المواطن

رئيس مجلسي
الإدارة والتحرير
مسعد شاهين

قصة صورة.. «نظرة حسرة» من عيسي حياتو لـ«العميد» مع كأس أمم إفريقيا

الأحد 24/فبراير/2019 - 05:30 م
نظرة عيسى حياتو لاحمد
نظرة عيسى حياتو لاحمد حسن
محمد عمر
طباعة
حقق منتخب مصر في بداية الألفية الثالثة طفرة كببيرة في القارة الإفريقية واستعاد مجده وتربع على عرش القارة الإفريقية مرة أخري، بعدما نجح المعلم حسن شحاتة، في تكوين منتخب لا يقهر كما كان يقطلق عليه بقيادة الماجيكو محمد أبوتريكة ونجح في التتويج ببطولة كأس أمم إفريقيا 3 مرات متتالية أعوام 2006 ــ 2008 ــ 2010.


وعقب فوز مصر ببطولة أمم إفريقيا 2010 في أنجولا على المنتخب الغاني المونديالي أحد أقوى منتخبات القارة السمراء، بهدف محمد ناجي جدو أفضل بديل وهداف أمم إفريقيا 2010، صعد أحمد حسن «العميد» أو «الصقر» على المنصة لاستلام كأس البطولة للمرة الثالثة على التوالي.

ورصدت عدسات الكاميرات نظرة غريبة من عيسى حياتو رئيس الاتحاد الإفريقي السابق لأحمد حسن وهو يحمل كأس البطولة ويحتفظ به المنتخب المصري مدى الحياة، فسرها البعض إعجاب والأخر فسرها حسرة وغيرة بعدما فازت مع على الكاميرون في البطولتين الاخرتيين في نهائي 2008 بهدف أبوتريكة في وبطولة 2010.

 ومن المعروف عنم عيسى حياتو كره الشهيد لمصر، لدرحة أنه كان يرفض الإقامة في مصر لأكثر من أسبوع والعودة سريعها لبلده الكاميرون رغم وجود مقر الاتحاد الإفريقي في القاهرة.

وخسر حياتو بعد قرابة 30 عاماً من احتكاره لمنصب رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أمام  أحمد أحمد، من مدغشقر، في تصويت بالجمعية العمومية للاتحاد في إثيوبيا، 2017، بعدما نال أحمد أحمد 34 صوتاً مقابل 20 صوتاً فقط لحياتو، الذي يشغل منصب الرئيس منذ 1988.

أخبار تهمك

ads
ads
ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟

ماهو أفضل مسلسل حتى الأن في رمضان 2019؟
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads