المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

محافظ قنا: تطوير مركز تحكم الكهرباء الإقليمي بنجع حمادي

الثلاثاء 11/ديسمبر/2018 - 05:03 م
محافظ قنا
محافظ قنا
خالد المصري
طباعة
أعلن اللواء عبدالحميد الهجان محافظ قنا، أنه يجري تطوير مركز تحكم الكهرباء الإقليمي بنجع حمادي ضمن مشروع " إنشاء مركز تحكم إقليمى بمنطقة مصر الوسطى وتطوير مركز ‏تحكم نجع حمادى لمنطقة مصر العليا " الممول من الهيئة اليابانية للتعاون الدولي "الجايكا" من خلال قرض ميسر بقيمة 96 مليون دولار

جاء ذلك خلال متابعته لأعمال التطوير التي تجري بالمركز بحضور المهندس صلاح عزت نائب رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء بالمنطقة الجنوبية، والسيد يوشيفومي اومورا رئيس مكتب الهيئة اليابانية في مصر،  والمهندس احمد فتحي رئيس قطاع المشروعات بمنطقة مصر العليا بالشركة المصرية لنقل الكهرباء، وعدد من ممثلي الشركات المنفذة للمشروع .

وأوضح الهجان، أنه بدأ تطوير المركز في عام 2015 ومن المقرر انتهاء أعمال التطوير به في يونيو 2019 بتكلفة مالية تصل الي 45 مليون دولار من اجمالي قيمة القرض ويشارك في تنفيذ أعمال التطوير كبري الشركات المتخصصة في مجال الكهرباء والطاقة وهي "سيمينز _ إريكسون _ صان مصر"،  مشيرا الي ان المركز سوف يقوم بمراقبة عدد 98 محطة كهرباء ضمن قطاع كهرباء مصر العليا والذي يضم محافظات سوهاج وقنا والأقصر، وأسوان

وأضاف، أن المركز سوف يراقب تشغيل محطات الكهرباء ومستوى ادائها بما يحقق استقرار الشبكة فضلا عن دوره في سرعة تحديد مواقع الأعطال وأسبابها ومن ثم تقليل أوقات الإصلاح وزمن الانقطاع فى الشبكة الكهربائية نتيجة الظروف الطارئة والمحافظة على استمرار التغذية الكهربائية وتأمين وصولها لمراكز الأحمال بمحافظات جنوب الصعيد، مؤكدا أن ذلك يأتي في إطار خطة وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة لتحسين وتطوير الخدمة والارتقاء بأداء الشبكة الكهربائية، لتواكب قدرات التوليد المضافة والأحمال الكهربائية المتزايدة وتأمين استقرار التيار الكهربائى بمحافظات الصعيد‎ ‎

وأكد الهجان، أن جهود الحكومة المصرية ممثلة في وزارة الكهرباء وتوجيهات القياده السياسية اثمرت عن تحقيق استقرار كبير في الكهرباء وهو ما نلمسه بشكل واضح في حياتنا اليومية، فضلا عن تحقيق وفرة في الطاقة المتولدة من خلال المحطات الجديده لتلبية الزيادات المتوقعة في الاستهلاك، مستقبلا سواء من خلال إنشاء تجمعات عمرانية جديدة او مشروعات استثمارية. 

من جانبه ذكر المهندس صلاح عزت، أنه تم تطوير المركز وربطه بالمحطات من خلال كابلات الفايبر والميكروويف واستخدام أحدث النظم العالمية في الاتصالات وبرامج الحاسب لمراقبة المحطات عن كثب ونقل البيانات والمعلومات من محطات المحولات إلى مركز التحكم لافتا الي انه تم تنظيم دورات تدريبية في دولتي اليابان والمانيا للمهندسين والفنيين العاملين بالمركز الإقليمي للتعرف علي كيفية إدارة المركز ومراقبة المحطات وفقا لأحدث وسائل التكنولوجيا بما يخدم استقرار الشبكة .
كيف تقيِّم السياسة المصرية الجديدة تجاه إفريقيا؟

كيف تقيِّم السياسة المصرية الجديدة تجاه إفريقيا؟
ads