المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

تقرير.. لعنة عمرها 30 عاماَ تطارد الأهلي قبل مواجهة وفاق سطيف

الجمعة 05/أكتوبر/2018 - 04:03 م
أحمد البرديني
طباعة

نجح الفريق الأول لكرة القدم بنادي الأهلي في تحقيق الفوز على نظيره وفاق سطيف الجزائري بثنائية دون رد، في ذهاب نصف نهائي بطولة دوري أبطال إفريقيا والتي أقيمت بينهما الثلاثاء الماضي على ملعب السلام، وستتجه أنظار عشاق الفريقين يوم 23أكتوبر المقبل، نحو ملعب سطيف ومباراة العودة بين الفريقين بالجزائر.


وسيسعى الفريق الجزائري لتكرار سيناريو 88 والإطاحة بالأهلي من جديد في نصف النهائي من أجل التتويج بثالث ألقابه القارية، حيث سبق وتوج وفاق سطيف باللقب مرتين نسختي 1988 و2014.


سيناريو 88:


صدفة لاتكرر كثيرا أن يلتقي الفريقين في نفس الملعب ونفس الدور بعد 30 عاما في بطولة واحدة، حيث سيصادف 23 اكتوبر المقبل يوم مباراة العودة بين الأهلي ووفاق سطيف، الذكرى الـ30 لمباراة الذهاب للدور نصف النهائي لبطولة دوري الأبطال عام ، والتي انتهت بفوز الفريق الجزائري بهدفين دون رد، وفي حالة تكرار وفاق سطيف لنفس النتيجة سيكون الطريق ممهدا له للجوء لركلات الترجيح التي تأتي دوما في صالحه أمام العملاق الأحمر.


ركلات الترجيح سلاح وفاق سطيف للتفوق على الأهلي:


التقى الأهلي ووفاق سطيف في بطولتين من قبل، الأولى كانت نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا نسخة 1988، وفاز وفاق سطيف ذهابا 2/0 قبل أن يخسر بنفس النتيجة إيابا ومن ثم يتم اللجوء لركلات الترجيح والفوز والتأهل للمباراة النهائية للفوز بلقبه الأول لدوري الأبطال.


وفي 2015 التقى الفريقين في مباراة السوبر الإفريقي بعدما توج وفاق سطيف بلقب دوري أبطال إفريقيا، بينما حقق الأهلي لقب الكونفدرالية الإفريقية كأول فريق مصري يتوج باللقب، وتعادلا الفريقين إيجابيا بهدف لكل فريق، قبل أن يتم اللجوء لركلات الترجيح ويبتسم الحظ للفريق الجزائري ويفوز بلقب السوبر الإفريقي.

أخبار تهمك

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي
ads
ads
ads
ads
ads
ads