المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

ما بين تهديدات حزب الله الإسرائيلية فتيل الحرب قد يشتعل في الشرق الأوسط

الأربعاء 28/سبتمبر/2022 - 02:55 ص
قوات حزب الله
قوات حزب الله
أحمد ربيع
طباعة

تشهد الفترة الأخيرة أحداث متصاعدة في الشرق الأوسط وتحديدًا في الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتتشارك معها إسرائيل وحزب الله في بعض الأحداث.

كما تشهد العلاقات بين إسرائيل وحزب الله توترًا كبيرًا جدًا وخصوصًا بعد تحذير واشنطن لبيروت من استهداف حزب الله لحقل غاز "كاريش" الإسرائيلي.

وشدد وزير الخارجية الامريكي" أنتوني بلينكن" على أن واشنطن لن تمنع إسرائيل من الرد ولن تكون قادرة أيضًا على احتواء ردها أوالسيطرة عليه.

وأضافت الرئاسة اللبنانية أن الرئيس "ميشال عون" اطلع على نتائج زياره نائب رئيس مجلس النواب "إلياس بو صعب" الأخيرة إلى نيويورك وآخر التطورات في ملف ترسيم الحدود البحري.

والتي من شأنها التوصل لاتفاق نزع فتيل أحد الأسباب المحتملة للصراع بين إسرائيل وحزب الله اللبناني، والذي حذر من أي عمليات استكشاف أو استخراج للطاقة من جانب إسرائيل في المياه المتنازع عليها.

ويأتي ذلك بعد تصريحات أدلى بها رئيس الوزراء الإسرائيلي "يائير لبيد" والتي شملت كلًا من إيران وحزب الله وسوريا.

وأتت تلك التصريحات في سياق حوار أجراه "لبيد" في مقابلة مع موقع "واللا العبري" بأن بلاده لن تمانع في القيام بعمليات عسكرية سرية علي مواقع حزب الله اللبنانية التابعة لإيران.

وأشار رئيس الوزراء الإسرائيلي أنه ليس هناك داعي لخوض أي حروب بعد كل تهديد يصدر من حسن نصرالله وحزب الله.

وأضاف، "أنه يؤمن بوجود حلول وسط في كل مشكلة مطروحة علي الطاولة، ومن وسط تلك الحلول هي العمليات علي مواقع عسكرية تابعه لحزب الله".

واستكمل حديثه بانه : “لا توجد مقارنة بين قوة إسرائيل وحزب الله، إذا كان هناك صراع عسكري فمن الواضح من هو الجانب القوي ومن هو الجانب الضعيف، لا أحد يريد صراعاً عسكرياً وليس هناك سبب لاندلاع صراع عسكري”.

 وأن تهديدات حسن نصرالله رئيس حزب الله التي قالها بخصوص إسرائيل، "إن صدق في حديثة سيلتزم الجيش الإسرائيلي بالرد".

كما أكد علي قيام الجيش الإسرائيلي بعمل ضربات جوية علي الأراضي السورية، لحماية الأراضي الإسرائيلية.

واختتم "لبيد" حديثه: "أننا نسعي إلي تضيق الخناق علي إيران ومنعها من استخدام الأراضي السورية كممر لإرسال أسلحة إلي حزب الله".

وهذا في إطار قيام إيران بدعم النظام السوري بمحاربين من الحرس الثوري الإيراني من وقت اندلاع الثوره السورية، مما يقلق إسرائيل أن يكون هناك تخطيط بين النظامين السوري والإيراني وحزب الله لتهديد أمن وسلامه إسرائيل.

ويأتي ذلك التوتر وسط تحركات إسرائيلية لإقناع الدول الغربية وعلي رأسهم الولايات المتحدة الأمريكية لعدم إحياء البرنامج النووي الإيراني والذي يقف علي بعُد خطواط قليلة من إتمام البرنامج بشكل نهائي، وهذا ما يثير القلق في نفس "يائير لبيد" رئيس الوزراء الإسرائيلي.

 وقد يصبح هذا سبب في تفوق الفصائل المقاتلة التابعة لحزب الله والتي قد تشهد تطور طفيف في نظام القتال والذي قد يرجع علي الجيش الإسرائيلي بالسلب.

ووسط ما تشهده الجمهورية الإسلامية الإيرانية من أحداث في غاية الصعوبة الآن والذي قد يدفع بعض الدول لاستغلال انشغال إيران بمشاكلها الداخلية إلي تنفيذ بعض المخططات الخاصة بها ضد إيران.

هل تتوقع تألق برونو سافيو مع الأهلي؟

هل تتوقع تألق برونو سافيو مع الأهلي؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads