المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

مكرم محمد أحمد يدعو العالم لمطالبة مجلس الأمن بهزيمة قرار ترامب

السبت 09/ديسمبر/2017 - 08:35 م
ندى محمد
طباعة
دعا مكرم محمد أحمد نقيب الصحفيين الأسبق ورئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام إلى التمسك بدعوة دول العالم كافة لمطالبة مجلس الأمن بالانعقاد وأن تكون القضية الأولى هزيمة قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس وإلغائه، مؤكدا أنه إذا تحقق هذا القرار يمكن التحرك نحو خطوة أكبر.

كما أعرب الأمين العام الأسبق لاتحاد الصحفيين العرب عن أمله عدم عودة فتح وحماس للانقسام لأنها دعوة لانقسام الدولة الفلسطينية.

وهنأ مكرم محمد أحمد العراق بالانتصارات التي حققها في معركته ضد الإرهاب ، مشيرا خلال كلمته أمام اجتماع المكتب الدائم والأمانة العامة لاتحاد الصحفيين العرب ، إلى أنه فيما قاربت المعركة ضد الإرهاب على الانتهاء لا يمكننا أن نؤكد أن الإرهاب لن يستمر، ولكن ستظل هناك جيوبا في العالم العربي تتطلب المزيد من التضامن والجهد في كسب المعركة الفكرية. 

وأضاف محمد أحمد أن الفوز تحقق في المعركة على الأرض لكن لم يتم بعد في معركة الأفكار وهذا الجانب الأهم.. قائلا :"إن الآن تمتحن إرادة الأمة العربية في قرار مهم صدر عن الرئيس الأمريكي ليست له أي علاقة بالشرعية الدولية والقانون الدولي وبسلطة الولايات المتحدة مهما كان حجمها، بل هي قضية متعلقة بالحل النهائي للقضية الفلسطينية وليس لأي كيان حتى ولو كانت الولايات المتحدة الكلمة النهائية فيها".

وأعرب نقيب الصحفيين الأسبق عن فخره العظيم بازدياد قوة الاتحاد ، فما يزال يحافظ على جذوره ويدافع عن حرية كل صحفي في العالم العربي ويدعم الحرية المسئولة.. ليكون له حق في الحصول على المعلومات وتوعية وطنه بالمخاطر الضخمة.

وتوجه مكرم محمد أحمد بالشكر إلى الاتحاد على البيان الذي أصدره بخصوص القدس في اجتماعه أمس، متمنيا أن يوضع موضع التنفيذ وأن يصدر الاتحاد بيانا يشدد على أهمية التضامن العربي قائلا "لا ينبغي أن تضيع القدس في جيلنا الراهن.. فأن تضيع القدس في جيلنا الراهن شيء لا يغتفر.. مما يتطلب منا الكثير من القوة". 

وأكد مكرم محمد أحمد أن هناك من يدعون لإحراق السفارات والشوارع ، لذا لابد من الانتباه إلى أن هناك قوى إرهابية تستثمر هذا الحدث متصورة أنها تستطيع أن تخرج من سجنها، معربا في الوقت ذاته عن تمنيه الوقوف إلى جوار حق المواطن المصري والعربي في التظاهر السلمي والتزام مؤسسات الدولة الأمنية برعاية كل المظاهرات التي تخرج في الشوارع، وأن تتم التوعية للصحفيين والمحامين والمهندسين نحو المشاركة في هذه التظاهرات.. قائلا "إننا نشكل عقل هذه الأمة ولابد أن تكون في طليعة من يعترض على ذلك القرار أحادي الجانب المجحف الذي يصدر في غير موعده".

واختتم مكرم محمد أحمد كلمته بدعوة أي زميل عربي يرى أنه يمكنه أن يقدم له خدمة صحفية في مصر إلى عدم التردد في طلبها مهما اختلف الآراء.. كما هنأ النقابة العراقية وشعب العراق بالإنجازات، قائلا "أشد على يد كل جندي عراقي استطاع أن يصون أمن بلاده واستقلالها ووحدتها".
من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي
ads
ads
ads
ads
ads
ads