المواطن

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

اقتصاد

الميقاتي: مؤتمر الكوميسا 2017 فرصة للتعلم لدعم الصادرات

الخميس 07/ديسمبر/2017 - 01:22 م
خالد الميقاتي
خالد الميقاتي
طباعة
شرم الشيخ – محمد يحيي
قال خالد الميقاتي، رئيس جمعية المصدرين ، إن منتدى الاستثمار الافريقي "كوميسا 2017" يبحث تبادل الفرص الاستثمارية في كل المجالات، المجال الزراعي والصناعات الزراعية والتكنولوجيا، مشيرا إلى أن مصر باعتبارها في القلب من إفريقيا متاح بها كل هذه المجالات للاستثمار.

وأضاف " الميقاتي" في تصريح خاص على هامش مشاركته في منتدى الاستثمار الإفريقي "كوميسا 2017"، أن المؤتمر هذا العام فرصة مهمة للتعلم منن التجارب التي حدثت في إفريقيا، مشيرا إلى أنه من المهم فتح أسواق للتصدير، ولكن الشيء الأكثر أهمية خلال هذه المرحلة هو إيجاد التمويل الذي يساعد المصدر على تلبية احتيجاته، فاليوم التمويل البنكي ليس سهلاً كما يدعي الكثيرون، موضحاً أن البنوك تضع أحياناً شروط تعسفية حتى تمنحك التمويل لرأس المال العامل أو لشراء المواد الخام.

وأضاف، قائلاً :" ما نريد إيجاده هو شركات التمويل، مثل شركة تيك وادي وشركة " في سي فور أفريكا"، هذه الشركات هي التي تأخذ المجازفة مع المصدر، أما البنوك فلا تأخذ مجازفات، تبحث فقط عن الميزانات الرابحة، وبالتالي تضع لكي شروط تعجيزية، ولذلك نطالب البنك المركزي بزيادة عدد شركات التمويل، مثلما هو الحال بأمريكا، حتى ندعم الشركات المتوسطة والصغيرة لكونها القادرة على إحداث عملية التنمية المستدامة، وتوسيع قاعدة الصادرات، لأن قاعدة الصادرات لن تزيد بزيادة الشركات الكبيرة فقط، بل ستزيد بزيادة عدد المصدرين، ففي اتحاد الصناعات المسجل 64 ألف شركة، منهم 3 آلاف شركة فقط مصدرة، وهذا رقم هزيل جداً، ونحن كجمعية نفتح أسواق وفرص للتصدير، ولكن يبقى التحدي إيجاد التمويل للمساعدة في عملية التصدير".

وتابع "الميقاتي" قائلاً : " خطتنا التي نعمل على تحقيقها خلال الفترة الحالية، أن نفتح 10 أفرع لنا ليس فقط في أفريقيا، ولكننا ننظر أيضاً إلى السوق الروسي، ونبحث خلال تلك الفترة مع الجانب الروسي فتح مخازن للبضائع المصرية في ميناء لوفري سيسك، مشيراً إلى أن 80 % من الصادرات المصرية لروسيا، حاصلات زراعية، و20% صناعة، ولدينا فرصة كبيرة لزيادة نسبة الـ20%، لأن صناعة الأثاث من الممكن أن تصدر هناك، وكذلك صناعة المفروشات القطنية.

بالإضافة إلى صناعة مواد البناء، في روسيا سوق واعد لابد أن نعمل على التوجه إليه، لدينا تحدي مع الصناعة التركية لقرب تركيا من روسيا، ولكن علاقتنا بروسيا خلال الفترة الحالية قوية جداً، فمن الممكن أن تعطينا أفضلية، بجانب ذلك نبحث زيادة أسواقنا في شرق أوروبا، ولاسيما أن صادراتنا إليها لا تتعدى الـ1%، كما أننا نبحث كيفية استعادة أن يكون لدينا خط ملاحي مع شرق أوروبا، فعندنا مثلاً ميناء مثل ميناء كرواتيا به محطة قطر تخدم 12 دولة في شرق أوروبا، فالبتالي طرق النقل الداخلي في شرق أوروبا ستكون متاحة أمام منتجاتنا، آخر منطقة نضعها صوب أعيننا ، جنوب أمريكا أو أمريكا اللاتينية.

كما يعلم الجميع وزير الصناعة سافر لجنوب أمريكا، لبحث مثل ذلك الأمر، وأعتقد أن المكسيك ستكون مدخلنا لمنطقة جنوب أمريكا، وسيكون الاهتمام الأكبر داخل تلك الأسواق بالصناعات الغذائية، كصناعة زيت الزيتون والزيتون نفسه، منافسينا اليونان واسبانيا، ولكن صناعاتنا قوية في هذا القطاع، كما أن صناعة الأدوية مطلوبة وبشدة هناك" .

وتابع " الميقاتي" : "زادت الصادرات المصرية في الربع الأخير من 2016 عن الربع الأخير من 2015، والربعين الأول والثاني من 2017 زادت الصادرات 16% عن الرابع الأول والثاني من 2016، والربع الثالث والرابع هبطت الصادرات لوجود الانتخابات في كينيا، ولكن عادت مرة أخرى، وكانت نسبة التراجع كانت 10% عن العام الماضي".

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

هل توافق على حظر ترشح القضاة لمجالس إدارات الأندية الرياضية؟

هل توافق على حظر ترشح القضاة لمجالس إدارات الأندية الرياضية؟
ads
ads
ads

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

ads
ads
ads
ads
ads
ads
المواطن