المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

في ذكرى ميلادها.. مالا تعرفه عن "بوسي" قطة السينما المصرية

السبت 26/نوفمبر/2016 - 09:45 م
آية محمد
طباعة

موهبتها الفنية جعلتها تتربع على عرش نجمات جيلها لأكثر من 40 عامًا، فنانة ذكية وموهوبة، تستطيع اختيار أدوارها بعناية ودقة، فهي "العاشقة، كروانة، خالتي صفية والدير، رمانة الميزان"، التي تربعت على عرش الدراما المصرية.

 

إنها الفنانة "بوسي" التي لمست قلوب جمهورها بدورها في فيلم "حبيبي دائمًا"، الذي أصبح علامة من علامات السينما المصرية، فهي قطة السينما المصرية.

 

يحتفل المواطن اليوم السبت 26 نوفمبر بذكرى ميلادها.

 

ولدت "صافيناز مصطفى محمد قدري" في 26 نوفمبر عام 1953 بشبرا في القاهرة، وهي أخت الفنانة المعتزلة "نورا"، تخرجت في كلية التجارة عام 1977، وبدأت مشوارها الفني مبكرًا، منذ كانت طفلة صغيرة، وشاركت في مسلسل "جنة الأطفال" وهي في العاشرة من عمرها.

 

زواجها

 

تزوجت "بوسي" من الفنان الراحل نور الشريف، في بداية السبعينات، وكانا يطلق عليهما "العاشقان"، حيث شكلا قصة حب أسطورية، استمرت نحو 30 عامًا.

 

بدأ اللقاء بين العاشقين أمام مبنى التليفزيون "ماسبيرو"، ووقفت فتاة صغيرة مع أختها "قدرية" تنتظران برنامج "جنة الأطفال" في التليفزيون المصري، ووقتها رآها " الشريف" فنظر إليها طويلًا ودق قلبه بعنف وتمنى الزواج من فتاة مثلها، لكنها لم تنظر إليه، ورحل كل منهما في طريقه.

 

شاءت الأقدار أن يجمع بينهما مرة أخرى، حيث التقى "الشريف" بـ"بوسي" خلال عملهما المشترك بمسلسل "القاهرة والناس"، وشاركت "بوسي" في عدد من حلقات المسلسل، وهنا كانت النظرة الأولى التي أوهجت نيران العشق داخل قلبه، تعددت اللقاءات بينهما حتى كشف كل منهما حبه تجاه الآخر، وتزوجا عام 1967، وكانت تبلغ "بوسي" وقتها 16 عامًا.

 

أنجبا بنتين الكبرى "سارة" وتعمل في مجال الإخراج، والصغرى "مي" والتي ورثت عن والديها عشق التمثيل.

 

اشتركا العاشقان في 10 أعمال فنية التي خلدت اسم هذا الثنائي كواحد من أهم وأنجح الثنائيات المصرية، منها "الضحايا، بدون زواج أفضل، آخر الرجال المحترمين، كروانة، قطة على نار، حبيبي دائمًا، لعبة الانتقام ليالي لن تعود، العاشقان"، وكان أشهر هذه الأفلام رومانسية وتأثيرًا في عواطف الجمهور فيلم "حبيبي دائما".

 

وانفصلا دون إبداء أية أسباب عام 2006، ثم عادا لبعضهما نهاية ديسمبر 2014، وظلت بجانب زوجها طوال مرضه، واحتفلا سويًا بخطبة "سارة"، وعادت الأجواء العائلية بينهم إلى سابق عهدها.

 

وأوضحت "بوسي" في أحد البرامج أن انفصالها عن "الشريف" كان انفصال جسدي فقط، فهو حبها الأول والأخيرة، قائلة: "القدر ممكن يلعب لعبة عشان يكون هو دا السبب في الانفصال"، مؤكدة أن أصعب سنوات عاشتها هي التي كانت بعيدة فيها عنه.

 

قدمت بوسي بعد ذلك العديد من الأعمال السينمائية، منها: "إعدام ميت، سنة أولى حب، حبيبي دائمًا" الذي حصلت من خلاله على العديد من الجوائز والتكريم، ليكون بمثابة علامة فارقة في مشوارها الفني.

 

أبرز أعمالها الفنية:

 

"الو أنا القطة، بلا رحمة، العمالقة، ليالي لن تعود، دموع في ليلة زفاف، الضحايا، سنة أولى حب، سيقان في الوحل، قطة على نار، بدون زواج أفضل، لعنة الزمن، العاشقة، فتوات بولاق، فتوة الجبل، مرزوقة، الزمار، الشيطان يغني، فتوة الناس الغلابة، صراع الأيام، الزيارة الأخيرة، ساعات الفزع، حبيبي دائما، إعدام ميت".

 

أبرز أعمالها الدرامية:

 

"ماما نور، الشيطان لا يعرف الحب، ذنوب الأبرياء، عفريت القرش، رمانة الميزان، أحلام هند الخشاب، حالة عشق، أيام المنيرة، خالتي صفية والدير، ضد التيار، سامحني يا زمن، جواري بلا قيود، نقطة نظام، طيري يا طيارة".

 

أبرز أعمالها المسرحية:

 

"روميو وجوليت، عالم قطط، روحية اتخطفت، بيت الدمية".

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي
ads
ads
ads
ads
ads
ads