المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

ترشيح صلاح لحصد جائزة أفضل رياضي في إنجلترا

الأحد 21/أغسطس/2022 - 02:21 م
المواطن
طباعة
لا يتوقف نجمنا العربي محمد صلاح عن لفت الأنظار إليه سواء داخل الملعب أو خارج الملعب. فداخل الملعب دائماً ما يبهر المشجعين بإدائه المتميز وأهدافه الحاسمة وعمله الجماعي مع الفريق ومساهمته بصناعة الأهداف. على الناحية الأخرى، فحياة صلاح خارج الملعب هي مثال يحتذي به الجميع في التزامه وتواضعه بجانب الكثير من الأعمال الخيرة التي يقوم بها، سواء في بلده الأم مصر، أو في مكان تواجده الحالي إنجلترا وتحديداً مدينة ليفربول الإنجليزية. كل هذا جعله أحد المرشحين لجائزة أفضل رياضي في إنجلترا، والتي يترشح لها كل عام أهم عشر شخصيات رياضية في إنجلترا والذين يكونون متميزون في كل من الجانب الرياضي والإنساني، ليفوز في النهاية من يحصل على أكبر عدد من الأصوات، والذي تقوم به الجماهير.

ما هي تلك الجائزة؟

هي جائزة سنوية يتم منحها من خلال تصويت الجماهير على أفضل شخصية قدمت إسهامات تدافع عن حقوق الأقليات داخل المجتمع البريطاني. يجب أن تكون هذه الشخصية شخصية رياضية، بغض النظر عن نوع الرياضية التي يمارسها الرياضي. أسم الجائزة باللغة العربية هو جوائز الأقليات العرقية في بريطانيا.

سيتم الإعلان عن الفائز بهذه الجائزة يوم 27 أكتوبر من العالم الحالي. تتحكم الجماهير بنسبة مئة بالمئة من تحديد الفائز بهذه الجائزة من خلال التصويت على الإنترنت، بعكس جوائز أخرى يكون لدى بعض الأشخاص أو الخبراء الرياضيين النسبة الأكبر في تحديد الفائز بالمسابقة.


إنجازات صلاح داخل الملعب لعام 2022

حقق صلاح العام الماضي الكثير من الإنجازات مع فريقه ليفربول وكذلك المنتخب المصري العام الماضي. فكل من يحب المراهنات الرياضية، راهن على صلاح في العديد من المناسبات وفاز برهانه. فقد توج صلاح على المستوى الفردي بالحذاء الذهبي للدوري الإنجليزي بسبب حصوله على لقب هداف الدوري مناصفة مع الكوري الجنوبي سون، كذلك حصل على جائزة أفضل صانع إلعاب في الدوري الإنجليزي. أما من ناحية الألقاب الجماعية، فقد حقق صلاح بطولتي كأس الرابطة الإنجليزية وكأس الاتحاد الإنجليزي، فضلاً عن خسارة لقب الدوري بفارق نقطة وحيدة عن مانشستر سيتي، وكذلك الحصول على فضية بطولة دوري أبطال أوروبا بعد الخسارة أمام نادي ليفربول في المباراة النهائية.

كذلك بذل صلاح الكثير من الجهد مع منتخب بلاده من أجل الوصول إلى كأس العالم قطر 2022، إلا أن الفريق خسر في المباراة الفاصلة أمام المنتخب السنغالي. كما حصل المنتخب المصري بقيادة صلاح على فضية كأس الأمم الإفريقية والتي أقيمت بالكاميرون مطلع العالم الجاري.


إنجازات صلاح خارج الملعب لعام 2022

مما لا شك فيه أن صلاح إنسان رائع قبل أن يكون لاعب كرة قدم. فهو شخص ذو خلق رفيع، ومتواضع، ملتزم في كل النواحي المتعلقة بعمله، ويحبه كل من تعامل معه من قريب أو من بعيد. لصلاح العديد من المواقف الإنسانية الرائعة المتمثلة في الدفاع عن حقوق الأقليات، والإيمان بدور المرأة في المجتمع؛ وهذا ما جعله مرشح لهذه الجائزة. ذلك فضلاً عن قيامه بالعديد من الأعمال الخيرية، والحملات الواسعة ضد المخدرات وتشجيع الشباب على العمل والاجتهاد؛ فأهل بلدته في نجريج يتغنون بكل ما يقدمه صلاح لقريته التي ولد فيها، فهو لا يرد أي شخص مُحتاج. قام محمد صلاح ببناء مدارس ومستشفيات، وأماكن للصلاة في مسقط رأسه، فضلاً ن مساعدة الكثير من شباب بلدته في العديد من النواحي، مثل مساعدتهم على الزواج. يساهم أيضاً صلاح في المشاريع الإنسانية في مدينة ليفربول، وهو ما جعله معشوق المدينة هناك، حتى أنهم قاموا برسم صورته على أكثر من حائط في الشوارع داخل المدينة.


من ينافس محمد صلاح على الجائزة

ينافس نجمنا العربي محمد صلاح العديد من الرياضيين الرائعين النشطين في إنجلترا، منهم لاعبين كرة قدم بخلافه، بالإضافة إلى سبع رياضيين من ألعاب أخرى، فقد شملت القائمة:-

بوكايو ساكا: لاعب نادر أرسنال الإنجليزي. شاب صغير في السن لكنه شخص رائع في الجوانب الإنسانية والدفاع عن حقوق أصحاب البشرة السمراء التي ينتمي لها ساكا.

دومينيك كالفيرت لوين: لاعب نادي إيفرتون. شخص متواضع، له الكثير من الإسهامات الإنسانية المتميزة.

مو فرح: العداء البريطاني الشهير، وأحد أبرز المرشحين لهذه الجائزة.

دينا أشر: العداءة المميزة في عالم الرياضة، وهي أيضاً منافسة قوية.

كارنجيت كاور باينس: رباعية إنجليزية.

كاترينا جونسون: لاعبة إلعاب قوى دولية.

ناتاشا جوناس: ملاكمة إنجليزية

نيكولاس دلاميني: سائق درجات جنوب إفريقي.

 

من الواضح أن جميع المرشحين هم إنجليز بخلاف محمد صلاح المصري، ونيكولاس دلاميني الجنوب إفريقي، إلا أن كثير من المرشحين لهذه الجائزة ترجع أصولهم إلى العديد من بلدان العالم قبل انتقال عوائلهم للاستقرار والعيش في إنجلترا.

بعض النظر عن إذا ما سوف يكون صلاح هو الفائز بهذه المسابقة أم لا، إلا أننا جميعاً نشعر بالفخر الشديد بلاعبنا العربي محمد صلاح والذي يعتبر خير مثال للشخصية العربية على الأراضي الغربية. فهو يقدم صورة رائعة عن العرب، جعلت الكثير من الآباء في إنجلترا يسمون مولوديهم "محمد" على اسم نجم نادي ليفربول الإنجليزي؛ فهذا وحدة أفضل من أي تكريم وأية جائزة قد يحصل عليها نجمنا العربي

لنتقرب الإعلان عن الفائز بأفضل رياضي في إنجلترا في أكتوبر القادم!

هل تتوقع تألق برونو سافيو مع الأهلي؟

هل تتوقع تألق برونو سافيو مع الأهلي؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads