المواطن

عاجل
بالمستندات.. تعرف على المؤلف الحقيقي لمسلسل "البرنس".. المخرج اقتبس الفكرة وتجاهل حق صاحبها وامتنع عن جلسة التحقيق.. والكاتب: "ظُلمت فتظلمت فزاد ظلمي فظهر الحق" الاتحاد العام للمصريين في الخارج يؤكد على مساندة القيادة السياسية في أزمة سد النهضة بمناسبة شهر رمضان.. وزارة الأوقاف الكويتية تنتج أغنية "أضاء هلاله" ما هي حسابات التوفير والبنوك التي تقدم أعلى فائدة عليها في الإمارات؟ حوار.. رئيس رابطة خريجي المساحة والخرائط والنظم: دورات تدريبية للأعضاء.. وشهادات معتمدة من الخارجية للحصول على فرص عمل.. وأنشطة اجتماعية وثقافية متنوعة شاهد.. الفنان عمران البقاعي يطرح فيديو كليب أغنيته الجديدة «روح مش عادية» رمضان محبة .. القمص يؤانس اديب يوزع التمر والعصير على الصائمين بالغردقة خط الجونة - الدهار... محافظ البحر الأحمر يعلن تشغيل أول أتوبيس نقل عام يعمل بالكهرباء بالمحافظة دور الإعلام للتوعية بجهود التنمية ندوة بإعلام الغردقة الدين لله والوطن للجميع.. وكيل مطرانية الأقباط الكاثوليك بالبحر الأحمر يحتفل بحلول رمضان بطريقته الخاصة
رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

وزير الخارجية الروسي يحذر من زعزعة استقرار الجزائر

الثلاثاء 19/مارس/2019 - 01:32 م
نور مقلد
طباعة
حذر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف من مخاطر محاولات زعزعة الأمن والاستقرار في الجزائر، مؤكدًا رفض موسكو القاطع لأي تدخل خارجي في الشؤون الداخلية للجزائر.

وزير الخارجية الروسي
وقال وزير الخارجية الروسي في بداية المباحثات مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة التي أقيمت في موسكو اليوم الثلاثاء:«نتابع تطورات الأحداث في الجزائر باهتمام، ونشهد محاولات لزعزعة الوضع هناك ونعارض بشكل قاطع أي تدخل في ما يجري في الجزائر، وأن الشعب الجزائري فقط هو من يقرر مصيره استنادا للدستور»، وفقًا لما نشرته شبكة «روسيا اليوم».

ومن جهة أخرى أكد وزير خارجية الجزائر رمطان لعمامرة أن التظاهرات التي تشهدها الجزائر الآن تندرج بشكل كبير في الشأن الداخلي، معبرًا عن ثقته الشديدة في قدرة الجزائريين على إيجاد حل للمشكلة بأنفسهم.

وأضاف رمطان لعمامرة أن السبيل الوحيد لحل المشكلات في الجزائر يكمن في الحوار السياسي الداخلي.

وزير الخارجية الروسي يحذر من زعزعة استقرار الجزائر
ومن جانبها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في وقت سابق إن موسكو تأمل خلال اللقاء الحصول على معلومات من مصدر رسمي حول الوضع الحالي للجزائر بعد تأجيل الانتخابات.

وتشهد الجزائر منذ 22 فبراير الماضي مظاهرات ومسيرات سلمية حاشدة حيث طالب فيها المواطنون بعدم ترشح الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة لولاية جديدة، وتغيير تام للنظام ورحيل كل الوجوه السياسية الحالية.

وأعلن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة منذ أيام أنه لم يترشح لولاية رئاسية جديدة، ولكنه أمر بتأجيل الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 18 أبريل القادم.

وقام بوتفليقة بتعيين نور الدين بدوي في منصب رئيس الحكومة الجزائرية خلفًا لأحمد أويحيي الذي استقال من منصبه.

إقرأ أيضًا: سيرجي لافروف: تصريحات «بولتون» إهانة لأمريكا اللاتينية

أخبار تهمك

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي

من تتوقع أن يكون الفائز بكأس السوبر الأفريقي
ads
ads
ads
ads
ads
ads