المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

"أم هبة" لـ"المواطن": ابنتي فقدت الحركة والنطق.. و"مش محتاجة غير معاش تكافل وكرامة"

الخميس 14/ديسمبر/2017 - 07:55 م
آلاء إبراهيم
طباعة
لم تجد إلا العمل كبائعة تتاجر في الطير على الرصيف ووسط الأسواق، لتنفق على نفقات علاج ابنتها التي أصبحت بين الحياة والموت، وتقف أمامها عاجزة عن توفير 950 جنيه في الأسبوع، وهي ترى الموت يلقى بظلاله على ابنتها يومًا بعد الآخر.. إنها دعاء عبد الفتاح، التي تعيش كرجل وسيدة في آن واحد.

تقول "دعاء" لبوابة المواطن: "تزوجت منذ فترة وأنجبت 4 أطفال، أعمارهم سنتين وثلاث وست وثماني سنوات، قبل أن يقوم زوجي بطلاقي ويرفض الإنفاق عليهم، وابنتي الكبرى هبة التي تبلغ من العمر 8 سنوات، أصيبت بمرض منذ سنتين أفقدها القدرة على الحركة والنطق، حتى إن معدتها تنتفخ ويظهر على جسدها عروق بارزة، ولا تستطيع فرد قدميها".

وتابعت "دعاء": "حاولت إدخال ابنتي إلى مستشفى أبو الريش ولكن الأطباء لم يقبلوا حالتها، وهو الأمر نفسه الذي تكرر في مستشفى الدمرداش، ولا أدرى ماذا أفعل الآن وابنتي تموت أمام عيني ولا أستطيع تقديم أي شئ لها وأقف عاجزة، وأنا حتى لا أعرف تشخيص حالة ابنتى".

وأضاف: "لم أعد قادرة على التوفيق بين الخروج للعمل في بيع الطيور، وبين رعاية هذه الطفلة المسكينة، وأعيش الآن على مساعدات أهل الخير ولكنها لا تدوم باستمرار، وأنا أمام متطلبات كبيرة فجلسة العلاج الطبيعي الواحدة تتكلف 150 جنيه و"هبة تحتاج إلى 3 جلسات أي 450 جنيه في الأسبوع، بالإضافة إلى أدوية بتكلفة 400 جنيهًا".

واختتمت الأم حديثها قائلة: "كل ما احتاج إليه هو معاش تكافل وكرامة الذي تحدث عنه الرئيس عبد الفتاح السيسي، حتى أستطيع مواجهة صعوبات الحياة، وأرجو تشخيص حالة ابنتي طبيًا لكي أتمكن من علاجها".
هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟

هل توافق على صدور تشريع قانوني بحبس الزوج حال تعرضه للزوجة بالضرب؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads