المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

استشاري نساء وتوليد للآنسات: جمدوا بويضاتكم قبل فوات الأوان

الأربعاء 27/فبراير/2019 - 01:01 ص
حسن عبد الظاهر
طباعة
تعتبر تقنية تجميد البويضات طوق نجاة وأمل كبير لكثير من الفتيات اللاتي يتزوجن في سن متأخر وتخدم قطاع كبير من الآنسات والسيدات.

تجميد البويضات

وعن تقنية تجميد البويضات يقول د. هيثم بدران استشاري النساء والتوليد، أن العلم يتطور دائما لخدمة البشر، وأرقي العلوم هو ما يختص باستمرار البشر أنفسهم وهناك اقبال متزايد علي تجميد البويضات مع تزايد تأخر سن الزواج.

وأضاف "بدران" أن العلماء توصلوا منذ سنوات طويلة إلي تجميد الأجنة لكن تظل هذه التقنية تحتاج إلي زوج وزوجة، ومع تأخر سن الزواج وارتفاع نسبة الطلاق دون وجود أطفال أصبح هناك حاجة ملحة تحفظ للمرأة فرصها في أن تكون أم قبل فوات الأوان.

تأخر سن الزواج

تابع بدران: مع تأخر سن الزواج يتضائل مع الوقت مخزون البويضات لدي المرأة وعندما تقترب المرأة من سن الأربعين ينخفض مخزون المبيض من البويضات وتقل جودتها وعندما تتجاوز الأربعين تنخفض كثيرا فرص حدوث الحمل.

تنشيط المبايض

ويوضح أن التقنية الحديثة \تمكنا من عمل برنامج لتنشيط التبويض و\تجميع البويضات سواء للسيدات أو الآنسات علي حد السواء و\حفظ هذه البويضات لمدة تصل إلي خمس وعشرون عاما.

وأشار استشاري النساء والتوليد إلي إجراء هذه العملية مبكرا يتح لنا تجميد بويضات ذات جودة عالية مما ينعكس إيجابيا علي فرص حدوث الحمل عند إعادة استخدامها.

نصائح
ونصح "د. بدران" الآنسات والسيدات أن يغتنمن فرصة ارتفاع الخصوبة في سن العشرينيات والثلاثينيات وأن يقمن بتجميد البويضات فقد يأتي الزواج متأخرًا بعد نفاذ المخزون وقتها يصبح الأمل الوحيد فيما قمن بتجميده سابقًا.

اقرأ ايضًا: لو بتفكري في الحمل بعد سن 35..أنتي في خطر

أخبار تهمك

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads