المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

جورجيا ميلوني.. من الحانة إلى رئاسة وزراء إيطاليا

الثلاثاء 27/سبتمبر/2022 - 02:56 م
جورجيا ميلوني
جورجيا ميلوني
أمل سعداوي
طباعة
 "جورجيا ميلوني".. اسم اجتاح محركات البحث "جوجل" خلال الساعات الماضية، لاسيما بعد فوزها برئاسة وزراء إيطاليا لتكون بذلك أول إمرأة في تاريخ إيطاليا تتولى رئاسة الوزراء.

فقد شهدت الأيام الماضية انتخابات لاختيار رئيس وزراء جديد لإيطاليا خلفًا لماريو دراجي، لتأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ويفوز حزب "إخوة إيطاليا" بقيادة جورجيا ميلوني، بها بنسبة أصوات بلغت 24.6%، على حساب "حزب الرابطة" والتي بلغت نسبة التصويت له 8.5% بقيادة ماتيو سالفيني، وحزب فورزا إيطاليا بزعامة سيلفيو بيرلسكوني حصد 8%.

وقالت "ميلوني":"من المهم إعادة بناء العلاقة بين الدولة والمواطنين، مؤكدة أنه قد حان وقت تبنّى المسؤولية".

ومن المعروف عن رئيسة الوزراء الجديدة أنها ترغب في إنشاء مهمة عسكرية أوروبية من أجل مواجهة المهاجرين من ليبيا وتونس.

فالعديد من الخطابات، ألقتها "ميلوني"  حول موضوع الهجرة، مبدية عن رفضها  لسياسة رئيس الوزراء الأسبق ماريو دراجي، وسياسات الدول التي تركت بعضًا من شعبها للهروب عبر البحر،وفقًا لما ذكرته مجلة "لوبوان" الفرنسية.

وتُشير بعض التقاير، إلى عزم "ميلوني"  لفرض حصار بحري على البحر الأبيض المتوسط في محاولة لوضع  حد لأفواج الهجرة التي اقتحمت شواطئ بلادها.

ففي شهر سبتمبر الماضي، وصل أكثر من  98132 مهاجرًاعن طريق البحر إلى إيطاليا واليونان.

ومن جانبه أكد الخبير الاستراتيجي والباحث بمركز ستيمسون للأبحاث عامر السبايلة، أنه لا يجب نسيان أن اليمين متواجدة بقوة بإيطاليا، وخاصة في الساحة الساسية.

أضاف "السبايلة":" الفرق اليوم هو أن مركزية اليمين الإيطالي انتقلت الآن إلى حزب إخوة إيطاليا وهو حزب كان يعتبر ناشئا قبل هذا النصر الكبير، لكن اليمين لطالما كان يحقق النصر في مختلف الانتخابات الإيطالية، فيما اليسار كان يحكم غالبا عبر التكنوقراط خلال السنوات الأخيرة وليس عبر الانتخاب"، وفقًا لموقع سكاي نيوز.

وفي السطور التالية، ترصد بوابة "المواطن" الإخبارية، أبرز المعلومات عن رئيسة وزراء إيطاليا، جورجيا ميلوني.

من هي رئيسة وزراء إيطاليا، جورجيا ميلوني؟

ولدت جورجيا ميلوني في روما عام 1977،  والتحقت في مرحلة الشباب بعدد من الجمعيات الطلابية المعروفة بتوجهاتها اليمينية المتشددة.

 بعد التخرج قررت "ميلوني" العمل في وظائف مختلفة من بينها العمل في سوق شعبي، مربية للأطفال، وساقية في حانة".

وفي سن المراهقة التحقت بالعمل السياسي، واستمرت بالخوض في النشاط السياسي اليميني في البلاد.

وأصبحت جورجيا ميلوني سياسية وصحفية إيطالية، وعضوة برلمانية في عمر الـ 29 عام في مجلس النواب الإيطالي عام 1995.

وفي عام 2008 أصبحت عضوة في حزب التحالف الوطني وهو الحزب ذو التوجه الفاشي، وعملت كوزيرة للشباب في حكومة برلسكوني الرابعة، واندمج حزبها مع حزب "فورزا إيطاليا" ليتوحدا تحت اسم "شعب الحرية" عام 2009.

هل تتوقع تألق برونو سافيو مع الأهلي؟

هل تتوقع تألق برونو سافيو مع الأهلي؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads