المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

السعودية والأرجنتين يبحثان عن الثلاث نقاط وبولندا والمكسيك يأملان في معجزة

الأربعاء 30/نوفمبر/2022 - 01:55 م
مونديال قطر وصراع
مونديال قطر وصراع تأهل منتخبات المجموعة الثالثة
معتز محمد
طباعة

مازال كأس العالم في نسخته الثانية والعشرين والتي تحضنه دولة قطر في الفترة ما بين 20 نوفمبر حتي 18 ديسمبر المقبل هو الأفضل والأعلى خلال النسخ للاي شاهدنها في الفترة الماضية ، بسبب إثارة ومتعة المباريات والتي كانت مليئة بالمفاجأت  طوال الجولة الأولى والثانية ، بالإضافة إلى ختام دور المجموعات والذي بدأ بالأمس ، وشهد تواجد المنتخب السنغال كأول الفرق الإفريقية بدور الـ16. 

وينتظر عشاق الساحرة المستديرة خلال الساعات القليلة القادمة مباريات الجولة الثالثة من المجموعة التي تضم كلًا من " الأرجنتين - المكسيك - بولندا - السعودية " ، وتبدأ مباريات الجولة على صفيح ساخن بمواجهة بولندا والأرجنتين في واحدة من المواجهات المرتقبة على ستاد 794 وتنطلق المباراة في تمام الساعة التاسعة مساءً بتوقيت القاهرة.

كما تحتضن أرضية ستاد لوسيل في نفس التوقيت المباراة التي ستحظي بمتابعة الجمهوري العربي ، اللقاء الذي سيجمع بين منتخب السعودية ومنتخب المكسيك في إطار منافسات الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات ، وتعتبر الأرقام هي اللغة المستخدمة فى لقاءات هذه المجموعات ، فجميع المنتخبات تسعي في مباريات اليوم بحثًا عن الثلاث نقاط ولا بديل عنهما. ومن خلال السطور التالية ستعرض "بوابة المواطن الإخبارية" لكم التفاصيل الخاصة بالمجموعة.



ترتيب المجموعة الثالثة قبل مباريات اليوم


يتواجد المنتخب البولندي تحت قيادة مدربه "تشيسلاف ميشنيفيتش" في صدارة المجموعة بعدما تمكن من الوصول إلى النقطة الرابعة ، من خلال تعادل في أولي المباريات أمام المنتخب المكسيكي ، اللقاء الذي شهد إهدار نجم برشلونة وقائد المنتخب "ليفاندوفسكي" لركلة جزاء ، قبل أن يعاود مواصلة الزحف نحو بطاقة الصعود أمام المنتخب السعودي وتحقيقه للانتصار بهدفين مقابل لاشيء.

ويحتل المنتخب الأرجنتيني بمعاونة "ميسي" ورفقائه المركز الثاني من جدول ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط ، بعدما بدأ مشواره في مونديال قطر بهزيمة أمام منتخب الخُضر ، اللقاء الذي شهد إلغاء حكم المباراة لثلاثة أهداف نتيجة لوجود حالة تسلل ، بالإضافة إلى تقديم المنتخب السعودي لواحدة من أقوي المباريات ، ليعاود "ليونيل سكالوني" المدير الفني للمنتخب ترتيب الأوضاع وتحسين الأمور ليتمكن من تحقيق الفوز على منتخب المكسيك في ثاني الجولات ومن ثمّ الحفاظ على فرص الصعود.

ويأتي في المركز الثالث بجدول الترتيب المنتخب السعودي تحت قيادة "هرفي رونار" برصيد ثلاث نقاط ، حصل عليها بعد انتصاره في المباراة الأولي أمام مرشح اللقب منتخب الأرجنتين في  واحدة من أقوي المباريات التي قدمتها المنتخبات العربية في كأس العالم طوال تاريخ المسابقة ، اللقاء الذي شهد عودة الخُضر في المباراة من جديد بعد التأخر بهدف ، بالإضافة إلى تسجيل هدف التقدم لتنتهي المباراة بعد ذلك بهدفين مقابل هدف ، ليواصل المنتخب السعودي تقديم الأداء المميز في مباراة الجولة الثانية أمام منتخب بولندا ولكن دون تسجيل ، لتنتهي المباراة بهزيمة السعودية بهدفين مقابل لاشيء  ، كما شهدت إهدار لاعب المنتخب السعودي "سالم الدوسري" لركلة جزاء.

