المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

حياة كريمة.. تطوير مستمر لقرى مصر

الأربعاء 14/سبتمبر/2022 - 06:35 م
مبادرة حياة كريمة
مبادرة حياة كريمة
محمد عبدالتواب
طباعة
حياة كريمة.. تطوير
تسعى مبادرة حياة كريمة إلى تخفيف العبء عن كاهل المواطنين بالمجتمعات الأكثر احتياجًا في القرى والمناطق العشوائية في الحضر، وتهدف إلى تنفيذ مجموعة من الأنشطة المجتمعية التي من شأنها ضمان حياة كريمة للفئة الأكثر احتياجًا وتحسين مستوى معيشتهم.


مبادرة متعددة الأركان 
أطلق الرئيس "عبدالفتاح السيسي" رئيس جمهورية مصر العربية، مبادرة حياة كريمة في ٢ يناير من عام ٢٠١٩، وهي مبادرة متعددة في أركانها ومتكاملة في ملامحها، وأنها لا تتعلق فقط بتحسين ظروف المعيشة والحياة، بل إنها تهدف إلى التدخل الآلي والعاجل لتكريم الإنسان المصري.

نشأت الفكرة عندما شارك مجموعة من الشباب المتطوع بعرض رؤيتهم وأفكارهم في المؤتمر الأول من مبادرة "حياة كريمة" والذي قد عقد على هامش المؤتمر الوطني السابع للشباب في ٣٠ يوليو ٢٠١٩ وتم إنشاء مؤسسة حياة كريمة بتايخ ٢٢ أكتوبر ٢٠١٩.

وتهدف المؤسسة إلى التدخل الإنساني لتحسين الخدمة المجتمعية ومستوى المعيشة للقرى الأكثر احتياجًا وحفظ حق المواطن المصرى في العيش الكريم، كما تهدف إلى توفير فرص عمل لدعم استقلالية المواطنين وتحفيزهم إلى النهوض بمستوى المعيشة لأسرهم، والتنمية الشاملة للمجتمعات الريفية الأكثر احتياجًا، والقضاء على الفقر متعدد الأبعاد لتوفير حياة مستدامة للمواطنين على مستوى الجمهورية.

وقد اجتمعت في هذا المشروع ولأول مرة أكثر من ٢٠ وزارة وهيئة و٢٣ منظمة مجتمع مدني وذلك لتنفيذ هذا المشروع الأهم على الإطلاق، وتم تقسيم عمل المبادرة على القرى الأكثر احتياجًا حسب البيانات ومسوح الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وبالتنسيق مع الوزارات والهيئات المعنية.

القرى المستهدفة 
ويبلغ عدد القرى المستهدف تطويرها فى مبادرة حياة كريمة ٤٧٤١ قرية، وتوابعها ٣٠٨٨٨ عزبة وكفر ونجع، ويقع ذلك في إطار التغير الجذري لحال وواقع قرى ونجوع وعزب من كافة الجوانب والبنية الأساسية من خدمات صحية ومرفقية وتعليمية وثقافية، وتهدف الحكومة لتطوير ١٥٠٠ قرية وتوابعها كمرحلة أولى، ويستهدف مشروع حياة كريمة تطويرات كافة فى ٢٦ محافظة بعد استبعاد القاهرة لخلوها من القرى.

مراحل المبادرة 
المرحلة الأولى: 
تشمل القرى ذات نسب الفقر من ٧٠٪ فيما أكثر والقرى الأكثر احتياجًا وتحتاج إلى تدخلات عاجلة، كما تستهدف المرحلة الأولى ٣٧٧ قرية والتي تتراوح نسبة الفقر فيها ٧٠ ٪ بإجمالي عدد أسر ٧٥٦ أسرة ٣ مليون فرد في ١١ محافظة.

المرحلة الثانية 
وتستهدف القرى ذات نسب الفقر من ٥٠ ٪ إلى ٧٠ ٪ والتي تحتاج إلى تدخل ولكنها أقل تعرضًا للفقر من المرحلة الأولى.

المرحلة الثالثة 
القرى ذات نسب الفقر أقل من ٥٠ ٪. 

معاير تحديد القرى في مبادرة حياة كريمة 
وهناك بعض المعايير الأساسية لتحديد القرى الأكثر احتياجًا وفقًا للمعايير التي وضعها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وهي ضعف الخدمات الأساسية من شبكات المياه والصرف الصحي، وانخفاض نسبة التعليم وارتفاع كثافة فصول المدارس، والخدمات الصحية وسوء أحوال شبكات الطرق.

وتقدر الحكومة التكلفة الإجمالية لمبادرة بنحو ٤٥ إلى ٥٠ مليار دولار وذلك وفقًا لما قالت وزيرة التخطيط هالة السعيد، وحاليًا المبادرة في المرحلة الأولى وخلال هذا العام سيتم إنفاق ٢٠٠ مليار جنية لتطوير ١٠٨٨ قرية، يبلغ عدد سكانها ١٧،٥ مليون نسمة وذلك وفقًا لخطة ميزانية وزارة التخطيط.

مصادر تمويل مشروع حياة كريمة 
عند إطلاق الرئيس عبدالفتاح السيسي لمبادرة حياة كريمة تحركت جميع أجهزة الدولة في إتجاه واحد لتنفيذ تلك المبادرة، وتحقيق أهدافها والوقوف بجانب الفئة الأكثر احتياجًا، وخصصت الدولة ١٠٣ مليار جنية لمشروع حياة كريمة، لتطوير القرى الأكثر احتياجًا وكافة المرافق والخدمات التعليمية والصحية والأنشطة الرياضية والثقافية، وفي ٥ يناير ٢٠١٩ كشفت الدكتورة نيفين القباج نائب وزير التضامن الاجتماعي للحماية المجتمعية، خلال إستضافتها ببرنامج" هنا العاصمة" إن هناك ٤ أشكال من التمويل موضحة أن الشكل الأساسي هو أن تدفع الحكومة نسبة معينة ويساهم المجتمع المدني بنسبة أخرى.
هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads