المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

خطيب مسجد التوبة بالبحيرة يوضح فضل ليلة القدر وكيفية إحيائها

الأربعاء 08/مايو/2019 - 07:02 م
ليلة القدر
ليلة القدر
البحيرة محمد وجيه
طباعة
قال الشيخ حامد إبراهيم النمر، إمام وخطيب مسجد التوبة، بمدينة دمنهور، محافظة البحيرة: إن ليلة القدر هي الليلة التي أُنزل فيها القرآن، وأنها خير من ألف شهر، أي العبادة فيها خير من العبادة في ألف شهر.

 ليلة القدر
وأكد إمام وخطيب مسجد التوبة، أن ذلك يعد دليل فضل  ليلة القدر، مشيرًا إلى أن من فضلها أن الملائكة والروح تنزل فيها لحصول البركة، ومشاهدة تنافس العباد في الأعمال الصالحة، ولحصول المغفرة، وتنزل الرحمة وتجاوز الله عن الذنوب العظيمة.

وأوضح " النمر "، إن الله سبحانه وتعالى قال فى كتابه العزيز " إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ، لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ*تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ، سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ" ومن فضلها حصول المغفرة لمن قامها لقوله، صلى الله عليه وسلم: "من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدَّم من ذنبه ".

وأكد إمام مسجد التوبة بدمنهور، أن ليلة القدر سميت بذلك لعظم قدرها، ولأنها تقدر فيها أعمال العباد التي تكون في ذلك العام وأرجحها أنها في الوتر من العشر الأواخر، وأنها تنتقل، وأرجاها أوتار العشر الأواخر، وأرجى أوتار العشر عند الشافعية ليلة إحدى وعشرين، أو ثلاث وعشرين، وأرجاها عند الجمهور ليلة سبع وعشرين.

وأشار " النمر "، إلى أن المسلم ينبغي له أن يجتهد في تحروها في العشر الأواخر من رمضان كما أمر النبي صلى الله عليه وسلم طلبا للأجر والثواب، فإذا صادف قيامه إيمانا واحتسابا هذه الليلة نال أجرها وإن لم يعلمها، قال صلى الله عليه وسلم: "من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه"، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ما يدل على أن من علاماتها طلوع الشمس صبيحتها لا شعاع لها، ومن اجتهد في العشر كلها في الصلاة والقرآن والدعاء وغير ذلك من وجوه الخير؛ أدرك ليلة القدر بلا شك، وفاز بما وعد الله به من قامها إذا فعل ذلك إيمانا واحتسابا.

إحياء ليلة القدر في الكتاب والسنة
قال إمام وخطيب مسجد التوبة: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجتهد في العشر الأواخر من رمضان مالا يجتهد في غيرها بالصلاة والقراءة والدعاء، فروى أحمد ومسلم: "كان يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيرها".

ولفت " النمر "، أن النبي صلى الله عليه وسلم حث على قيام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا، كما ذكرنا الحديث المعروف: من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه.

وأكد، أن من أفضل الأدعية التي تقال في ليلة القدر ما علمه النبي صلى الله عليه وسلم عائشة رضي الله عنها، فروى الترمذي وصححه عن عائشة رضي الله عنها قالت: "قلت يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: «قولي: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني».

أخبار تهمك

ads
ads
ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟

ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads