المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

بالفيديو.. ليفربول يصعق أرسنال في موقعة القمة بالبريميرليج

الأحد 14/أغسطس/2016 - 07:19 م
طباعة
أسقط ليفربول مضيفه أرسنال 4-3 في موقعة القمة التي جمعت بينهما اليوم الأحد، في المرحلة الأولى من الدوري الإنجليزي لكرة القدم التي تختتم غدا بلقاء تشلسي مع وست هام.
وسعى أرسنال، وصيف بطل الموسم المنصرم، للإطباق على منطقة خصمه منذ البداية، وسدد الويلزي آرون رامسي كرة قوية تهاوت بين يدي حارس ليفربول البلجيكي سيمون مينيوليه (6).
ولم تحفل المواجهة الحدث بفرص واضحة حتى حملت الدقيقة 28 معها بشائر التقدم لنجوم أرسنال الذين نالوا ركلة جزاء إثر تعرض تيو والكوت للعرقلة داخل المنطقة المحرمة من قبل المدافع الإسباني ألبرتو مورينو، لكن الحارس مينيوليه تصدى ببراعة فائقة للركلة التي نفذها والكوت بنفسه.
وكفر والكوت (27 عاما) سريعا عن ذنبه، إذ استفاد من تلكؤ دفاعات ليفربول وسدد كرة زاحفة سكنت الشباك (30).
وأدرك ليفربول التعادل من ركلة حرة مذهلة حملت توقيع البرازيلي كوتينيو (45+1).
ولم تمض 4 دقائق على بداية النصف الثاني حتى تمكن الزوار من خطف الأسبقية 2-1 عبر آدم لالانا الذي "روض" كرة عرضية على صدره وسددها داخل شباك التشيكي بيتر تشيك حارس أرسنال.
وكان لهذا الهدف مفعول السحر على لاعبي ليفربول، إذ صالوا وجالوا داخل المستطيل الأخضر في ظل ضياع رجال المدرب الفرنسي أرسين فينجر، ما سمح لهم بخطف هدف ثالث عبر كوتينيو (56).
ولم يقف تألق الزوار عند ذاك الحد، إذ توغل السنغالي ساديو مانيه على الرواق الأيمن وسدد كرة رائعة سكنت الزاوية العليا لمرمى تشيك هدفا رابعا (63).
ومثله فعل البديل أليكس أوكسلايد تشامبرلاين الذي ضرب دفاعات أرسنال على الجهة اليسرى وسدد الكرة داخل الشباك مقلصا الفارق (64).
ودفع مدرب ليفربول الألماني يورغن كلوب بمواطنه ايمري جان بدلا من كوتينيو المصاب (69).
وبلغت الإثارة ذروتها حين سجل كالوم تشامبرز هدفا ثالثا لصالح أرسنال (75) معيدا الأمل إلى فريقه.
وتبوأ ليفربول المركز الثاني على سلم الترتيب متخلفا بفارق الأهداف عن مانشستر يونايتد الذي استهل مشواره بي البطولة باشراف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بفوز كبير على مضيفه بورنموث 3-1.
وكان فريق "الشياطين الحمر" الأنشط في الشوط الأول، رغم ندرة الفرص على المرميين، إذ سدد الفرنسي انطوني مارسيال كرة أخطات طريقها إلى مرمى بورنموث، فيما سدد واين روني كرة زاحفة لم تقلق راحة بال الحارس البولندي ارتور بوروتش.
وتقدم يونايتد في النتيجة بعد خطأ قاتل ارتكبه مدافع بورنموث سايمون فرانسيس الذي أعاد الكرة بالخطأ إلى حارسه خطفها الاسباني خوان ماتا واسكنها الشباك مسجلا باكورة أهدافه تحت إشراف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.
وكاد روني يعزز تقدم يونايتد لولا براعة بوروتش قبل أن يعود نجم منتخب إنجلترا ويضع اسمه على لائحة المسجلين بفضل كرة رأسية متقنة سكنت شباك أصحاب الدار (59).
ولم تمض 5 دقائق حتى سجل السويدي زلاتان إبراهيموفيتش هدف يونايتد الثالث بفضل تسديدة زاحفة بعيدة المدى.
ورد الفريق المحلي التحية بهدف خلاب حمل توقيع المدافع آدام سميث (69) مقلصا تاخره إلى 1-3.
وسعى لاعبو بورنموث للتقدم إلى الأمام في ما تبقى من عمر اللقاء، لكنهم اصطدموا بصلابة اللاعبين ومن خلفهم الحارس الإسباني دافيد دي خيا الذي تدخل في مناسبتين على التوالي.
وافتتحت المرحلة أمس السبت بمفاجأة مدوية تمثلت بسقوط حامل اللقب ليستر 1-2 أمام مضيفه هال سيتي، فيما تختتم غدا الاثنين بمواجهة تجمع بين تشيلسي المتجدد ووست هام يونايتد.


- ترتيب فرق الصدارة:
1- مانشستر يونايتد 3 نقاط
2- ليفربول 3
3- هال سيتي 3
مانشستر سيتي 3
5- سوانسي سيتي 3
وست بروميتش 3

أخبار تهمك

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads