المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

«لافروف» يبحث مع وزير خارجية «ليسوتو» مسألة إدلب السورية

الأربعاء 13/فبراير/2019 - 12:20 م
وزير الخارجية الروسي
وزير الخارجية الروسي
دعاء جمال
طباعة
ناقش وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، مع نظيره وزير خارجية ليسوتو، ليسيجو ماكجوثي، مسألة إدلب السورية، وذلك خلال مؤتمر صحفي له اليوم الأربعاء.

وزير الخارجية الروسي وإدلب السورية

وأوضح وزير الخارجية الروسي إلى نظيره «ماكجوثي» أن مسألة إدلب السورية ستكون إحدى أهم المسائل، والتي سوف يتم بحثها خلال لقاء الرئيس فلاديمير بوتين مع نظيره التركي، رجب طيب أردوغان.

بالإضافة إلى ذلك، كان قد أشار وزير الخارجية الروسي أن "جبهة النصرة" تسيطر على 90% من مساحة إدلب، مؤكدا أنه لا يمكن الحوار مع الإرهابيين.

وأكد لافروف خلال كلمته في المؤتمر الصحفي بأن روسيا ستدعم توجه دمشق، وذلك من أجل الحصول على تنديد مجلس الأمن ضد هجمات التحالف الدولي الأخيرة في دير الزور، والتي أسفرت عن مئات من الضحايا في صفوف المدنيين.

وفي سياق منفصل، كان وزير الخارجية الروسي قد التقى أمس الاثنين مع الفصائل الفلسطينية، مؤكدًا خلال هذا اللقاء تجاوز الانقسام الفلسطيني سوف يعزز موقف الأطراف الساعية لتحقيق التسوية بالشرق الأوسط.

فيما أكدت الفصائل الفلسطينية بأنها سوف تتجنب الحديث عن ملف المصالحة الفلسطينية إعلاء لاسم مصر ورغبة مصر في أن يكون ملف المصالحة حصري لها.

ووافقت موسكو على رغبة الفصائل الفلسطينية، حيث تجنبت الحديث عن ملف المصالحة الفلسطينية وتحويل عنوانها إلى «مواجهة المخططات الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية» وذلك تماشيًا مع رغبة القاهرة.

وأشارت وكالة "سما" الفلسطينية إلى أن الحوارات التي جرت مع الفصائل الفلسطينية كانت قد خالفت ما كان مخطط له، حيث طالبت حركة «فتح» الفلسطينية من الخارجية الروسية تأجيل الحديث في ملف المصالحة إلى وقت آخر.

إقرأ أيضا: فيديو.. وزير الخارجية الروسي يلتقي فصائل فلسطينية فى موسكو

أخبار تهمك

ads
ads
ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟

ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads