المواطن

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

حفيدة صدام حسين: كنا سنلجأ إلى بريطانيا لكن حدث أمر خطير

الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 02:47 م
صدام حسين
صدام حسين
طباعة
حامد العدوى
كشفت حرير حسين كامل حفيدة صدام حسين رئيس العراق الأسبق، تلقي عائلتها عرضا من بريطانيا المشارك الرئيس في احتلال العراق مع الولايات المتحدة الأمريكية وإسقاط نظام حزب البعث، باستضافة عائلتها شريطة التبرؤ من جدها صدام ونظامه والتشهير بهما.

وقالت حرير حسين كامل، نجله رغد البنت الكبرى لصدام حسين، في تصريحات صحفية، إن"المملكة المتحدة عرضت علينا الاستضافة بعد مغادرتنا العراق، عقب الاحتلال الأمريكي- البريطاني للبلاد، بشرط عدم ممارسة أي عمل سياسي، وهذا يشبه شرط أي دولة".

وتداركت "حرير" أن بريطانيا اشترطت بشكل أساسي إجراء لقاء تلفزيوني مع والدتها "رغد"  تؤكد فيه أنها تضررت من حكم والدها صدام لتقييده على زوجها بحجة وقتله بعد أن انشق عن نظامه مؤكدة انها رفضت العرض تماما.

يذكر أن حسين كامل، صهر صدّام حسين، زوج ابنته البكر "رغد"، كان أحد أكبر المسؤولين العراقيين ويحمل رتبة فريق في الجيش العراقي، وقد انشق عن نظام حزب البعث الذي يتزعمه صدام على خلفية خلافات سياسية فر على إثرها إلى الأردن عام 1996.

عاد حسين كامل بعد فترة إلى العراق لكنه قتل بعد أيام قليلة من عودته، وادعت السلطات العراقية أن عشيرته هي من قامت بقتله عقابا له على مخالفة نظام حزب لبعث إذ تم اعتبار انشقاقه خيانة عظمى تستوجب القتل.

وكانت رغد صدام حسين، نجلة الرئيس العراقى السابق، قد أعلنت فى وقت سابق، على موقع التدوين المصغر، عن رسائل خاصة، أرسلها لها والدها من داخل محبسه قبل إعدامه، كشف فيها العديد من الأمور، وبالأخص الطلب الأمريكى الخاص بخروجه إلى الشعب العراقى ودعوته إلى عدم مقاومة القوات الأمريكية والبريطانية، فى بلاده، وأكد أنه رفض ذلك العرض، وتحمل كافة ما يفعلونه به من أجل العراق. 

إرسل لصديق

ads

تصويت

برأيك هل ستنتصر العادات والتقاليد والعُرْف على دعوات السوشيال ميديا ؟

برأيك هل ستنتصر العادات والتقاليد والعُرْف على دعوات السوشيال ميديا ؟
ads

تابعنا على فيسبوك

ads
ads
ads
ads