كما يتزيل المنتخب المكسيكي جدول ترتيب المجموعة برصيد نقطة واحدة حصل عليها من خلال تعادل في المباراة التي جمعت بينه وبين منتخب بولندا في أولي اللقاءات على أرضية ستاد 974 ، قبل أن يتلقي الهزيمة أمام المنتخب الأرجنتيني المباراة التي شهدت في شوطها الأول غياب تهدفي من كلا المنتخبين، قبل أن يعود ميسي واعوانه من افتتاح التسجيل وهز الشباك لتنتهي المباراة بثنائية نظيفة لصالح راقصي التانجو ، ليتوقف رصيد منتخب المكسيك عن نقطة واحدة دون أي انتصار 

سيناريوهات محتملة لتحديد المركز الأول والثاني


يعتبر الانتصار والحصول على الثلاث نقاط هو عنوان مباريات الجولة الثالثة من المجموعة الثالثة ، ويعتبر المتتخب المكسيكي هو صاحب الحظ الأقل في تحقيق بطاقة الصعود ، فيدخل مباراة اليوم باحثًا عن الثلاث نقاط بالإضافة إلى تسجيل أكبر عدد من الأهداف بالإضافة إلى انتهاء المباراة الثانية التي ستجمع بين بولندا والأرجنتين بهزيمة الأخير حتي يتضمن الصعود كمركز ثاني.

وعلى الجانب الآخر يدخل المنتخب السعودي مباراته الأخيرة وليس أمامه رافهيه في إهدار أي نقاط ، فالانتصار والثلاث نقاط تضع للمنتخب الآسيوي في دور الـ16 دون النظر إلى  نتيجة  المباراة التالية ، كما أن المنتخب السعودي قد يحصل على بطاقة الصعود في حالة تعادله بشرط هزيمة المنتخب الأرجنتيني أمام نظيره المنتخب البولندي بأي عدد من الأهداف.

كما يدخل المنتخب البولندي مباراة اليوم وسط معنويات مرتفعة بعدما تصدر المجموعة بأربعة نقاط ، فيدخل مباراة اليوم من أجل تحقيق التعادل والحصول على النقطة التي ستضمن تواجده في الدور القادم ، بالإضافة إلى تحقيقه للانتصار الثاني في المجموعة وضمان بطاقه الصعود إلى دور الـ16 كأول الترتيب دون النظر إلى أي نتائج أو فوارق أخري، كما أن المنتخب البولندي في حالة تلقي الهزيمة ستتوقف آماله في الصعود على نتيجة المباراة الثانية ،

ويسعي منتخب الأرجنتين في مباراة اليوم نحو هز الشباك البولندية وتحقيق الانتصار حتي يبتعد عن لغة الأرقام ، ففي حالة تحقيق راقصي التانجو سيتأهل المنتخب الأرجنتيني بقيادة ليونيل ميسي إلى الدور القادم ، بالإضافة إلى أن المنتخب الأرجنتيني يمكنه الحصول على بطاقة الصعود من خلال التعادل ولكن عن طريق التعادل السلبي والمحافظة على نظافة الشباك ، بالإضافة إلى انتهاء مباراة المنتخب السعودي والمكسيكي بنفس النتيجة.


ويذكر أنه في حالة تساوي صاحب المركز الأول والثاني ، أو المركز الثاني والثالث سيتم اللجوء إلى القواعد التالية:

- النظر إلى فارق الأهداف
- ‏عدد الأهداف المسجلة
- ‏المواجهات المباشرة
- ‏طرق اللعب النظيف
- ‏القيام بالقرعة بينهما




المواجهات المتوقعة لأصحاب بطاقة الصعود في المجموعة الثالثة

سيتقابل صاحب المركز الأول في المجموعة الثالثة مع وصيف المجموعة الرابعة ، ويتقابل الوصيف في المجموعة الثالثة مع متصدر المجموعة الرابعة.

وتضم المجموعة الثالثة: الأرجنتين - السعودية - بولندا - المكسيك

كما تضم المجموعة الرابعة: فرنسا - الدنمارك - أستراليا - تونس
هل تتوقع استمرار تراجع مستوى النادي الأهلي خلال الفترة المقبلة؟

هل تتوقع استمرار تراجع مستوى النادي الأهلي خلال الفترة المقبلة؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads