع أكد السيسي أهمية تعظيم الاستفادة مما تمتلكه مصر من مقومات سياحية هائلة فضلا عما يتيحه قطاع السياحة من فرص عمل وتشغيل للشباب، كما وجه بأهمية إعداد مبادرات لتشجيع السياحة الداخلية وخاصة بين أوساط الشباب لتعريفهم بالمقاصد السياحية لبلدهم.
وشدد الرئيس على أهمية اتخاذ الإجراءات اللازمة لمواصلة خفض الدين العام وزيادة الاحتياطي النقدي، مؤكدا التزام مصر بسداد أقساط الديون في التوقيتات المحددة، وذلك خلال اجتماعه برئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل ومحافظ البنك المركزي طارق عامر ووزير المالية عمرو الجارحي، و أكد ضرورة مراعاة محدودي الدخل والفئات الأولى بالرعاية، وعدم تأثرهم بأي إجراءات إصلاحية يتم اتخاذها.
وخلال اجتماعه برئيس الوزراء ووزير الإسكان ورئيس الهيئة الهندسية اللواء كامل الوزير وجه الرئيس السيسي بضرورة توفير الوحدات السكنية اللائقة للمواطنين من خلال مشروعات الإسكان الاجتماعي والمساكن البديلة للعشوائيات، كما استعرض الاجتماع الموقف التنفيذي للعاصمة الإدارية الجديدة.
ووجه الرئيس بمواصلة وزارة التموين والجهات المعنية الأخرى ممارسة رقابة مشددة على الالتزام بالأسعار المخفضة والجودة العالية للسلع الغذائية التي يتم بيعها بالمنافذ التي تقوم بصرف سلع النقاط للمواطنين، جاء ذلك خلال اجتماعه مع وزير التموين خالد حنفي.
وفي اجتماع أخر مع وزير قطاع الأعمال العام أشرف الشرقاوي، أكد السيسي أهمية أن تثمر جهود تطوير شركات القطاع عن زيادة إيراداتها واستغلال أصولها غير المستغلة وتعظيم الاستفادة منها وحسن إدارتها.
وأكد الرئيس أهمية إعداد وتأهيل الأئمة والعلماء المستنيرين الذين ينقلون الصورة الصحيحة للإسلام بما يؤدي إلى إعلاء شأن الدين في نفوس الناس، وخلال اجتماعه بوزير الأوقاف محمد مختار جمعة وجه الرئيس بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات التي من شأنها الحفاظ على أموال وأصول الأوقاف وحسن استثمارها.
وخلال اجتماعه بوزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج نبيلة مكرم، شدد السيسي على أن مصر تفتح أبوابها دائما للمصريين بالخارج وترحب باستثماراتهم ومشاركتهم في المشروعات القومية الجاري تنفيذها.
وأكد الرئيس أهمية مواصلة الجهود الأمنية الرامية إلى تحقيق مزيد من الأمن والأمان، فضلاً عن تعزيز الدور الخدمي لجهاز الشرطة، بما يصب في صالح تيسير حياة المواطنين، جاء ذلك خلال اجتماعه بوزير الداخلية، مجدي عبدالغفار.
كما أكد الرئيس أهمية مواصلة جهود تعزيز وتطوير جميع مناحي العمل العربي المشترك، وذلك خلال استقباله الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.
وأوضح السيسي أهمية الاستمرار في المتابعة الدورية لمعدلات تنفيذ المشروعات القومية المختلفة لضمان إنجازها وفقا للبرنامج الزمني المُحدد بما يسهم في الارتقاء بالظروف المعيشية المواطنين، خلال اجتماعه برئيس الوزراء شريف إسماعيل.
وفي اجتماعه مع وزير الإسكان أكد السيسي أهمية مشروعات الاسكان الاجتماعي والمساكن البديلة للعشوائيات، مشددا على دور الدولة في توفير المساكن اللائقة للمواطنين خصوصا الشباب، ومن ناحية أخرى شدد الرئيس خلال اجتماعه مع اللجنة الوزارية الاقتصادية على ضرورة أن يؤدي التعاون مع صندوق النقد الدولي إلى تعزيز الثقة الدولية في الاقتصاد وجذب الاستثمارات الخارجية، ومن ثم تحقيق الاستقرار النقدي والمالي ومعالجة التشوهات الهيكلية.
وفي إطار جولاته الميدانية أشار الرئيس السيسي خلال لقائه عددا من المشاركين في الدورة الأولى من البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة إلى الجهود المبذولة من أجل الارتقاء بالأوضاع الداخلية، حيث أولى اهتماما بتطوير المحليات وتحسين أدائها، لافتا إلى أن هناك الكثير من المشروعات القومية التي تنفذها الدولة للنهوض بالاقتصاد المحلي، وقال إن الدولة تسعى للتغلب على أزمة الدولار كونها جزءا من التحدي الاقتصادي، مؤكدا أنه سيكون هناك انفراجة قبل نهاية العام الجاري.
وشدد الرئيس على ضرورة الانتهاء من جميع المشروعات المُخططة في التوقيتات الزمنية المحددة مع مراعاة معايير الدقة والكفاءة في التنفيذ، وذلك خلال تفقده أعمال الإنشاءات الهندسية بالمرحلة الثالثة لمشروع مدينة الأسمرات التي سينتقل إليها مجموعة من سكان العشوائيات.
وشهد الرئيس السيسي حفلات تخريج دفعات جديدة من الكليات الجوية والبحرية والدفاع الجوي والحربية والفنية العسكرية والشرطة والمعهدين الفنى للقوات المسلحة والفنى للتمريض إناث، حيث قدم الخريجون استعراضا لمستويات المهارة والكفاءة والقدرات القتالية التي اكتسبوها خلال دراستهم، وبعد أن قلد السيسي أوائل الخريجين أنواط الواجب العسكري، وجه التهنئة للخريجين الجدد بانضمامهم لصفوف القوات المسلحة، كما جدد التأكيد على مواصلة جهود التقدم الاقتصادي والنمو، مشددا على أن مصر استطاعت فرض واقع جديد وقدمت نموذجا يحتذى به في التكاتف، وهنأ الرئيس الشعب بذكرى ثورة الثالث والعشرين من يوليو، مشيرا إلى أنها ستظل نقطة تحول رئيسية في تاريخ مصر.
وفيما يتعلق بالاتصالات الهاتفية تلقي الرئيس السيسي اتصالاً هاتفياً من رئيس الوزراء الايرلندي إيندا كيني الذي أشاد بالعلاقات المتميزة التى تجمع بين البلدين، واتصالا هاتفيا من أمير قطر تميم بن حمد آل خليفة أعرب خلاله عن تهنئته بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك، وأجرى الرئيس اتصالا هاتفيا بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز أكد فيه تضامن مصر مع السعودية في مواجهة التحديات وعلى رأسها الإرهاب.
وأعرب الرئيس عن خالص التعازي باسم مصر، حكومة وشعباً، في الضحايا الفرنسيين الذين سقطوا جراء الحادث الإرهابي الغاشم الذي وقع في مدينة نيس، وذلك خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، وتلقى السيسي اتصالا هاتفيا من سلفا كير رئيس جمهورية جنوب السودان، الذي أكد حرص بلاده على مواصلة تعزيز التعاون مع مصر في مختلف المجالات.
وأجرى الرئيس السيسي اتصالاً هاتفياً بالرئيس الفلسطيني محمود عباس أعرب خلاله عن خالص التعازي والمواساة للرئيس الفلسطيني وأسرته في وفاة شقيقه، وتم خلال الاتصال التأكيد على عُمق وخصوصية العلاقات المصرية - الفلسطينية على الصعيدين الرسمي والشعبي.
وفيما يتعلق بلقاءات الرئيس السيسي مع المسئولين الأجانب، استقبل الرئيس وزير الشئون الخارجية والتعاون المغربي صلاح الدين مزوار لبحث تعزيز العلاقات الثنائية ومستجدات الأوضاع بالمنطقة.
وأعرب الرئيس عن التطلع لتعزيز التعاون مع مجموعة ميرسك العالمية المتخصصة في مجالات الشحن البحري والصناعات التحويلية والاستخراجية وزيادة استثماراتها في مصر، وذلك خلال استقباله عضو المجلس التنفيذي للمجموعة كيم فيفير.
وأعرب الرئيس عن تطلع مصر للارتقاء بأطر التعاون الثنائي مع بريطانيا في جميع المجالات، وذلك خلال استقباله وفد مجموعة أصدقاء مصر بالبرلمان البريطاني، وأكد الرئيس السيسي اهتمام مصر بتطوير تعاونها مع باكستان والاستفادة من خبراتها العسكرية في مجال مكافحة الإرهاب، وذلك خلال استقباله الفريق أول رحيل شريف رئيس هيئة أركان القوات البرية الباكستانية.
وأشاد الرئيس بالعلاقات الثنائية المتميزة التي تجمع بين مصر ومالاوي وأكد العمل على تطويرها في مختلف المجالات، وذلك خلال لقائه بوزير الري و الزراعة بجمهورية مالاوي والمبعوث الشخصي للرئيس جورج تشابوندا.
وشارك الرئيس السيسي في القمة الأفريقية العادية السابعة والعشرين برواندا، والتقي على هامشها بالعديد من الزعماء لبحث تدعيم العلاقات الثنائية ومشروعات التعاون المشترك وقضايا القارة الأفريقية، ومواصلة تنفيذ برامج ومشروعات التنمية الاقتصادية والاجتماعية في القارة.
وعقد الرئيس السيسي اجتماعا على هامش القمة الأفريقية مع رئيس وزراء إثيوبيا هايلي مريام ديسالين، وتناول اللقاء سبل تعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، إضافة إلى مناقشة جهود تعزيز السلم والأمن بالقارة، وأعرب السيسي وديسالين عن تطلعهما لبدء الدراسات الخاصة بالسد قريبا من أجل التوصل إلى توافق حول قواعد الملء والتشغيل في إطار التزام الطرفين الكامل بما نص عليه اتفاق إعلان المبادئ، بما يضمن مصالح مصر المائية وحقها فى الحياة، فضلا عن مساعي إثيوبيا التنموية.

أخبار تهمك

ads
ads
ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟

ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads