المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

سد ستيجلر جورج وسد النهضة.. ما بين الازمة والانجاز المصري

الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 01:36 م
الرئيس السيسي وآبي
الرئيس السيسي وآبي أحمد
دعاء جمال
طباعة
ترأست مصر الأحد الموافق 10 فبراير 2019 الاتحاد الأفريقي للمرة الأولى منذ نشأته عام 2002، وعلى الرغم من هذا الأمر إلا أنها سعت جاهدة لحل الأزمات وعلى رأسها أزمة سد النهضة وإعادة العلاقات بين مصر وإثيوبيا، فيما حققت مصر انجاز جديد بتولى شركة المقاولون العرب مسؤولية "سد ستيجلر جورج" في تنزانيا.

سد النهضة..

كان من بين أبرز الأزمات التي واجهتها مصر في الآونة الأخيرة هي أزمة "سد النهضة" لما يؤثره على مستوى منسوب المياة في نهر النيل، ولكن حاول الرئيس عبد الفتاح السيسي أن يصل إلى حل في هذا الأمر عبر إجراء العديد من اللقاءات مع رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد.

وقبيل انطلق قمة الاتحاد الإفريقي، كان قد تم عقد قمة ثلاثية بين الرئيس السيسي ورئيس شمال السودان عمر البشير ورئيس الوزراء الأثيوبي آبي أحمد، وذلك من أجل التوصل إلى رؤية واحدة مشتركة إزاء سد النهضة.

ومن جانبه، صرح السفير بسام راضي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أكد خلال تلك القمة أهمية العمل على ضمان اتباع رؤية متوازنة وتعاونية ملء وتشغيل سد النهضة .

وبحث الرئيس عبدالفتاح السيسى، مع نظيره السودانى، ورئيس وزراء أثيوبيا، تطورات الأوضاع فى القارة وكذلك جهود مكافحة الإرهاب. 

وتطرقت المفاوضات، بحسب ما تم إعلانه، إلى تطورات المفاوضات الجارية فى إطار اللجنة الوطنية حول سد النهضة، وكذلك الاجتماعات التى عقدها وزراء خارجية الدول الثلاثة، فى ملف المياه.

آبي أحمد
آبي أحمد
العلاقات المصرية التنزانية..

أما عن العلاقات المصرية التنزانية، فهناك تعاون تعاون متميز حيث إن هناك لجنة عليا مشتركة بين البلدين تجتمع دورياً لتدعيم أوجه التعاون الشامل بين البلدين.


وتقوم العلاقات بين مصر وتنزانيا على مبدأ التعاون والتفاهم في المجالات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والدفاع والأمن بالإضافة إلى الساحة السياسية والتعاون الدولي والدفاع عن حقوق الإنسان والتأكيد على وحدة وتنمية القارة الإفريقية، وترتبط الدولتان بعلاقات سياسية قوية تعود لفترة الزعيمين التاريخيين عبد الناصر ونيريري، وهو الأمر الذي ساهم في التأسيس لمنظمة الوحدة الأفريقية، ومن ثم فإن القيادة الحالية للبلدين تعمل على البناء على هذا الإرث التاريخي للدفع بمسيرة تنمية الاتحاد الأفريقي، وأنه من الناحية السياسية تظل ملفات شرق أفريقيا على رأس اهتمام البلدين.

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي
سد ستيجلر جورج يتوج العلاقات..

فيما جاء سد ستيجلر جورج ليتوج العلاقات المصرية التنزاني، ففازت المقاولون العرب، في مناقصة لتصميم وبناء سد ستيجلر جورج الضخم والذي سيتم تأسيسه على ضفاف سد الروفيجي بتنزانيا.

وأشارت وكالة الأنباء الصينية "شينخوا" إلى أن هذا المشروع تعتبره تنزانيا واحدا من أهم المشروعات الوطنية لتوليد الطاقة وأن اختيار شركة مصرية لتنفيذه يعد ثقة كبيرة في القدرات المصرية.

كيف تقيِّم السياسة المصرية الجديدة تجاه إفريقيا؟

كيف تقيِّم السياسة المصرية الجديدة تجاه إفريقيا؟
ads